ديمنتييفا تتسيد "موسكو" وديوكوفيتش يحمل لقب "فيينا"

تم نشره في الاثنين 15 تشرين الأول / أكتوبر 2007. 10:00 صباحاً
  • ديمنتييفا تتسيد "موسكو" وديوكوفيتش يحمل لقب "فيينا"

تنس حول العالم

مدن - أحرزت الروسية يلينا ديمنتييفا لقب بطلة دورة موسكو الدولية لكرة المضرب البالغة جوائزها 706.5 الاف يورو للرجال و946.7 الفا للسيدات، بفوزها على الاميركية سيرينا ويليامز المصنفة رابعة 5-7 و6-1 و6-1 امس الاحد في المباراة النهائية في ساعة و46 دقيقة.

وكانت الثالثة ثابتة لديمنتييفا في دورة موسكو بعد ان خسرت في النهائي مرتين عامي 2001 و2004، واللقب هو الثامن لديمنتييفا في مسيرتها الاحترافية حتى الان، والثاني هذا العام، كما انه الفوز الاول للروسية على سيرينا ويليامز في خمس مواجهات جمعت بينهما حتى الان.

ونالت ديمنتييفا جائزة المركز الاول وقدرها 182 الف دولار، مقابل نحو 98 الفا لويليامز، واعربت ديمنتييفا عن فرحتها البالغة "للفوز على ارضها واسعاد جمهورها"، في حين اعتبرت ويليامز ان منافستها "لعبت بشكل رائع وان عليها المواصلة على المنوال ذاته".

دورة فيينا

أحرز الصربي نوفاك ديوكوفيتش المصنف اول لقب بطل دورة فيينا الدولية في كرة المضرب البالغة جوائزها 454 الف يورو بفوزه على السويسري ستانيسلاس فافرينكا 6-4 و6-0 في المباراة النهائية امس الاحد.

واللقب هو السابع لديوكوفيتش (20 عاما) منذ احترافه، واثبت الصربي الذي خاض امس سابع نهائي هذا العام، مرة جديدة انه النجم الصاعد في رياضة الكرة الصفراء لا سيما انه استطاع الحاق الهزيمة بالمصنفين الاولين في العالم السويسري روجيه فيدرر والاسباني رفاييل نادال في دورة مونتريال الكندية.

وعاد ديوكوفيتش الى الملاعب بعد توقف بسبب التعب اثر مساهمته في تأهل صربيا الى المجموعة العالمية ضمن مسابقة كأس ديفيز، وثأر بالتالي لخسارته امام فافرينكا نفسه العام الماضي في هذه الدورة بالذات 3-6 و3-6.

وكان اللاعبان التقيا مرة اخرى عام 2006 ايضا في دورة اوماغ الكرواتية التي توج فيها السويسري بلقبه الوحيد خلال مسيرته، وانسحب الصربي يومها في الشوط الفاصل من المجموعة الاولى بسبب مشكلات في التنفس.

وواجه ديوكوفيتش مقاومة في المجموعة الاولى وكسبها 6-4 قبل ان يفوز بالثانية نظيفة 6-0 وينهي المباراة في ساعة و7 دقائق، وقال ديوكوفيتش بعد تسلمه شيكا بمبلغ 137 الف يورو على مرأى من والديه اللذين تابعا اللقاء "لقد لعبت بشكل جيد اليوم. في المجموعة الاولى كان الامر جيدا، وفي الثانية قدمت مستوى لا يصدق".

من جانبه، لم يستطع فافرينكا في ثاني نهائي له هذا الموسم بعد خسارته في دورة شتوتغارت الالمانية امام نادال، اضافة لقب ثان الى سجله.

دورة ستوكهولم

فاز الكرواتي ايفو كارلوفيتش بلقب بطولة ستوكهولم المفتوحة للتنس للرجال امس الاحد، وتغلب كارلوفيتش المصنف السابع على السويدي توماس يوهانسون بمجموعتين مقابل مجموعة واحدة بنتيجة 6-3 و3-6 و6-1 في المباراة النهائية للبطولة التي اقيمت في السويد.

دورة بانكوك

أحزرت الايطالية فلافيا بينيتا المصنفة سابعة لقب بطلة دورة بانكوك الدولية لكرة المضرب البالغة جوائزها 5ر141 الف يورو بفوزها على التايوانية شان يونغ جان 6-1 و6-3 في المباراة النهائية امس الاحد، وكانت بينتا حققت مفاجأة كبرى اول من امس السبت بتغلبها على الاميركية فينوس ويليامز الثانية 6-4 و7-6 (10-8) في الدور نصف النهائي.

