كتاب جديد يتناول تاريخ جبل اللويبدة طوال القرن الماضي

تم نشره في الجمعة 12 تشرين الأول / أكتوبر 2007. 09:00 صباحاً
  • كتاب جديد يتناول تاريخ جبل اللويبدة طوال القرن الماضي

 

عمان- يشتمل كتاب "حارتي" لمؤلفه سالم أيوب قنا والصادر أخيرا باللغة الانجليزية على جملة من التعريفات المكثفة التي تأخذ شكل الدليل لمعالم امكنة وشخصيات ومؤسسات تعنى بالعمل الثقافي والاجتماعي والاقتصادي في بيئة جبل اللويبدة طوال القرن الماضي.

يجيء الكتاب في (48) صفحة من الحجم الكبير وحمل غلافه الرئيسي صورة لدارة الفنون في حين جاء غلافه الأخير لصورة فوتوغرافية ليلية لساحة باريس التي تتوسط منطقة جبل اللويبدة والمدعم بالعديد من الصور النادرة والألوان والخرائط وكلها تفيض بلحظات الحنين والشوق لما تشكلت عليه المنطقة عبر سنوات طويلة من آثار جمالية معمارية لبيوتات أهالي المنطقة والمساجد ومباني السفارات والمراكز الثقافية والإبداعية والمستشفيات وأماكن التسوق والبقالة وجميعها جسدت معالم وأبعاد حضارية لافتة علقت في ذاكرة أجيال متعاقبة لسكان منطقة اللويبدة.

يتجزأ الكتاب الذي قدم له الدكتور محمود السمرة إلى عدة فصول كل منها يحكي عن منطقة أو ضاحية داخل اللويبدة تبرز حراك الناس في انشغالاتهم اليومية أو عبر قضاء أوقاتهم الترفيهية في استراحات ومطاعم ومقاهٍ أو أمام مداخل محلاتهم وبيوتهم تحت ظلال ورود وزهور ياسمين التي تظلل حدائق اللويبدة في تكوينات بصرية جذابة.

كما يستعرض الكتاب سير العديد من الشخصيات الشهيرة التي قطنت اللويبدة وأثرت في سائر مناحي الحياة جراء عمليات التنمية والتطوير الاقتصادي والثقافي التي عاشها جبل اللويبدة في أكثر من حقبة زمنية قريبة.

يسدّ الكتاب الذي جاء إصداره بدعم من المركز الثقافي الفرنسي ودارة الفنون نقصا في المكتبة الوطنية التي تبحث في ألفة المكان ومعايشته فضلا عن أهميته للمهتمين بصنوف الإبداع الثقافي والفني وعلى وجه الخصوص المشتغلين والدارسين موضوع هندسة العمارة والانتروبولوجيا.

التعليق