قراءات في "الدستور" للشاعر موسى حوامدة من مجموعته "سلالتي الريح عنواني المطر"

تم نشره في الجمعة 13 تموز / يوليو 2007. 09:00 صباحاً
  • قراءات في "الدستور" للشاعر موسى حوامدة من مجموعته "سلالتي الريح عنواني المطر"

عمان-الغد- في بادرة هي الاولى من نوعها وبدعوة من رئيس التحرير المسؤول الدكتور نبيل الشريف تقيم جريدة الدستور في الثانية عشرة يوم الإثنين المقبل ندوة ثقافية للزميل الشاعر موسى حوامدة تتضمن قراءات شعرية من قصائده الجديدة، يعقبها حفل توقيع لمجموعته الجديدة (سلالتي الريح عنواني المطر) الصادرة بدعم من وزارة الثقافة عن دار الشروق للنشر والتوزيع في عمان.

وتتضمن القراءات عددا من القصائد بينها القصيدة التي حملت عنوان الكتاب والتي ترجمها الزميل مدني قصري للفرنسية ونال عليها حوامدة جائزتين فرنسيتين نهاية العام الماضي، وهما الجائزة الكبرى من مؤسسة أورياني الثقافية وجائزة "الريشة" من مهرجان تيرانوفا الشعري الفرنسي الدورة الرابعة، والتي منحت جائزتها في الدورات السابقة للشاعر الايطالي إدواردو سانيغونيتي للعام 2003 والشاعر الاسباني فيرناندو أرابال للعام 2004والشاعر الايطالي انتونيو بيرتولي للعام 2005.

بدأ الزميل حوامدة بنشر قصائده في الملحق الثقافي لجريدة الدستور منذ العام 1980 حينما كان طالبا في الجامعة الأردنية، وكانت سبب التحاقه بالعمل في الدستور منذ تخرج من الجامعة مباشرة في العام 82، ويعمل حاليا محررا في القسم الثقافي فيها، وقد أصدر لغاية اليوم ست مجموعات شعرية، كانت على التوالي "شغب" و"تزدادين سماء وبساتين" و"شجري أعلى" و"أسفار موسى العهد الاخير" و"من جهة البحر" و"سلالتي الريح".

يذكر أن الزميل حوامدة عضو نقابة الصحافيين الأردنيين وعضو رابطة الكتاب الأردنيين واتحاد الكتاب العرب، وقد شارك في العديد من المهرجانات الشعرية العربية والدولية وترجمت قصائده إلى العديد من اللغات بينها الانجليزية والفرنسية والالمانية والتركية والكردية، وسوف يكون ضيف شرف مهرجان بابلونيا الشعري الاوروبي الذي يقام في عدة عواصم اوروبية هذا العام.

التعليق