دورة مدريد

يسعى السويسري روجيه فيدرر المصنف اول في العالم الى الاحتفاظ بلقبه بطلا لدورة مدريد، ثامن دورات الماسترز التسع الكبرى لكرة المضرب، التي تنطلق اليوم الاثنين ويبلغ مجموع جوائزها 2.1 مليون يورو.

وسيواجه فيدرر منافسة شرسة من الاسباني رافايل نادال الثاني وبطل عام 2005 الذي سيحظى بدعم جماهير بلاده، وكان فيدرر احرز اللقب العام الماضي بفوزه على التشيلي فرناندو غونزاليز 7-5 و6-1 و6-0 في المباراة النهائية، ولم يسبق ان نجح اي لاعب في الاحتفاظ بلقبه في دورة مدريد منذ انطلاقها عام 2002.

ويسعى نادال إلى استعادة مستواه المتميز عندما يشارك في الدورة قبل المشاركة في بطولة الأساتذة بشنغهاي في الصين وهي اخر بطولات الموسم الحالي، ولم يلعب نادال اي مباراة منذ خسارته أمام مواطنه ديفيد فيرير في دور الستة عشر لبطولة الولايات المتحدة المفتوحة في ايلول/ سبتمبر الماضي مفضلا الحصول على راحة للتعافي من اصابة في ركبته اليسرى.

ورغم أن نادال فشل في الفوز بأي بطولة منذ تموز/يوليو الماضي إلا أنه يأمل أن يستعيد سابق تألقه في في بداية الموسم عند عودته للعب أمام جماهير العاصمة الاسبانية، وقال نادال للصحافيين الأسبوع الماضي بعد حصة تدريبية في مدريد ارينا: "فعلت كل ما بوسعي لأظهر بمستوى طيب لكني ظللت شهرا ونصف لا أستطيع أن أفعل شيئا وهنا في مدريد سأرى إن كنت في حالة تسمح لي بالمنافسة بكامل قدرتي، أشعر بأنني في حالة جيدة ولا يوجد ألم.. سأتدرب بأقصى قوة منذ أن لعبت في بطولة الولايات المتحدة المفتوحة".

لكن نادال الذي فاز ببطولة مدريد قبل عامين على حساب الكرواتي ايفان ليوبيتشيتش في مباراة نهائية قوية سيواجه منافسة صعبة في إطار سعيه ليصبح أول لاعب يفوز باللقب مرتين، وسيدافع فيدرر عن لقبه الذي فاز به العام الماضي كما سيسعى نوفاك ديوكوفيتش إلى إضافة ثالث لقب للماسترز إلى رصيده هذا العام بعد فوزه ببطولتي ميامي ومونتريال في وقت سابق.

ولم يشارك فيدرر ايضا مثل نادال في أي بطولة منذ فوزه بلقب بطولة الولايات المتحدة المفتوحة وهو ثالث لقب في بطولات الغراند سلام يحصل عليه هذا العام في الشهر الماضي لكنه لعب مع سويسرا في كأس ديفيز في محاولة باءت بالفشل لانقاذ بلاده من الهبوط من المجموعة العالمية.

واستقطبت الدورة مشاركة ابرز اللاعبين حاليا وابرزهم من يأمل بحجز بطاقته الى بطولة الماسترز التي تجمع المصنفين الثمانية الاوائل في العالم في مدينة شنغهاي الصينية من 11 الى 18 تشرين الثاني/نوفمبر المقبل.

وقال منظمو الدورة ان الاسباني فليشيانو لوبيز اختير عبر تصويت نظمته صحيفة "ماركا" الرياضية الاسبانية للحصول على بطاقة دعوة للمشاركة في البطولة، وتفوق لوبيز (26 عاما) الذي يلعب بيده اليسرى والمصنف 43 عالميا في التصويت على الفرنسي فابريس سانتورو والكوري الجنوبي لي هيونغ تايك وارنيستس جولبيس من لاتفيا، كما منح المنظمون بطاقات دعوة أيضا للاسباني البرت مونتانيس والارجنتيني الصاعد خوان مارتن ديل بوترو، وهنا المصنفون الثمانية الاوائل:

1- السويسري روجيه فيدرر

2- الاسباني رفاييل نادال

3- الصربي نوفاك ديوكوفيتش

4- الروسي نيكولاي دافيدنكو

5- الاميركي جيمس بليك

6- التشيلي فرناندو غونزاليز

7- الاسباني تومي روبريدو

8- التشيكي توماس برديتش

انتهاء موسم هينغيز

أنهت السويسرية مارتينا هينعيز اللاعبة الاولى سابقا في تصنيف لاعبات التنس المحترفات موسمها هذا العام مبكرا لعدم شفائها من سلسلة من الاصابات والمشاكل الصحية.

