كرويف يرى أن على برشلونة تحريك خطوطه إلى الأمام

تم نشره في الأربعاء 12 أيلول / سبتمبر 2007. 10:00 صباحاً

برشلونة - يرى الهولندي يوهان كرويف المدير الفني الأسبق لنادي برشلونة الأسباني لكرة القدم أن على الفريق الكاتالوني تقديم لاعبي الدفاع والوسط إلى الأمام للتمكن من الضغط على الخصم في ملعبه وانتزاع الكرة منه قرب منطقة جزاءه.

في مقاله الأسبوعي الذي ينشر كل أثنين في صحيفة "البريوديكو" أكد كرويف أن مع تحريك الخطوط إلى الأمام "تصبح دائماً قريباً من منطقة جزاء الخصم وهو ما يعني بذل جهد أقل للوصول إلى مرماه وإجباره على أن يكون هو من عليه العدو أكثر فأكثر للوصول إلى مرماك".

وداعب الجناح الهولندي قراءه حيث أكد أنه في فترة توليه تدريب برشلونة كان ثاني أفضل مدافع لديه هو هداف الفريق ونجمه السابق البرازيلي روماريو "بمجرد أن تصل الكرة إلى حارس المنافس كان يتوجه فوراً إليه.

بهذا كان يتمكن من إزعاجه فلا يستطيع لعب الكرة بسرعه وهو ما يصب في مصلحة فريقه والأهم من ذلك أن روماريو كان يوفر العدو إلى الوراء نحو ثلاثين متراً.

التعليق