مجموعة 14 تعد بانهاء خلافات قانونية مع الويفا والفيفا

تم نشره في الخميس 15 تشرين الثاني / نوفمبر 2007. 09:00 صباحاً

بروكسل - قالت مجموعة 14 التي تمثل 18 من اكبر الاندية الاوروبية يوم اول من امس الثلاثاء ان الخلاف القانوني الحاد بين المجموعة والجهات المسؤولة عن كرة القدم في العالم من المرجح ان يحل في غضون اشهر.

وقال فيران سوريانو نائب رئيس المجموعة ممثلا عن نادي برشلونة للصحافيين عقب اجتماع المجموعة في بروكسل "نحن (مجموعة الاربعة عشرة) نتبنى نهجا ايجابيا اكثر من اي وقت مضى... سنرى خلاصة للمواقف في الاسابيع القليلة المقبلة او ربما في غضون اشهر."

ودخلت المجموعة التي تشمل اندية من بينها مانشستر يونايتد وريال مدريد وميلانو في خلافات مع الاتحادين الدولي والاوروبي بشأن موضوعات مثل ترك اللاعبين للمشاركة مع منتخباتهم اضافة الى مواعيد المباريات الدولية.

وادى الخلاف بشأن دفع تعويضات عن اللاعبين الذين يصابون اثناء مشاركتهم مع بلادهم الى اقامة دعوتين قضائيتين احداهما تنظر امام محكمة العدل الاوروبية وهي اعلى المحاكم في اوروبا.

وقال جان ميشيل اولاس رئيس مجموعة 14 لرويترز في رده على سؤال بشأن ما اذا كانت المجموعة تخطط لانهاء الدعوتين "رفعنا الدعوتين كمجموعة حتى نفتح بابا للتفاوض واصبح الباب الان مفتوحا نوعا ما."

واضاف اولاس الذي يرأس نادي اولمبيك ليون الفرنسي "نأمل ان ينتهي النزاع القضائي اذا ظل باب التفاوض مفتوحا."

ويعد فريق ليون حامل لقب دوري الدرجة الاولى الفرنسي محور احدى القضايا المرفوعة ضد الاتحاد الدولي والتي يطالب فيها بالتعويض عن اصابات لاعبيه في المباريات الدولية.

ولم يعترف الاتحادان الدولي والاوروبي بالمجموعة ولم يدخلا في علاقات معها وقالا ان هذه المجموعة خاصة بالصفوة ولا تمثل اغلبية الاندية في اوروبا.

ومع ذلك فانه من الممكن استبدال مجموعة 14 بمجموعة اكبر من الاندية العام المقبل في محاولة لرأب الصدع بين اتحادات كرة القدم والاندية.

وكان من المقرر مناقشة تشكيل هذا الكيان الاكبر يوم امس الاربعاء الا ان هذا الاجتماع تأجل الى يناير كانون الثاني المقبل انتظارا لمزيد من المحادثات مع الاتحاد الاوروبي لكرة القدم.

وقال سوريانو "نصائح الاتحاد الاوروبي في غاية الاهمية. اجلنا الاجتماع عقب المحادثات مع الاتحاد. الهدف هو ايجاد مجموعة جديدة للاندية يمكن لجميع الاطراف بما فيها الاتحاد الاوروبي والادارات الحكومية الاعتراف بها باعتبارها الكيان الوحيد الذي يمثل الاندية."

التعليق