­فنانون "متسابقون" على طريق رالي "اكتشف سورية مع أريبا"

تم نشره في الاثنين 23 نيسان / أبريل 2007. 09:00 صباحاً
  • ­فنانون "متسابقون" على طريق رالي "اكتشف سورية مع أريبا"

يتلقون في دمشق دروساً نظرية في رياضة السيارات

 

دمشق-الغد- تدخل الفنانتان المصرية سُمَيَّة الخشاب والسورية سلاف فواخرجي مع زملائهما اللبناني أحمد الزين والسوري وائل رمضان والمصريين أحمد راتب وسامح الصريطي وخالد يوسف وكامل أبو علي في عالم مختلف عليهم تماماً وهو عالم الراليات ورياضة السيارات.

فقد قررت هذه المجموعة من الفنانين التجمع في أحد الفنادق الكبرى بدمشق ليتعلموا فن الراليات في دورة نظرية مكثفة.

وسوف يتحدث خبراء من نادي السيارات السوري عن أصول دخول الراليات قبل مشاركتهم جميعاً يوم الأربعاء في أولى منافسات رالي "اكتشف سورية" الذي ينظمه النادي السوري وترعاه وزارة السياحة السورية.

وستضطر سُمَيَّة الخشاب للتخلي عن السرعة التي تهواها في حياتها العادية فرالي اكتشف سورية مع أريبا لا يعتمد على السرعة، ولن تجد أي مجاملة من مراقبي الرالي (المارشال السوري) إذا ما وصلت في غير الوقت المحدد لها ولن تفيدها نجوميتها وهذا ما حدث مع نجوم غيرها شاركوا بالرالي في السنوات الماضية.

وتبدو سُمَيَّة سعيدة بدخولها التجربة الجديدة تقول: "هذه رياضة سأعيشها على الواقع لأول مرة لحظة بلحظة".

من جهتها ستشارك سلاف فواخرجي وزوجها وائل رمضان في سيارة واحدة وينافسان معاً كفريق سوري أمام فرق مصرية ولبنانية منافسة ضمن فئة المشاهير تقول سلاف: "سأكون خير مساندة لزوجي في هذا الرالي لنشارك ونستمتع معاً".

وستشارك سلاف مباشرة بالرالي بعد عودتها من مصر حيث ستقوم بدورها كعضوه في لجنة التحكيم في مسابقة ملكة جمال مصر 2007.

من جهته سيبتعد وائل عن الإخراج في مسلسله الجديد "أسأل روحك" ويقول "سأعود مع سلاف إلى عالم الراليات بعد أن كدت أن اصبح ملاحاً في إحدى جولات بطولة الشرق الأوسط قبل سنوات".

من جهته يدخل الفنان اللبناني أحمد الزين الشهير بلقب "ابن البلد" إلى أجواء الرالي بجدية واضحة، حيث طلب من خبراء نادي السيارات السوري أن يشرحوا له كافة تفاصيل الرالي والمنافسات.

وبعيداً عن أعماله الدائمة مع الشهير عادل إمام يدخل الممثل المصري أحمد راتب تجربة الرالي سعيداً، كما قال، لأن السباق السوري غير المسبوق عربياً لا يعتمد على السرعة وهي التي تجعل راتب يخاف عندما يشاهد المنافسات السريعة على شاشة التلفزيون .. ويعتبر "اكتشف سورية" فرصة لأحمد راتب ليكتشف بلداً لا يعرف منه سوى دمشق فقط.

ويسجل مخرج الأفلام المصري خالد يوسف نفسه كأول مخرج يشارك بالرالي السوري ليخوض تجربة واقعية مع الأكشن الرياضي الممتع وهو المشهور بأفلام الأكشن المصرية مثل فيلم "خيانة مشروعة" الذي لاقى نجاحاً كبيراً ويشاركه هذه التجربة المنتج كامل أبو علي قبل أن يعود أبو علي إلى مصر ليبدأ في عمله الفني الجديد "طباخ الرئيس".

من جهته يغرد الفنان المصري سامح الصريطي وحده فهو لم ينقطع عن المشاركة في منافسات رالي اكتشف سورية منذ نسخته الأولى وهو طلق رحلة سفر وعمل كان عليه أن يقوم بها إلى كوريا الجنوبية مع فرقته القومية المصرية للفنون الشعبية التي يترأس إدارتها من اجل حضور الرالي الغالي على قلبه وهو أكثر الفنانين خبرة به.

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »ياعمي (ٌR.G.I)

    الاثنين 23 نيسان / أبريل 2007.
    ياعمي كل شي مع سلاف ووائل حلوووو كيف لو تكون سميه الخشاب معهم بصير احلى واحلى
  • »ها (انا)

    الاثنين 23 نيسان / أبريل 2007.
    شو هيدى
  • »[email protected] (neda)

    الاثنين 23 نيسان / أبريل 2007.
    neda