فراي ينفي نية هوندا التعاقد مع بروان والمشاركة بسيارة جديدة

تم نشره في الأحد 15 نيسان / أبريل 2007. 10:00 صباحاً

 

صخير - نفى نيك فراي مدير فريق هوندا نية الاخير التعاقد مع روس براون المدير التقني السابق لفيراري والمشاركة بسيارة جديدة في حزيران/يونيو المقبل في سباق كندا، وذلك على هامش جائزة البحرين الكبرى، المرحلة الثالثة من بطولة العالم لسباقات فورمولا 1.

وتعاني هوندا "ار اي 107" كثيرا منذ بداية الموسم في ملبورن بسبب غياب التماسك بشكل خاص، فاشارت بعض التقارير الى امكانية تعاقد الفريق الياباني مع براون الذي قرر التفرغ لعائلته هذا الموسم، واستبدال السيارة الحالية باخرى اعتبارا من سباق كندا في حزيران/يونيو المقبل، الا ان فراي نفى صحة هذه الانباء، واضاف فراي: "لقد قمت بتعليق واحد خلال سباق ماليزيا بقولي ان العديد من الاشخاص مهتمين بروس (براون). برأيي انه شخص موهوب وسيكون مكسبا كبيرا لمعظم فرق فورمولا 1، لكني اضفت ايضا اني اعتقد بان فيراري لديها اتفاق من نوع ما مع روس لانها لا تسمح لشخص بهذه الموهبة ان يرحل دون ان تربطه بشيء ما ان كان مكتوبا او شفهيا ولقد قيل لي ان جون تود وفيراري قد اكدا وجود هذا الاتفاق".

وتابع: "شخصيا اعتقد بان روس قرر ان يأخذ اجازة مستحقة لعام واحد. انا متأكد ان هناك العديد من الاشخاص يريدون خدماته لكن سنرى ما سيحصل في وقت لاحق من هذا العام. ربما سيعود الى فيراري وربما سيذهب الى الصيد (يهوى صيد الاسماك) لا اعلم فعلا. مدراء الفرق يتحدثون الى الكثير من الاشخاص دائما ونحن لسنا باستثناء".

ونفى فراي ايضا التقارير التي تحدثت عن ان هوندا ستستبدل "ار اي 207" في جائزة كندا الكبرى في حزيران/يونيو المقبل، معترفا بان تعديلات جذرية ستدخل على هذه السيارة من الان حتى سباق كندا لكن لن تكون سيارة جديدة بالكامل، مضيفا: "اعتقد بان الامر يعتمد على ما هو المقصود بسيارة جديدة. هناك الكثير من النواحي في السيارة الحالية التي لا تحتاج الى اي تعديل ولا تعاني من مشاكل، فعلبة السرعات تعمل بشكل جيد والمحرك يتمتع بجدارة التشغيل. الناحية الوحيدة التي نحتاج الى اجراء التعديلات عليها هي العوامل الانسيابية. وحسب ما نعلم فان جهاز التعليق الخلفي الحالي يعمل بطريقة جيدة ايضا. سنجري بعض التغييرات لكن لا يمكنني اعتبار اننا سنقدم سيارة جديدة". 

التعليق