ترولي : كان يجب استبعاد هاميلتون والونسو من الموسم الحالي

تم نشره في الأربعاء 26 أيلول / سبتمبر 2007. 09:00 صباحاً
  • ترولي : كان يجب استبعاد هاميلتون والونسو من الموسم الحالي

فورمولا 1

 

طوكيو- قال الايطالي يارنو ترولي سائق فريق تويوتا الذي يشارك في بطولة العالم لسباقات فورمولا 1 للسيارات لرويترز يوم امس الثلاثاء إنه كان ينبغي استبعاد لويس هاميلتون وفرناندو الونسو سائقي مكلارين من بطولة السائقين هذا العام.

وفرض الاتحاد الدولي للسيارات على مكلارين غرامة قياسية بلغت نحو 100 مليون دولار وجرده من كامل نقاطه في بطولة الصانعين لهذا العام بعد ان ضبطت في حوزته بيانات فنية خاصة بمنافسه فيراري.

لكن هاميلتون البريطاني متصدر الترتيب العام لبطولة السائقين هذا الموسم والونسو الاسباني بطل العالم في العامين الماضيين اللذين يدور بينهما حاليا صراع حامي الوطيس على اللقب منحا عفوا نظير تزويدهما الاتحاد الدولي للسيارات بأدلة.

وقال ماكس موزلي رئيس الاتحاد الدولي للسيارات إنه كان يفضل تجريد الونسو وهاميلتون من رصيدهما من النقاط إذا ترك الأمر له بعد فضيحة التجسس.

ووافق ترولي على أن ثنائي مكلارين كانا محظوظين.

وقال في مقابلة قبل سباق جائزة اليابان الكبرى الذي سيقام مطلع الأسبوع المقبل "من الصعب جدا الحكم في قضية التجسس. لن تعلم أبدا الحقيقة ما لم تكن من داخل الفريق. لكن إذا تم خصم نقاط أحد الفرق ينبغي خصم نقاط سائقيه أيضا... لأنهم جميعا في نفس الفريق."

وأضاف "من الصعب علي الحكم على الموقف لذلك لا أريد قول المزيد. من المؤسف أن فورمولا 1 تضررت. لقد تضررت صورة رياضتنا في مختلف أنحاء العالم بسبب قصة التجسس."

واتخذ زميله في الفريق الالماني رالف شوماخر موقفا أقل حدة معربا عن اعتقاده بأن إيقاف السائقين كان سيصبح إجراء قاسيا جدا.

وقال شوماخر لرويترز "أعتقد أن عدم توقيع عقوبة عليهما كان قرارا عادلا. لا يشارك السائقون في تطوير السيارات. لا أعلم شيئا عن السائقين الآخرين لكني أتحدث عن نفسي وعمن تحدثت إليهم.. لم يكن من الواجب عقابهما."

وتوج فيراري بطلا لبطولة الصانعين يوم الجمعة الماضية بعدما أحجم مكلارين عن التقدم بالتماس ضد العقوبات التي وقعها عليه الاتحاد الدولي.

وبدأت فضيحة التجسس في يوليو تموز الماضي بالعثور على 780 صفحة تحتوي على معلومات فنية تخص فيراري في منزل مايك كوجلان كبير المصممين في مكلارين والذي أوقفه الفريق بعد ذلك.

وشكك شوماخر في استفادة مكلارين وخاصة هاميلتون والونسو بصورة غير عادلة من هذه المعلومات رغم تصدرهما البطولة.

وقال "الأمر صعب.. ففي لحظة ما بدا أنهما امتلكا بعض المعلومات.. لكني لا أعتقد أنه اتضح أن مكلارين أو السائقين استفادا مما كان بحوزتهما."

ويتصدر هاميلتون الترتيب بفارق نقطتين عن الونسو ويسعى السائق البريطاني الصاعد لأن يصبح أول سائق يفوز باللقب في أول مشاركة منذ انطلاق البطولة عام 1950.

