أبو نصير يواصل التألق والقوقازي ينثر عطر الواعدين

تم نشره في الثلاثاء 14 آب / أغسطس 2007. 10:00 صباحاً
  • أبو نصير يواصل التألق والقوقازي ينثر عطر الواعدين

بطولة كأس اتحاد المصارعة تفرز لاعبين جددا والأبطال في مواقعهم

 

خالد المنيزل

عمان – أفرزت بطولة كأس اتحاد المصارعة التي انتهت الأسبوع الماضي عددا من اللاعبين الجدد، الذين ينتظرهم مستقبل مشرق خلال المرحلة المقبلة، وحافظ أبطال فئتي الرجال والشباب على مواقعهم في القمة رغم المحاولات الكبيرة التي قام بها المنافسون، والملفت للنظر أن المشاركة في كافة الأوزان والفئات كانت كبيرة وفاقت التوقعات، حيث وصل عدد المشاركين إلى 233 لاعبا يمثلون أربع فئات، وواصل فريق أبو نصير الاحتفاظ بالقمة بعد أن جمع نحو (41) ميدالية منوعة منها (11) ذهبية، وحل ثانيا نادي حي الأمير الحسن وجمع (25) ميدالية منها (12) ذهبية، وبرز في البطولة فريق النادي القوقازي الذي شارك بفاعلية ونثر عطره في بطولتي الأشبال والناشئين.

أبو نصير على القمة

نجح مصارعو نادي أبو نصير في البقاء على قمة الفئات الثلاث الأولى وهي الأشبال والناشئون والشباب، بينما حل فريق نادي حي الأمير حسن بالمركز الأول للرجال، والثاني في بقية الفئات، واثبت مدرب أبو نصير المبدع رائد القيسي حضورا جيدا خلال البطولة من خلال تحضير لاعبيه في الوقت المحدد ومتابعتهم خلال النزالات، الأمر الذي منحه لقب المدرب المتطور والقادر على التطوير من بطولة إلى اخرى، ويمكن القول أن فريق النادي القوقازي قد نال لقب الفريق المثالي من خلال التزامه الكامل بالأنظمة والقوانين والسيطرة على كافة لاعبيه الواعدين في البطولة، وكسب النادي لاعبين جددا قادرين على المنافسة بقوة في المستقبل، ويؤكد مدرب القوقازي شاميل تاج أن النادي يسير على خطة طويلة الأمد لإعداد الناشئين بصورة صحيحة.

أما مدرب حي الأمير حسن فهد نوفل فيقول إن الفريق حافظ على مستواه ونجح في المنافسة على ألقاب الفئات الأخرى، لكن دائما النادي يتطلع إلى بطولة الرجال التي حافظ على لقبها في معظم بطولات الاتحاد، ومن المدربين الذين اثبتوا حضورا في البطولة علي ضامن مدرب الزرقاء، وهيثم الأعرج مدرب الأمانة، ومحمد المرافي مدرب الدفاع المدني الذي ظهر بصورة ممتازة في قيادة فريق الدفاع المدني.

نجوم جدد

أفرزت البطولة عددا من اللاعبين الجدد أبرزهم حمزة أبو جعفر الاميز في البطولة، إلى جانب عامر خليل من أبو نصير، وعبدالله شاهين ولؤي عقل من حي الأمير حسن، وعبدالله شتات من الزرقاء، وآرسن عمران من القوقازي، بينما حافظ كل من مجدي العوران ولؤي عقل وأسامة ابو عصبة وسامر شحادة وعبدالله شاهين ومحمد علي على ألقاب أوزان الشباب، وإبراهيم شومان وفؤاد عمر وفريد عمر ومحمد صلاح ورمزي صلاح ومحمد علي وحسان الأعرج على ألقاب الرجال.

من وحي البطولة

- تم تطبيق القانون الدولي على كافة نزالات البطولة والتي أدارها الحكام محمود جاموس وعدنان كريشان ورشدان ندى ومحمود عبدالعزيز ونايف علوش وخالد المصري وكايد فياض وجميل عمرو.

- أقيمت البطولة على مدار أسبوع كامل بحيث تقام نزالات كل فئة وحدها، الأمر الذي منح المدربين والأندية فرصة كبيرة للمتابعة وإعداد اللاعبين بعيدا عن الفوضى.

- تم توزيع 115 ميدالية على الفائزين في ألقاب الأوزان للفئات الأربع حيث تم توزيع 33 ذهبية، و33 فضية و59 برونزية.

- شارك في البطولة 233 لاعبا منهم 60 للأشبال، 64 للناشئين، 44 للشباب، 65 للرجال.

التعليق