شركة فنلندية تعد بإتاحة قنوات تلفزيونية للجميع

تم نشره في السبت 15 أيلول / سبتمبر 2007. 09:00 صباحاً

 

هلسنكي-قالت شركة فلوبس الفنلندية لاستخدامات التكنولوجيا أول من أمس إن كل ما يحتاجه المرء لإطلاق قناة تلفزيونية خاصة به هو جهاز هاتف محمول مزود بكاميرا.

وتعتزم الشركة عرض قناة تلفزيونية مجانا للجميع لتمكين الناس من تقديم عروض مباشرة على الهواء أو مواد مسجلة مسبقا من دون رسوم وذلك ابتداء من أواخر العام الحالي.

وفتحت الشركة هذا الأسبوع خدمة تجريبية باللغة الفنلندية، وتسعى لتدشين موقع باللغة الإنجليزية في تشرين الثاني(نوفمبر) مستهدفة الجماعات والجاليات التي لا يخصص لها وقت على الهواء في برامج القنوات التلفزيونية القائمة.

وقال جوناس بيكانين الشريك المؤسس للشركة لرويترز "المجموعة الرئيسية التي نستهدفها هي الجاليات التي لها وجود بالفعل على الإنترنت".

ويثبت المضمون الذي يقدمه المستخدمون في مواقع شهيرة على الإنترنت مثل "يو تيوب" أنه القائد لتلفزيون الإنترنت، في حين تتخبط بشكل كبير تدخلات المحطات الإذاعية المتمرسة ومشغلي شركات الاتصالات في البث التلفزيوني عبر الإنترنت في أوروبا.

وقال بيكانين إن الشركة تسعى لتحميل المستخدمين رسوما على بعض وسائل البث التي يشغلها محترفون على الرغم من أنها تبيع أيضا مساحة إعلانية.

ويمكن لفلوبس أيضا إتاحة فرص لما يسمى صحافة المواطنين مع بث تصوير فيديو على الهواء من أي جهاز هاتف مزود بكاميرا فيديو.وقال بيكانين"إذا رأيت شيئا مشوقا في الشارع يمكنك بدء بثه ببضع نقرات".

التعليق