رئيس الاتحاد الامريكي لكرة القدم يتساءل عن مدى تأثير بيكام على اللعبة

تم نشره في الجمعة 13 تموز / يوليو 2007. 09:00 صباحاً

لوس انجليس جالاكسي يقدمه اليوم

 

نيويورك - قال سونيل جولاتي رئيس الاتحاد الامريكي لكرة القدم ان وصول الانجليزي ديفيد بيكام الوشيك للعب بالدوري الامريكي اعطى اللعبة دفعة قوية في البلاد لكن الحكم على مدى هذا التأثير مازال مبكرا.

وقال جولاتي لرويترز في مقابلة هذا الاسبوع "الاهتمام العالمي ببيكام كان فوق العادة مع تأكيد ان هذا يركز الاهتمام على بطولة الدوري..حتى الان هذا الامر يمثل ظاهرة."

وسيقدم نادي لوس انجليس جالاكسي لاعبه الانجيلزي لوسائل الاعلام بشكل رسمي اليوم الجمعة بعد ان اثار بيكام ضجة كبيرة بالتعاقد مع النادي الامريكي مقابل راتب سنوي اساسي يبلغ 5.5 مليون دولار في صفقة قد تدر 250 مليون دولار على لاعب خط وسط منتخب انجلترا خلال خمس سنوات هي كل مدة العقد.

وقال جولاتي "اتمنى ان يؤدي اهتمام وسائل الاعلام والجماهير والتلفزيون والرعاة ببيكهام الى ظهور كرة قدم على مستوى عال."

وأكد جولاتي انه من الواضح بالفعل ان بيكام سيضفي الاهتمام على اللعبة بشكل مشابه لما حدث في السبعينات من القرن الماضي بوصول الاسطورة البرازيلي بيليه الذي كان انضم وقتها الى نيويورك كوزموس الذي كان ينافس في دوري كرة القدم لدول أمريكا الشمالية الذي اختفى الان.

وتساءل جولاتي "هلي سيصبح بيكام مثل بيليه ام سيصبح مثل ماجيك جونسون ولاري بيرد. القياس هنا ان جونسون وبيرد رفعا كرة السلة الى مستوى اخر."

واضاف "لقد رفعنا بيليه الى أعلى لكننا لم نحافظ على هذا الامر. الحفاظ على المستوى العالي هو الامر المهم. هذا امر لابد منه."

واكد جولاتي ان بيكام الذي سطع نجمه مع مانشستر يونايتد الانجليزي قبل اللعب مع ريال مدريد الاسباني في اخر اربعة مواسم سيقدم الكثير.

وقال جولاتي "لن يكون بيكام مجرد فرقعة اعلامية. انه لاعب كرة قدم جيد للغاية ويملك عقلية احترافية رائعة. يتمنى المرء ان يملك ديفيد بيكام التأثير المستمر برفع درجة الادراك والاهتمام باللعبة. من الواضح انه اذا كان هناك لاعب في العالم يستطيع اعطاء هذه الدفعة فانه سيكون بيكام."

واكد جولاتي ان تأثير بيكام قد يكون له مردود أكبر من صعود نجم امريكي في كرة القدم مثل فريدي ادو الذي يقود المنتخب الامريكي بنجاح في كأس العالم للشباب تحت 20 عاما المقامة حاليا في كندا.

وقال رئيس الاتحاد الامريكي لكرة القدم "ديفيد بيكام أكبر من مجرد لعبة كرة القدم. انه رمز في دولة تملك رموزا في كرة القدم. مقارنة بيكام يجب ان تكون على مستوى تايجر وودز (لاعب الجولف) أو مايكل جوردان (لاعب كرة السلة)..هذا هو مستوى المقارنة الذي نتحدث عنه. سيكون من الرائع ايجاد لاعب امريكي وسيم من اصل افريقي يتزوج احدى عضوات فريق سبايس جيرلز الغنائي ويستطيع لعب كرة القدم ايضا. انه يفوق كل هذا."

لوس انجليس جالاكسي الأمريكي لا يشعر بالقلق

ويثق نادي لوس انجليس جالاكسي الذي ينافس في الدوري الامريكي لكرة القدم في لياقة نجمه الجديد ديفيد بيكام لاعب خط وسط منتخب انجلترا رغم الاصابة الاخيرة التي تعرض لها اللاعب في كاحله.

 كما ان اليكسي لالاس رئيس النادي يثق في ان قائد منتخب انجلترا السابق سيكون قادرا على اللعب على اعلى مستوى حتى أواخر الثلاثينات من عمره.