وأعلنت هينغيز (27 عاما) قرارها عبر منظمي بطولة زوريخ المفتوحة التي ستقام في موطنها في المدينة السويسرية وكان مقررا مشاركة هينغيز فيها لدى بدايتها الاسبوع المقبل، ونقل عن هينغيس قولها في بيان: "أشعر بخيبة أمل كبيرة لانسحابي من بطولة زوريخ المفتوحة.. بذلت كل ما في وسعي لاتمكن من المشاركة في البطولة لكني لا أزال أعاني من مشاكل في الفخذ منذ بطولة كي بيسكاين تسببت في منعي من خوض أي بطولات أخرى هذا العام وحتى من التدريب بالصورة المطلوبة".

وتسبب انسحاب هينغيز من البطولة الذي كان متوقعا في تكهنات في وسائل اعلام سويسرية بقرب اعتزالها، لكن هينغيز قالت انها ستأخذ كل ما يلزمها من وقت للشفاء التام، وسبق لهينغيز اعتزال التنس عام 2003 بعد اصابة في الكاحل قبل أن تعود عام 2005 بصورة تدريجية وتكمل في العام الماضي عودتها الكاملة.

الصين بحاجة للتركيز على قاعدة اللعبة

قال فرانشيسكو ريتشي بيتي رئيس الاتحاد الدولي للتنس إن على الصين التركيز على القاعدة في لعبة التنس وليس فقط على تطوير اللاعبين الكبار واستضافة بطولات كبرى.

وأشاد ريتشي بيتي الايطالي الجنسية ببكين لامتلاكها واحدا من أفضل ملاعب التنس في العالم بعد زيارته لمركز التنس الاولمبي في المدينة الذي اكتمل بناؤه في ايلول/سبتمبر الماضي، وقال ريتشي بيتي: "ينبغي إتاحة مثل هذه الملاعب الجيدة للشعب وليس فقط للأحداث الكبرى.. هذا هو أول شرط لتطوير اللعبة، لا تزال الصين بحاجة لمزيد من العمل على مستوى القاعدة".

وحققت اللاعبات الصينيات تطورا ملحوظا في 2006 بفوز الزوجي تشينغ جي ويان تشي بلقبين في منافسات الزوجي بالبطولات الأربع الكبرى وتأهل لي نا لدور الثمانية في فردي السيدات في بطولة ويمبلدون، وقال ريتشي بيتي: "ينبغي إقامة مزيد من المنشآت للاعبين الصغار وتوفير تدريب جيد لهم أيضا".

وبعد أن تقرر إقامة بطولة كراون جيويل للسيدات على ملاعب مركز التنس الاولمبي إضافة لبطولة الماسترز للرجال التي سوف تستضيفها شنغهاي في 2009 قال ريتشي بيتي إنه ينبغي على الصين تأسيس هيكل تنافسي أقوى على جميع المستويات، وقال: "البطولات الكبرى هامة لكنها ليست كافية لأنها ليست لأبناء الشعب العاديين".

سيرينا: كلاي مثلي الأعلى

تقول الاميركية سيرينا ويليامز الفائزة بثمانية ألقاب في بطولات التنس الاربع الكبرى ان مواطنها محمد علي كلاي أسطورة الملاكمة هو مثلها الأعلى.

وكشفت سيرينا اللاعبة الاولى على العالم سابقا عن سر تحركاتها الرشيقة في أرض الملعب، وعندما قال صحافي روسي لسيرينا انها تذكره بمقولة كلاي الشهيرة "أحوم كالفراشة وألدغ كالنحلة" ابتسمت اللاعبة الاميركية وقالت: "انا معجبة بمحمد علي كلاي وأسير على نفس مبادئه وهذا هو سبب انه لا يمكن لاحد اي يعبث معي".

التعليق