تماسيح تجبر أستراليّا على البقاء أسبوعا فوق شجرة

تم نشره في الخميس 16 آب / أغسطس 2007. 09:00 صباحاً

سيدني- صادف رجل أسترالي مستنقعا للتماسيح واضطر للتسلق على شجرة حيث ظل فوقها لمدة سبعة أيام قبل أن تنقذه طائرة هليكوبتر عسكرية.

وقال ديفيد جورج(53 عاما) وهو مربي ماشية لرويترز "كنت أتعرض كل ليلة لمطاردة تمساحين كانا يقبعان أسفل الشجرة ويحدقان باتجاهي. كل ما تمكنت من رؤيته هو زوجان من العيون الحمراء على بعد نحو ستة أمتار من الشجرة".

وقال جورج إنه تمكن من العيش على اثنتين من الشطائر وأوثق نفسه بالشجرة لذلك لم يسقط من فوقها أثناء نومه.

وفي النهاية قال إنه بنى سريرا من الأوراق بين فرعين على الشجرة حيث قضى معظم وقته في كتابة رسالة إلى ابنه والصلاة إلى أرواح السكان الأصليين قبل أن تتمكن طائرة للجيش الأسترالي من أجلائه في النهاية إلى مكان آمن.

وقال جورج للصحافة المحلية إن مأزقه بدأ عندما سقط من على حصانه في مستنقع يعج بالتماسيح.

وبعد سبعة أيام طويلة قال جورج إنه غامر بالخروج من بين الأشجار الكثيفة الأغصان حيث رصدته طائرة هليكوبتر كانت مشاركة في عملية بحث عنه.

التعليق