"مدينة الأرواح الضائعة": فيلم يروي قصة ثلاثة آلاف عام من أساطير البتراء

تم نشره في الخميس 26 تموز / يوليو 2007. 09:00 صباحاً
  • "مدينة الأرواح الضائعة": فيلم يروي قصة ثلاثة آلاف عام من أساطير البتراء

إسلام الشوملي

عمّان- أعلنت شركة يونيزار الدولية لانتاج الأفلام ومقرها بريطانيا بالتعاون مع شركة (Blaze Agency) في عمّان يوم أول من أمس، عن بدء العمل لإنتاج الفيلم العالمي(City Of Lost Spirits) وذلك خلال المؤتمر الذي عقده الطرفان في فندق ماريوت عمان.

وحضر المؤتمر الصحافي رئيس شركة يونيزار ديفيد بويلز ومسؤولة التمويل والتوزيع في يونيزار ريبيكا ترانتر، إضافة إلى كاتبة قصة (City Of Lost Spirits) الكاتبة والمخرجة والمنتجة في شركة (بليز اجنسي) ساندرا قعوار سماعين.

ويمثل فيلم (City Of Lost Spirits) مشروعا أردنيا بصبغة عالمية يروي قصة ملحمية لثلاثة آلاف سنة من الأساطير التي تحيط بمدينة البتراء التاريخية، ويعكس الفيلم بحسب كاتبته صورة لعالم خيالي مليء بالمغامرات الاسطورية والروحانية عبر أرض لا حدود لأبعادها الزمنية وسط معارك ضارية ما بين الخير والشر.

وفي حين بينت قعوار أن الفيلم موجه للجماهير من مختلف الأعمار أضافت "يمثل الفيلم فرصة عالمية ضخمة لجذب المستثمرين المهتمين من جميع انحاء العالم لاسيما وأن الفيلم حصل لغاية الآن على اهتمام مميز من عدة جهات عربية وعالمية".

وتابعت "يساهم الفيلم في اظهار جماليات المدينة الوردية وتدريب كفاءات محلية على أيدي أصحاب الخبرة والكفاءة من العالم، إضافة إلى توظيف سكان منطقة البتراء بهذا الفيلم"..

من جانبه تحدث رئيس شركة يونيزار انترناشيونال ديفيد بويلز عن دور يونيزار بتطوير وانتاج فيلم(City Of Lost Spirits) عالمياً بالتعاون مع الشركة الاردنية Blaze Agency التي بدورها ستقوم بتأمين كافة المستلزمات والخدمات الانتاجية المحلية للفيلم.

وأضاف "تبلغ تكلفة الفيلم100 مليون دولار، وسيكون شبيهاً في اطلالته بأفلام عالمية مثل فيلم Indiana Jones and Raiders of The Lost Ark ، وفي الوقت نفسه يهدف الفيلم لإبراز العادات والتقاليد الأردنية والعربية العريقة".

ويتوقع بويلز أن ينال هذا الفيلم اهتمام الاعلام العالمي وان يضع الاردن على قمة هرم صناعة الافلام العالمية.

وأضاف "يونيزار لديها التمويل والرسالة ولكن يجب ان نعرف ماذا نقدم للأجيال القادمة".

أما عن الأسماء المشاركة فلم يتم الإعلان عنها بعد إلا أن بويلز أشار إلى أن البحث سيجري لانتقاء اشخاص مناسبين في الشكل والأداء مثل عمر الشريف وصوفيا لورين، ويتوقع ان ينتهي العمل على جميع الوصف والكتابة المطلوبة للعمل خلال عام.

ويسعى ديفيد بويلز بالتعاون مع ساندرا قعوار سماعين لإمداد المشروع بأكبر الامكانيات ليظهر بصورة قريبة من الواقع كما تعمل ومسؤولة التمويل والتوزيع في يونيزار ريبيكا ترانتر على التفاوض مع كبار الاستوديوهات العالمية للمشاركة، بما يوفر فرصة ليشكل المشروع فيلما عالميا ضخما، يروج للسياحة الأردنية إضافة لما يقدمه من إضافة ترتقي بمجال صناعة الافلام الاردنية الصاعدة لطريق الافلام العالمية.

كما تحدث في المؤتمر عضو مجلس الأعيان والمفوض في الهيئة الملكية للأفلام عقل بلتاجي كضيف شرف في المؤتمر، تناول في حديثه مجال صناعة الأفلام في الأردن كقطاع ينمو بدعم عدد من الجهات والمؤسسات المعنية بهذا المجال مسمياً عددا من الجهات مثل: الهيئة الملكية للأفلام وكليّة القدس التي طرحت بين تخصصاتها مؤخرا تخصص صناعة الأفلام، وأشار أيضاً إلى دور مؤسسة الإذاعة والتلفزيون وإلى انطلاق أول محطة فضائية أردنية مستقلة ممثلة بـ(ATV) بداية الشهر القادم.

وبين بلتاجي أن فيلم(City Of Lost Spirits) له أكثر من بعد لاسيما وهو يصور في مدينة البتراء الوردية لافتاً إلى أن الفيلم يؤكد للعالم من خلال قصة جميلة أن مدينة البتراء الوردية ليست فقط من عجائب الدنيا السبع بل هي أيضاً "تمثل فخراً للرسول وسيدنا اسماعيل وللعائلة المالكة الموجودة في الأردن كونها تمثل النبطيين العرب كما تمثل الحضارة والفلسفة والتجارة وما وصل إليه سكان المدينة الأصليون قبل آلاف السنين".

ويذكر أن مؤلفة القصة والمشاركة في دور إخراجي في الفيلم أنهت دراستها الجامعية في تخصص التصميم الجرافيكي وتابعت دراستها في مجال صناعة الأفلام، كما أخذت العديد من الكورسات في مجال الإخراج على يد المخرج اليوناني ألبرت ثالي.

وحصلت قعوار على عدة جوائز وهي عضو لجنة تحكيم في الأميز"Emmys Awards"، وعضو لجنة تحكيم في مهرجان الأفلام العالمي الأوروبي العربي الذي يقام في اسبانيا اكتوبر المقبل.

تصوير اسامة الرفاعي

التعليق