ويحتل الفنلندي كيمي رايكونن سائق فيراري المركز الثالث بفارق 13 نقطة عن هاميلتون.

وأصر شوماخر على أن تجريد ثنائي مكلارين المتصارعين من نقاطهما كان سيجعل بطولة 2007 اضحوكة.

وتابع "مررت بالتجربة نفسها مع فريق وليامز قبل أربع سنوات حيث أحرزت المركز الثالث لكن خطأ في قياس أنبوب المكابح تسبب في إلغاء نتيجتي. كان أنبوب المكابح أطول بثلاثة ملليمترات أو ما شابه.. ما ذنب السائق في شيء كهذا."

شوماخر سائق تويوتا المتعثر واثق بشأن مستقبله

 لم يؤثر الأداء المتواضع للالماني رالف شوماخر سائق تويوتا خلال الموسم الحالي على أمله في المنافسة على لقب بطولة العالم لسباقات فورمولا 1 للسيارات مرة أخرى.

وقال شوماخر لرويترز يوم امس الثلاثاء "تسمية هذا العام بالصعب وصف لطيف جدا.. أريد فقط أن ينتهي هذا الموسم. نعم صحيح أني تحدثت إلى فرق اخرى. لن أخوض في تفاصيل ما جرى في هذا الصدد.. لكني الآن أريد الانتهاء من السباقات المتبقية على نهاية الموسم."

وعاش شوماخر الذي ينتهي عقده مع تويوتا بنهاية العام الحالي كابوسا هذا العام حيث لم يتمكن لا هو ولا زميله في الفريق الايطالي يارنو ترولي من احتلال مركز أفضل من السادس في أي سباق.

وقال شوماخر الذي فاز بستة سباقات مع وليامز قبل الانضمام لتويوتا عام 2005 " كنت أعلم عندما انضممت للفريق أنها ستكون مهمة صعبة لكن الأمور لم تسر كما أردت."

واضاف "كي أكون منصفا كان في الأمر الكثير من عدم التوفيق حيث كنا نتوقع الفوز بنقاط واحتلال مراكز متقدمة لكننا لم نفعل. لا يزال هذا ممكنا وكل شيء قابل للتغيير في عالم فورمولا 1."

وسيزيد الضغط على تويوتا الذي لم يفز بأي سباق منذ بدأ مشاركته في البطولة عام 2002 لاحتلال مركز بين الثلاثة الأوائل للمرة الأولى هذا الموسم خلال السباق المقبل في جائزة اليابان الكبرى على حلبة فوجي سبيد واي.

وقال شوماخر "التوقعات كبيرة مرة أخرى ونأمل في أن نقدم سباقا جيدا."

وأنفقت تويوتا ما يزيد على مليار دولار في فورمولا 1 لكن الفريق تراجع الموسم الماضي بعد احتلاله المركز السادس برصيد 35 نقطة فقط.

ومثلت هذه النتيجة تدهورا خطيرا بالنسبة للفريق بعد العروض القوية التي قدمها في العام الذي سبقه حين احتل المركز الرابع برصيد 88 نقطة.

وازداد تراجع مستوى الفريق في 2007 حيث لم يحصل إلا على 12 نقطة فقط في بطولة الصانعين قبل ثلاثة سباقات فقط على نهاية الموسم.

ويصر رالف شوماخر الشقيق الأصغر لمايكل سائق فيراري المعتزل وبطل العالم سبع مرات من قبل على أن معاناته هذه لن تمنعه من الانضمام لفريق كبير مرة أخرى.

وقال شوماخر (32 عاما) "يجعل اللعب مع فريق كبير الأمور أكثر صعوبة.. لكني موجود في رياضة السيارات منذ زمن طويل والناس يعرفونني. لا زال مستواي جيدا لذلك فلن يكون في الأمر مشكلة."

وقال ردا على سؤال عما إذا كان يثق في انضمامه لأحد فرق المقدمة في 2008 "نعم بالتأكيد.. لن يكون ذلك أمرا صعبا.

التعليق