غرونهولم يثبت ان لوب ليس ماكينة انتصارات

تم نشره في الثلاثاء 22 أيار / مايو 2007. 10:00 صباحاً

سردينيا (ايطاليا) - ابدى سائق فورد فوكوس الفنلندي ماركوس غرونهولم رضاه التام عن تحقيق فوزه الثاني هذا الموسم في رالي سردينيا، المرحلة السابعة من بطولة العالم للراليات، مشيرا الى ان انتصاره في الاول من امس اثبت ان منافسه الفرنسي سيباستيان لوب سائق ستروين سي4 "ليس ماكينة انتصارات"، وذلك بعدما فاز الاخير بالنسختين السابقتين في سردينيا، وسيطر على المراحل الثلاث الاخيرة في المكسيك والبرتغال والارجنتين على التوالي.

وبفوزه في سردينيا ضرب غرونهولم عصفورين بحجر واحد، اذ وضع حدا لمسلسل انتصارات لوب وانتزع منه صدارة الترتيب العام للسائقين برصيد 55 نقطة مقابل 48 نقطة للفرنسي.

وبدا في اليومين الاولين للرالي ان غرونهولم سيكتفي مجددا بالمركز الثاني خلف لوب بعد تعرضه لمشاكل تقنية في اليوم الاول، فخسر حوالى 36.5 ثانية بعد انتهاء مراحل اليوم الثاني.

الا ان الامور انقلبت راسا على عقب في المرحلة ال13 الخاصة، حيث واجه سوء الطالع لوب الذي خرج عن مسار السباق قبل 50 كلم من النهاية بعد ان كان متصدرا، ما سمح لغرونهولم بحسم المركز الاول، وهو قال: "انه امر رائع الارتقاء الى اعلى مرتبة على منصة التتويج، والاكيد ان الفريق استحق هذا الفوز لان الجميع عمل بجهد".

وتابع: "الحظ كان حليفنا بخروج لوب. لقد واصلت الضغط عليه منذ بداية اليوم الثالث، وسيعطيني الفوز في سردينيا ثقة اكبر للاستمرار في المنافسة على اللقب العالمي".

واشار غرونهولم الى ان فوزه لم يكن سهلا على الاطلاق، مؤكدا ان خروج لوب كان مفاجئا تماما لان الاخير نادرا ما يرتكب الاخطاء: "لقد تفاجات بما حدث، لكن اذا استثنينا المشاكل التي عصفت بنا الجمعة والسبت لكنا في موقف متعادل مع لوب، فالفارق ليس شاسعا بيننا على الاطلاق".

واكد بطل العالم مع بيجو عامي 2000 و2002، ان ابواب المنافسة لا تزال مشرعة على مصراعيها حيث تنتظره مواجهة جديدة مع لوب في رالي اليونان: "من الجيد انني اسبقه بسبع نقاط، لكن جميع الاحتمالات تبقى مفتوحة. السباق المقبل سيكون في اليونان حيث احرزنا المركز الاول في المرة الاخيرة، ثم سننتقل الى فنلندا حيث سنكون قد ادخلنا تعديلات تطويرية اكبر على سيارتنا".

وختم: "يبدو المستقبل مشرقا جدا امامنا، لكن لم يكن رالي سردينيا نقطة تحول لان الطريق لا تزال طويلة حتى نهاية البطولة".

التعليق