محامون يطالبون بوقف عرض مسلسل "قضية رأي عام" معتبرين أنه يسيء لهم

تم نشره في الثلاثاء 23 تشرين الأول / أكتوبر 2007. 09:00 صباحاً
  • محامون يطالبون بوقف عرض مسلسل "قضية رأي عام" معتبرين أنه يسيء لهم

القاهرة- أعلن مصدر قضائي في محكمة القاهرة للامور المستعجلة أول من أمس أن ستة محامين رفعوا دعوى قضائية لوقف عرض مسلسل "قضية راي عام" مطالبين بمنع اعادة بثه في التلفزيون بحجة انه يسيء للمحامين ولمهنة المحاماة.

وقال المصدر إن "المحامين الستة تقدموا بالدعوى ضد وزير الاعلام انس الفقي ورئيس الرقابة على المصنفات الفنية علي أبو شادي والمنتج "شركة العدل جروب" والمؤلف محمد أشرف في نهاية شهر رمضان الماضي".

وتابع "ان المحكمة قامت اليوم برئاسة المستشار عمر الفاروق بتأجيل النظر في القضية الى منتصف الشهر تشرين الثاني(نوفمبر) المقبل".

وأشار المحامون في الدعوى إلى "تشويه المسلسل شخصية المحامي من خلال الشخصية التي يلعبها الفنان سمير صبري في المسلسل وبدلا من ان يكون مدافعا عن العدالة اصبح من العاملين على تضليلها".

وكان المحامي في المسلسل الذي قامت ببطولته الفنانة يسرا لعب دورا كبيرا في التلاعب بالادلة المتعلقة بحادثة الاغتصاب التي تعرضت لها بطلة المسلسل استاذة طب الاطفال في القصر العيني وتلميذتها الطبيبة وصديقتهما الممرضة.

اذ يلجأ المحامي الى التلاعب في الادلة كي يبرئ ابن الوزير القوي في الحكومة من تهمة الاغتصاب التي ارتكبها مع صديقيه مثل رشوة حارس مزرعة الوزير وتلقينه شهادة كاذبة وكذلك حارس العمارة التي تسكنها بطلة المسلسل.

إلى جانب تلاعبه بصور بطلة المسلسل للايحاء بان لها علاقة قديمة مع ابن الوزير وان ما حصل لم يكن اغتصابا بقدر ما هو عملية انتقام إلى جانب الكثير من التصرفات الصغيرة التي تعمل على تضليل العدالة بدلا من الاسهام في اظهار الحقيقة.

التعليق