عضيبات يستقبل وفدا شبابيا تونسيا

تم نشره في الثلاثاء 27 تشرين الثاني / نوفمبر 2007. 09:00 صباحاً
  • عضيبات يستقبل وفدا شبابيا تونسيا

عمان- الغد- أعرب رئيس المجلس الأعلى للشباب د. عاطف عضيبات عن اعتزازه بالعلاقات الشبابية التي تربط المملكة الأردنية الهاشمية والجمهورية التونسية، والتي تؤكد عمق العلاقات الثنائية التي أرساها جلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين وشقيقه زين العابدين بن علي.

وأضاف عضيبات خلال استقباله وفدا شبابياً تونسياً يضم مدير وحدة تنشيط الأحياء بالقصرين اسامة الرميلي، ومدير وحدة تنشيط الأحياء في قابس بحضور مديرة مركز إعداد القيادات الشبابية طروب البدور؛ أن الأمل كبير بإمكانية تطوير أوجه العلاقات الشبابية بين الاردن وتونس، لما فيه خير شباب البلدين في مختلف المجالات التدريبية وإعداد القيادات الشبابية وتبادل الخبرات، مستعرضا الاهتمام بالحركة الشبابية الأردنية والتي تلقى كل الدعم والرعاية من قبل جلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين، والدور الذي يقوم به المجلس في استثمار الدعم الحكومي لفئة الشباب في تنفيذ البرامج والأنشطة الشبابية، مؤكداً أن خدمة الشباب باتت في الأردن مسؤولية وطنية يتشارك فيها المجلس مع المؤسسات الحكومية والأهلية ضمن الاستراتيجية الوطنية للشباب.

الوفد التونسي أشاد بما وصلت إليه التجربة الأردنية في مجال الحركة الشبابية، وما يقدمه المجلس من برامج شبابية هادفة، مؤكدا على أهمية التفكير في سبل تعزيز التعاون في مختلف البرامج الشبابية والمعسكرات وإعداد القيادات. وفي خاتم اللقاء قدم عضيبات درع المجلس للوفد الضيف.

كما التقى الوفد الضيف الأمين العام بالوكالة د. محمود السرحان الذي استعرض تطور تأسيس المجلس، وفلسفة الدولة الأردنية في فصل الحركة الشبابية عن الحركة الرياضية، كما تناول محاور وأهداف الاستراتيجية الوطنية للشباب، والمؤسسات الشبابية والرياضية التابعة للمجلس، والبرامج التي ينفذها المجلس للوصول الى الشباب، والتعاون مع منظمات المجتمع المدني.

(تصوير: اكرم نعيمات)

التعليق