انتصارات لسحاب والكرمل وعين كارم وصراع الهبوط يزداد ضراوة

تم نشره في الأحد 12 آب / أغسطس 2007. 09:00 صباحاً
  • انتصارات لسحاب والكرمل وعين كارم وصراع الهبوط يزداد ضراوة

في ختام الجولة قبل الاخيرة من منافسات كرة الدرجة الاولى

 

عمان - الغد - حققت فرق سحاب والكرمل وعين كارم انتصارات هامة في الجولة العاشرة من منافسات دوري الدرجة الاولى لكرة القدم، لترتفع وتيرة المنافسة لتجنب الهبوط نحو الدرجة الثانية، في الوقت الذي لامست فيه بعض الفرق منطقة الامان.

ففي ملعب السلط كان فريق عين كارم يجتاز منافسه الصريح بصعوبة 2/1، ليقفز عين كارم الى المركز الرابع برصيد 16 نقطة، فيما احتل الصريح المركز الثامن برصيد 10 نقاط.

وفي ملعب الامير محمد حقق فريق سحاب فوزا هاما على جاره البادية بهدف وحيد، ليتجمد رصيد البادية عند 13 نقطة ويبتعد نهائيا عن دائرة الخطر، فيما رفع سحاب رصيده الى 12 نقطة وبات قريبا من الدخول الى منطقة الامان.

وفي ملعب الحسن تمكن الكرمل من اجتياز السلط بهدف وحيد، ليرتفع رصيد الكرمل الى 12 نقطة ويقترب من منطقة الامان، فيما بقي رصيد السلط 9 نقاط وحل في المركز التاسع وبات مهددا بالهبوط.

 عين كارم 2 الصريح 1

اعلن لاعبو الفريقين عن نواياهم الهجومية منذ انطلاق المباراة، الامر الذي رفع وتيرة الاداء الفني وجعل مرمى الفريقين عرضة للخطر في ظل الاداء الهجومي السريع الذي نفذه الفريقان، رغم ان فريق الصريح كان المبادر للطلعات الهجومية والوصول الى مرمى مازن عبدالله حارس عين كارم، من خلال سلسلة من التمريرات البينية القصيرة التي ضربت عمق عين كارم في أكثر من موقف، ولعب رضوان الشطناوي وياسر العزام وفرحان ابو رواد دورا مؤثرا في قيادة الالعاب والاستفادة من المساحات الواسعة التي تركها اندفاع لاعبي عين كارم وخاصة من ناحية الاطراف ومن هنا بدأت الكرات العكسية تهدد دفاع ومرمى عين كارم ولعب الحظ دوره الرئيسي في ابعاد الكرة القوية التي سددها ياسر العزام من على حافة المنطقة وارتطمت بالعارضة.

ورغم الفورة الهجومية التي استهلها فريق الصريح، الا ان فريق عين كارم بادر هو الآخر للرد على الطلعات الهجومية، وساهمت تحركات محمد الزيود وعز الدين عوض ومعاذ شاهين وماجد العلي في تهديد مرمى احمد الشياب حارس الصريح باكثر من كرة.

الدقيقة (31) كانت شاهدة على افتتاح التسجيل عندما كسر ياسر العزام مصيدة التسلل التي نصبها دفاع عين كارم لوقف الهجمة المضادة، التي قادها وسط الصريح ولحظة عبوره منطقة الجزاء كان العزام نفسه يسدد كرة قوية اخطأ الحارس مازن عبدالله تقديرها لتستقر في شباكه الهدف الاول لفريق الصريح الذي اشعل فتيل الاثارة من جديد وحرك لاعبي عين كارم الذين اندفعوا بقوة لاعادة التوازن من جديد، وهذا ما تحقق لهم عند الدقيقة (38) عندما عكس محمد الزيود كرة عرضية انسل رائد الرحاحلة من بين مدافعي الصريح وسدد راسية جميلة في شباك الشياب.

الشوط الثاني استغله فريق عين كارم بشن سلسلة من الهجمات المضادة التي منحت لاعبيه الوصول أكثر من مرة نحو مرمى الشياب حارس الصريح، وظهرت نواياهم في هز الشباك وهذا ما تحقق عند الدقيقة (62) عندما احتسب الحكم ركلة جزاء نجح محمد الزيود في ترجمتها بنجاح معلنا تقدم فريقه، في الوقت نفسه شكل هذا الهدف "الصدمة" للاعبي الصريح الذين سعوا وبكل قوة لادراك التعادل الذي كاد ان يتحقق أكثر من مرة بعد ان اهدر العزام وصدام الشهابات جملة من الفرص الخرافية، وزاد الامر تعقيدا بالنسبة لفريق الصريح النقص العددي الذي اصابه جراء البطاقة الحمراء التي نالها انس الشهابات بعد نيله الانذار الثاني الامر الذي منح الفرصة لفريق عين كارم بالمحافظة على تقدمه حتى صافرة النهاية.

سحاب 1 البادية 0

غلف الحذر المبالغ فيه من كلا الطرفين بعد ان تأخرا كثيرا في الدخول في اجواء المباراة، وانحصر الاداء وسط الميدان وغابت الخطورة الحقيقة على كلا المرميين، البادية حاول الدخول من العمق عبر انطلاقات فادي المرافي والجبور لكنها واجهت دفعات من قبل محمود صالح والطهراوي وابو زيد وعارف، في المقابل كان سحاب يبادر بهجمات مكثفة بعد انتشار مميز للاعبيه وسط الميدان من قبل ثائر الجزازي وعلي الصبايحة ونقل اللعب نحو الاطراف حيث انطلاقات طارق اسمير ومحمد عارف، وكان فريق سحاب الاكثر وصولا لمرمى العبيدي الذي سيطر على رأسية مجاهد حوا واخرى تسديدة من الصبايحة قبل ان تمر كرة حوا بمحاذاة القائم، وحول العبيدي تسديدة عارف لركنية، واشرك مدرب سحاب الكابتن انس صبرة بمحمد قنديل بديلا عن الصبايحة بسبب الاصابة، ليواصل سحاب زخمه الهجومي ليستغل ماجد فهد الكرة التي هيأها اسمير على مشارف الجزاء سددها برأسه (لوب) من فوق الحارس العبيدي المتقدم عن مرماه هدف سحاب في الدقيقة (40).