وقال لالاس لرويترز "لقد فحصنا اصابته وتأكدنا من حصول بيكام على الراحة التي يحتاجها. نحن محظوظون للغاية لان بيكام حصل على الوقت الكافي للراحة لان هذه الاصابة كانت تحتاج للوقت المناسب للشفاء. هذه صفقة لمدة طويلة ونحن لن نضعه في أي موقف به مخاطرة لان هذا لن يساعد الفريق."

وخضع بيكام الذي سينضم الى لوس انجليس في صفقة قد تدر على اللاعب ما يقرب من 250 مليون دولار خلال خمس سنوات لفحوص طبية كشفت عن ان اصابة كاحله لا تحتاج لعلاج طويل المدى.

وقال لالاس "باستثناء تيدي شيرينجهام وباولو مالديني هناك الكثير من اللاعبين الذين يتراجع مستواهم سريعا للغاية بعد بلوغهم 30 عاما. ساضع بيكام في فئة اللاعبين الذين يعتنون جيدا بليقاتهم ويتفهمون طبيعة اجسادهم مثل شيرينجهام ومالديني. انه يعمل جيدا."

واضاف "ان بيكام أكثر قوة من الذين يشيدون به من أجل هذا الامر لذلك لا أرى مشكلة في ان اراه يلعب جيدا حتى منتصف أو أواخر الثلاثينات من عمره."

وانضم شيرينجهام (41 عاما) مهاجم منتخب انجلترا السابق الى نادي كولشيستر يونايتد الذي يلعب بالدرجة الثانية في الدوري الانجليزي في صفقة انتقال حر بعد انتهاء عقده مع وست هام يونايتد المنتمي للدرجة الممتازة.

وقاد مالديني (38 عاما) نادي ميلانو الايطالي لاحراز لقب دوري أبطال اوروبا في مايو ايار الماضي بالفوز 2-1 على ليفربول الانجليزي في المباراة النهائية للبطولة التي اقيمت في اثينا.

وكانت هذه المرة الثامنة التي يلعب فيها مالديني المباراة النهائية لكأس أوروبا كما انها المرة الخامسة التي يفوز فيها باللقب.

بيليه يحذر بيكام

قال اسطورة كرة القدم البرازيلي بيليه الذي ساهم في زيادة الاهتمام باللعبة في الولايات المتحدة عندما احترف في صفوف فريق نيويورك كوزموس في سبعينات القرن الماضي ان الانجليزي ديفيد بيكام يستطيع المساهمة في نشر اللعبة هناك لكنه يجب ان يستعد بقوة للعمل الشاق.

وقال بيليه الذي يروج لمشروع "اقرأ تاريخ كأس العالم" لتشجيع الاطفال على القراءة "الجميع يعلمون ان ديفيد بيكام لاعب جيد. انه معروف جيدا في كل انحاء العالم واعتقد انه يستطيع مساعدة كرة القدم الامريكية."

لكن بيليه حذر بيكام من ان مستوى كرة القدم في الولايات المتحدة ارتفع كثيرا عما كان عليه الامر ايام لعبه في الدوري الامريكي.

وقال بيليه "لكني انصحه..سيكون اللعب صعبا للغاية لان الاندية جيدة للغاية. اللاعبون يجيدون الرقابة. كن مستعدا وحافظ على حالتك الجيدة لان اللعب في الولايات المتحدة ليس سهلا. مستوى كرة القدم اصبح مرتفعا هناك حاليا."

واضاف بيليه لرويترز "في ايام لعبي كان الامر مختلفا بعض الشيء. كان اكثر تعقيدا. لقد جئت الى هنا لبدء كرة القدم الاحترافية. كرة القدم كانت للهواة وفي الجامعات فقط. لقد تطورت لعبة كرة القدم كثيرا هنا."

وتابع "لقد اتيحت لي الفرصة للعب مع لاعبين رائعين مثل فرانز بكنباور وكارلوس البرتو وجورجيو شيناجليا ويوهان كرويف. هذا دفع الاولاد والناس لحضور المباريات. يجب على بيكام ان يستمر في العمل الان."

وقال بيليه ان بيكام يحتاج الى تقديم مزيج من الشهرة والمهارة لانجاز مهمته على اكمل وجه في الولايات المتحدة التي تأهلت لنهائيات كأس العالم في آخر خمس بطولات.

وقال بيليه ضاحكا "انه واحد من اللاعبين في آخر عشر سنوات الذين اعلنوا عن انفسهم وعن كرة القدم جيدا. منذ رحيله عن انجلترا وانتقاله لريال مدريد كان الامر يسير على هذا المنوال. زوجته مغنية. هذا جعل بيكام شخصا استعراضيا."

التعليق