الحجي ضيوف يتراجع عن قرار الاعتزال

تم نشره في الخميس 18 تشرين الأول / أكتوبر 2007. 09:00 صباحاً

دكار - تراجع قائد المنتخب السنغالي لكرة القدم الحجي ضيوف عن قرار اعتزال اللعب دوليا مؤكدا في تصريحات نقلتها الصحف المحلية يوم امس الاربعاء انه لم يعلن ابدا التخلي عن منتخب بلاده.

ونقلت وكالة الصحافة الافريقية عن ضيوف قوله في برنامج بثته امس اذاعة مونتي كارلو "لم اقل ابدا اني اعتزلت دوليا. الشيء الذي قلته تم تحريفه ولا يزعجني ابدا توضيح ذلك وقصدت انه اذا استمرت الامور على ما هي عليه ولم تتغير ساتوقف عن اللعب مع المنتخب والتفرغ للنادي".

وكان ضيوف اكد في 6 الشهر الحالي لمجلة "اوبسرفاتور" انه لن يرتدي قميص المنتخب، وكرر تأكيده بعد يومين لاحدى الاذاعات المحلية قائلا "اني متمسك بقرار اعتزال اللعب مع المنتخب، وسأسير في هذا القرار حتى النهاية".

واعتبر مهاجم فريق بولتون الانكليزي ان اعتزاله "لا يعني نهاية العالم"، مشددا على ان الدافع خلف اتخاذ هذا القرار هو المسؤولون الرياضيون في السنغال الذين اتهمهم بعدم التنظيم وتقدير اللاعبين حق قدرهم.

واوضح "يدفع بعض اللاعبين الذين يستدعون للمنتخب تذاكر الطائرة" من جيبهم ويعانون من مشكلات كثيرة عندما يحاولون استرداد ثمنها، فضلا عن مشاكل المكافآت المتكررة.

وقال "هذا كثير.. هناك امور تستوجب التوضيح قبل نهائيات امم افريقيا 2008"، مشيرا الى ان عددا من "اصحاب النوايا الحسنة" لم يسمهم حاولوا ثنيه عن تنفيذ قراره.

التعليق