"غواديلوب" يفجر مفاجأة والولايات المتحدة تحقق فوزها الثاني

تم نشره في الاثنين 11 حزيران / يونيو 2007. 09:00 صباحاً
  • "غواديلوب" يفجر مفاجأة والولايات المتحدة تحقق فوزها الثاني

الكأس الذهبية

واشنطن - فجر منتخب غواديلوب لكرة القدم أولى مفاجآت بطولة كأس أمم أميركا الشمالية والوسطى (الكأس الذهبية) وتغلب على نظيره الكندي 2-1 مساء أول من أمس السبت في الجولة الثانية من مباريات المجموعة الاولى بالدور الاول للبطولة، ورفع منتخب غواديلوب رصيده إلى أربع نقاط في صدارة المجموعة بينما تجمد رصيد كندا عند ثلاث نقاط.

ويبلغ عدد سكان غواديلوب التي تقع في شرق البحر الكاريبي 450 ألف نسمة كما تقل مساحتها عن دولة لوكسمبورغ وتزيد قليلا على مساحة جزر فارو كما أن العملة الرسمية في غواديلوب هي اليورو.

ونجح منتخب غواديلوب في استغلال الفرص التي سنحت له في المباراة ليحقق الفوز الاول له في هذه االبطولة التي سيطر على ألقابها الثمانية السابقة جميعا منتخبات المكسيك والولايات المتحدة وكندا وما زالت المنتخبات الثلاثة هي القوى الكبرى في هذه المنطقة من العالم.

وتقدم لاعب خط الوسط غوسيلين أنغلوما بهدف في الدقيقة العاشرة من المباراة وتعادل المدافع علي جيربا للمنتخب الكندي في الدقيقة 35 ولكن المدافع ديفيد فليوريفال سجل هدف التقدم مجددا لمنتخب غواديلوب في الدقيقة 37 ليقود الفريق إلى الفوز.

وتصدى فرانك غراندل حارس مرمى غواديلوب ببراعة للعديد من تسديدات لاعبي المنتخب الكندي الذين فشلوا في تحويل الفرص التي سنحت لهم في نهاية المباراة إلى أهداف ليخسر الفريق المباراة، ونجح المنتخب الكندي في الفوز بلقب بطولة الكأس الذهبية عام 2000 ليكون اللقب الوحيد لهذه البطولة الذي يفلت من المنتخبين المكسيك والاميركي عبر ثماني بطولات سابقة.

وانتهت المباراة الاخرى في هذه المجموعة بالتعادل 1-1 بين منتخبي هاييتي وكوستاريكا ليرفع منتخب هاييتي رصيده إلى نقطتين في المركز الثالث قبل الاخير بالمجموعة ويحرز المنتخب الكوستاريكي نقطته الاولى ولكنه ظل في المركز الرابع الاخير بالمجموعة.

وكان منتخب غواديلوب قد تعادل 1'1 مع هاييتي في الجولة الاولى من مباريات المجموعة والتي شهدت أيضا فوز كندا على كوستاريكا 2-1، وتختتم منافسات المجموعة اليوم الاثنين في ميامي بمباراتي غواديلوب مع كوستاريكا وكندا مع هاييتي.

وفي مباراة أخرى مساء أول من أمس حقق المنتخب الاميركي فوزه الثاني على التوالي في البطولة وتغلب على نظيره الترينيدادي 2-0 ليصبح المنتخب الاميركي هو المنتخب الوحيد في هذه المجموعة الذي لم يهزم حتى الان، بعدما تغلب منتخب غواتيمالا على السلفادور 1-0.

ورفع المنتخب الاميركي رصيده إلى ست نقاط في صدارة المجموعة بينما أصبح رصيد السلفادور وغواتيمالا ثلاث نقاط لكل منهما في المركزين الثاني والثالث على الترتيب وظل المنتخب الترينيدادي في المركز الاخير بدون رصيد من النقاط، وسجل برايان تشينغ وإيدي جونسون هدفي المنتخب الامريكي في الدقيقتين 29 و54.

وفي المباراة الثانية سجل الهدف الوحيد للمباراة اللاعب خوسيه مانويل كونتريراس في الدقيقة 69 ليقود منتخب غواتيمالا للفوز وإحراز أول ثلاث نقاط له في المجموعة

وتواجه السلفادور اختبارا صعبا في ختام مباريات المجموعة يوم غد الثلاثاء حيث تلتقي مع المنتخب الاميركي بينما يلتقي المنتخبان الغواتيمالي والترينيدادي في المباراة الاخرى.

التعليق