طوقان يثمن دعم الامير فيصل للدورة الرياضية المدرسية

تم نشره في الاثنين 9 نيسان / أبريل 2007. 10:00 صباحاً
  • طوقان يثمن دعم الامير فيصل للدورة الرياضية المدرسية

النعيمي يتناول التحضيرات الجارية لاقامتها

 

اللجنة الإعلامية

  عمان- أشاد د.خالد طوقان وزير التربية والتعليم رئيس اللجنة المنظمة العليا للدورة الرياضية المدرسية الثامنة "دورة الاستقلال"، بالرعاية الملكية السامية للقطاع التربوي الأردني التي أسهمت في تطوير العملية التربوية والتعليمية على حد سواء، وثمن طوقان خلال ترؤسه اجتماع اللجنة العليا الذي عقد أمس في مقر الوزارة، دعم سمو الأمير فيصل بن الحسين للرياضة المدرسية، من خلال رعايته للدورة التي ستنطلق بضيافة محافظتي جرش وعجلون، في شراكة تجدد التفاف الأسرة الأردنية خلف القائد جلالة الملك عبدالله الثاني.

  وقال: بإقامة النسخة الثامنة من دورة الاستقلال تكون وزارة التربية والتعليم قد حافظت على التقليد السنوي الذي تعبر فيه الأسرة التربوية والمجتمع المحلي عن فرحتها بعيد استقلال الوطن، وهذا ما يفسر حرص الوزارة وذراعها القوي اتحاد الرياضة المدرسية على تطوير الدورة سنة بعد أخرى من خلال تنقل مقر إقامتها بين محافظات المملكة حيث شهدت عمان الانطلاقة الأولى لتبدأ بعدها رحلة الانتشار في الوطن الغالي.

  وعبر طوقان عن ارتياحه للتحضيرات التي أنجزت مشيرا إلى أن الإشارات التي تسبق انطلاق الدورة تؤكد أنها ستكون ناجحة بكل المقاييس في ظل الإعداد المبكر الذي باشرت فيه كوادر وزارة التربية والمديريات المختلفة، وثمن جهود محافظتي جرش وعجلون في تفعيل دور المجتمع المحلي الداعم للدورة.

وأضاف: تسعى وزارة التربية والتعليم إلى تحقيق العديد من الأهداف من خلال إقامة الدورة الرياضية سنويا في واحدة من محافظات المملكة وفي مقدمتها تجديد الولاء للقيادة والوطن وخلق الفرص المناسبة للطلبة للتنافس الشريف في الميدان الرياضي، بما يعزز الشخصية الوطنية المتوازنة من كافة النواحي البدنية والاجتماعية والأخلاقية والعقلية وغيرها التي تريدها وزارة التربية والتعليم .

  وبين طوقان أن الدورة الثامنة التي ستطلق يوم "19" من الشهر الجاري برعاية سمو الأمير فيصل بن الحسين بحفل الافتتاح الرسمي على المجمع الرياضي في جرش التابع للمجلس الأعلى للشباب، في حين سيقام حفل الختام في عجلون ومن شأنها أن تعزز نجاحات الدورات السابقة.

وتابع طوقان: ستعمل يدا بيد مع محافظتي جرش وعجلون وهذا من شأنه أن يعزز سعي وزارة التربية والتعليم في توسيع قاعدة شراكتها مع المجتمع المحلي بما يخدم الأهداف التربوية وعبر عن شكره وتقديره للإعلام الرياضي الذي اعتبره شريكا أصيلا للرياضة المدرسية.

  واختتم طوقان بقوله : تأتي هذه الدورة لتكمل المشهد الرياضي المدرسي العام الذي تعزز بتطبيق جائزة الملك عبدالله الثاني للياقة البدنية التي تستهدف هذا العام ما يزيد عن "70" ألف طالب وطالبة من مختلف مناطق المملكة وفي ظل التحضيرات التي باشرتها وزارة التربية واتحاد الرياضة المدرسية لاستضافة الحدث الكبير المتمثل في الدورة الرياضية العربية المدرسية العام المقبل.

استعراض التحضيرات

  الى ذلك أكد أمين عام وزارة التربية والتعليم رئيس الاتحاد المدرسي د.تيسير النعيمي خلال استعراضه المراحل التي مرت فيها تحضيرات انطلاق الدورة، أن أهمية الدورة التي باتت تقليدا سنويا تنبع من خلال حملها لاسم الاستقلال وإقامتها برعاية سمو الأمير فيصل بن الحسين رئيس اللجنة الاولمبية، في تأكيد على الشراكة الفاعلة التي تجمع اتحاد الرياضة المدرسية مع اللجنة الاولمبية باعتبارها المظلة الراعية للرياضة الوطنية.

  وقال: تشهد الرياضة المدرسية نقلات نوعية هامة ومثلت رعاية جلالة الملك عبدالله الثاني، للحفل الختامي لجائزة الملك عبدالله للياقة البدنية العام الماضي ورعاية الأمير فيصل بن الحسين للدورة الثامنة خطوة رائدة دفعت بالرياضة المدرسية خطوات هامة للأمام، ولعل مشاركة ما يزيد عن "6" آلاف طالب وطالبة في الأدوار النهائية للدورة من اصل "12" ألفا شاركوا في التصفيات المؤهلة  يشير إلى توسيع قاعدة المشاركين بما يخدم أهداف الوزارة التربوية.

  وأشار النعيمي إلى أن مثل هكذا دورات من شانها أن تحفز الطلبة وترفع الجاهزية الفنية والبدنية للمنتخبات المدرسية التي تتأهب للمشاركة في الدورة الرياضية العربية المدرسية التي سيستضيفها الأردن العام المقبل.

وتابع النعيمي: الرياضة المدرسية تمثل القاعدة الصلبة والمخزون الاستراتيجي للرياضة الوطنية، ومن هنا ينبع اهتمامنا وحرصنا على إقامة دورة الاستقلال سنويا باعتبارها حدثا رياضيا وطنيا، وعبر النعيمي عن شكره وتقديره للجهات الداعمة وفي مقدمتها محافظة جرش وعجلون والأمن العام والدفاع المدني ووزارة الصحة وأبناء المجتمع المحلي في المحافظتين والإعلام الرياضي.

  الى ذلك عبر محافظ جرش محمد الرواشدة عن سعادته والمجتمع المحلي في كل من جرش وعجلون باستضافة الدورة مؤكدا وضع كافة الإمكانيات لانجاجها ومؤكدا ان محافظة جرش ستنظم احتفالا خاصا لتكريم العاملين في الدورة.

وكان مدير الدور مدير الرياضة المدرسية في وزارة التربية محمد عثمان قد قدم عرضا حول مراحل التحضيرات الضامنة لإنجاح الدورة مستعرضا ما تم انجازه حتى اللحظة فيما استعرض مدير تربية جرش محمد المومني الفقرة التي ستقدمها مديريته في حفل الافتتاح وقدم مدير تربية عجلون عبد المجيد سماره شرحا عن الفقرة التي ستقدمها مديريته.

التعليق