السفارة الأميركية تمول معسكر الصداقة لصغار السلة

تم نشره في الخميس 9 آب / أغسطس 2007. 09:00 صباحاً
  • السفارة الأميركية تمول معسكر الصداقة لصغار السلة

عمان - الغد- أكد السفير الأميركي في الاردن ديفيد هيل ان معسكر الصداقة لصيف 2007 والذي ترعاه السفارة لتطوير اللاعبين الصغار بكرة السلة، يهدف الى خدمة العلاقات القوية بين الشعبين الأردني والأميركي وليس هناك اي اهداف سياسية من وراء اقامته في الأردن.

واضاف تم اختيار كرة السلة كونها اعظم رياضة في الولايات المتحدة وهناك فرصة لمنح اللاعبين الاردنيين الصغار الكثير من المهارة وحب اللعبة، من خلال اثنين من المدربين الأميركيين المميزين للاشراف على مدار اسبوعين كاملين على 200 لاعب ولاعبة من الواعدين.

وتحدث السفير الأميركي خلال المؤتمر الصحافي الذي عقد أمس في صالة الأمير حمزة بمدينة الحسين للشباب بحضور امين سر اتحاد كرة السلة نبيل ابو عطا والمدربين الأميركيين ديان فولي ودوني آري, حيث قال هيل ان السفراء الحقيقيين للولايات المتحدة ليسوا الذين يجلسون على المكاتب وانما الرياضيون الذين ينتقلون من مكان الى مكان وتساهم صدقاتهم وعلاقاتهم الطيبة تقوية الروابط بين الشعبين الأميركي وشعوب العالم .

وخلال المؤتمر أكدت المدربة ديان انها سعيدة جدا لخوض هذه التجربة واشادت باللاعبين واللاعبات وحماسهم الكبير، كما اثنى المدرب دوني على رغبة اللاعبين واللاعبات الصغار في التعلم وقدرتهم على الاستفادة بسرعة من برامج المعسكر التي تنقسم الى ترفيه وتعليم المهارات الاساسية بكرة السلة.

وفي ختام المؤتمر شدد السفير الأميركي على اهمية استمرار تنظيم وتمويل البرامج بالتعاون مع اتحاد كرة السلة, حيث يمكن الاعتماد على التزام السفارة الأميركية تجاه هؤلاء اللاعبين الرائعين بما يكفل اقامة نشاطات متواصلة لتطوير كرة السلة التي تحظى بعشبية كبيرة في أميركا والاردن على حد سواء.

يذكر ان المعسكر يتضمن حصصا تدريبية صباحية ومسائية وحصة يومية لتعليم مصطلحات كرة السلة باللغة الانجليزية بحسب ما اشار اليه ابو عطا.

التعليق