وفي الحصة الثانية اندفع البادية صوب المواقع الهجومية بغية التعديل وتهيأت امام مروان سيده فرصة التعديل، الا انه سدد الكرة بتسرع فوق المرمى وسدد ابو خليفة كرة كرباجية حادت عن القائم الايمن لمرمى جهاد الخلايلة، فعمل سحاب على تشييد جدار دفاعي صلب لاحتواء الهجمات المتلاحقة للبادية، فيما اعتمد سحاب على الهجمات المرتدة واهدر حوا فرصا اخرى لاضافة هدف التعزيز لسحاب واهدر قنديل فرصة خرافية للتعديل وهو بمواجهة المرمى.

مدرب البادية دفع باحمد الجريري وعايد علي وحسام احمد على فترات بغية استثمار السيطرة الميدانية للفريق لكن تراجع سحاب للمواقع الدفاعية وتماسك الفريق مكنت الفريق من انهاء اللقاء لمصلحته بهدف واحد دون مقابل.

 الكرمل 1 السلط 0

ساهم الحذر المبالغ فيه والبطء الشديد في تحضير الكرات بانحسار اللعب وسط الميدان وغياب الخطورة المباشرة عن المرميين، ولكن مع مرور الوقت كان السلط هو المبادر بالتقدم صوب مواقع خصمه الخلفية بعدما احسن عبدالله ابو زيتون وصلاح العجرمي ومحمد حمدان التحكم بادارة منطقة العمليات، وشكلوا عمقا استراتيجيا لثنائي الهجوم محمد الهنداوي وميشيل فشحو لتتعدد مشاهد الوصول لمرمى الحارس غيث الوحشة الذي سيطر على رأسية الهنداوي، وتصدى لتسديدة العجرمي، وحول قذيفة ابو زيتون لركنية والتي سبقتها تسديدة لمحمد الهنداوي ضربت الشباك الجانبية.

على الجانب المقابل ادرك الكرمل نوايا خصمه فلجأ الى اسلوب متوازن في التعامل مع المجريات، فعمد الى تكثيف تواجده في منطقة العمليات وتشديد الرقابة على الهنداوي وفشحو ثم بدأ بالامتداد عبر هجمات سريعة مرتدة قادها زيد عبدالرؤوف ومحمد البقيعي

 وعمر خليل ومحمد توهان، وشكل عمر خليل أول مشاهد الخطورة على مرمى السلط عندما تقدم داخل المنطقة وراوغ المدافع قبل ان يواجه الحارس محمد عيسى الذي خرج بالوقت المناسب وضيق عليه الزاوية وانقذ الموقف على حساب ركنية.

وانذرت هذه الفرصة بمولد الهدف الاول للكرمل عندما مرر عمر خليل كرة بينية انفرد على اثرها محمد البقيعي ولحظة تخطيه الحارس تعرض للمسك فكانت ركلة الجزاء التي احتسبها الحكم حسن الخالدي ونفذها عمر خليل بنجاح على يمين محمد عيسى في الدقيقة 35، ولم تفلح بعدها محاولات التعديل للسلط بسبب صلابة دفاع الكرمل.

وفي الشوط الثاني فرض السلط افضليته واهدر محمد حمدان ابرز فرص التعديل عندما انفرد بالمرمى لكنه سدد بتسرع فوق العارضة، في الوقت الذي اعتمد فيه الكرمل على الهجمات المرتدة وكان يجدر بمحمد توهان اضافة الهدف الثاني لكنه تلكأ بالكرة فسبقه المدافع وانقذ الموقف.

ورمى السلط بكامل ثقله الهجومي لكنه عجز عن اختراق دفاعات الكرمل، ومع تقدمه للامام انكشفت دفاعاته واهدر لاعبو الكرمل أكثر من فرصة للتعزيز منها لمحمد عرفان وعمر خليل، فيما ضاعت على السلط فرصة التعديل قي الدقائق الاخيرة عندما تابع عمر يوسف عرضية فشحو بجوار القائم وهو في وقت ملائم جدا للتسجيل، قبل ان يطلق الحكم صافرته معلنا النهاية السعيدة للكرمل الذي ضمن موقعه في الدوري.

جدول ترتيب الفرق بعد الأسبوع العاشر

الفريق      لعب   فوز   تعادل خسارة له    عليه  نقاط

اليرموك      10    9     1     0     31    4     28

اتحاد الرمثا 9     6     3     0     13    5     21

كفرسوم      10    5     3     2     17    10    18

عين كارم     10    5     1     4     18    14    16

ذات راس     10    4     0     5     19    15    15

البادية     10    3     4     3     10    13    13

سحاب  10    3     3     4     11    13    12

الكرمل      10    3     3     4     19    23    12

الصريح      9     3     1     4     13    13    10

السلط 10    2     3     5     14    13    9

المنشية      10    2     2     6     13    21    8

الرصيفة     10    1     1     7     7     35    4

ملاحظة: هناك مباراة مؤجلة للصريح مع اتحاد الرمثا

التعليق