تعثر جديد يصيب بطولة كأس الطائرة والمشكلة تتكرر

تم نشره في السبت 7 نيسان / أبريل 2007. 09:00 صباحاً
  • تعثر جديد يصيب بطولة كأس الطائرة والمشكلة تتكرر

عيرا يعتذر عن مباراته امام الوحدات

 

خالد المنيزل

عمان - اعتذر فريق عيرا عن مباراته بكأس الأردن للكرة الطائرة المقررة صباح أمس، لينتقل الوحدات للدور الثاني ليقابل فريق البقعة يوم 19 الجاري في الدور الثاني، بينما يلعب شباب الحسين مع العودة بنفس الدور وفي اليوم ذاته.

ولا يزال الإرباك يصيب بطولة كأس الأردن للكرة الطائرة، والتي لم تقم من مبارياتها الأربعة في الدور الأول سوى مباراة واحدة فقط، سجل فيها العودة مفاجأة كبيرة بالفوز على الكرمل بنتيجة 3/2، بينما اعتذرت فرق المشارع وكفرعوان وعيرا عن مبارياتها بسبب الضائقة المادية التي تمر بها الفرق، وهذه الظاهرة تكررت في العام الماضي لأسباب مختلفة حينما انسحب الوحدات والكرمل من مباريات البطولة لاختلاف وجهات النظر بين الاتحاد والناديين على موضوع اللاعبين المحترفين، الأمر الذي دفع الاتحاد الى اتخاذ قرار إلغاء البطولة في العام الماضي.

تطبيق التعليمات

وعودة إلى تعليمات البطولة الصادرة من الاتحاد نجد انه لا يوجد سوى بند وحيد يتحدث عن الاعتذار أو الانسحاب وهو غير واضح، حيث يشير البند الخامس من التعليمات الى انه لا يجوز الانسحاب أو التغيب تحت أي ظرف كان، وفي حالة التغيب يجب إرسال كتاب خطي من النادي موقع من الرئيس مبينا فيه أسباب التغيب.

وبنظرة سريعة على البند نجد أن الفريق الوحيد الذي اعتذر رسميا عن مباراته والبطولة كان فريق كفرعوان، الذي أكد أن ميزانية النادي خاوية والفريق غير قادر على المشاركة في البطولة، وكان فريق المشارع هو الآخر قد ابلغ الاتحاد عن عدم المشاركة قبل مباراته بيوم واحد لنفس السبب، بينما فريق عيرا اعتذر عن مباراته صباح أمس أي في نفس يوم المباراة الأمر الذي أربك المعنيين ومنهم فريق الوحدات الذي جهز فريقه للمباراة والحكام وكذلك الإعلام.

 والمشكلة تتمثل في عدم وضوح الرؤية للمرحلة الحالية والمستقبلية، لان التعامل مع كثير من القضايا لم يكن بواقعية وبموضوعية مع كل هذه الاستفزازات والتوترات، وان ما جرى خلال الموسم الماضي من انفلات على المستوى العام والتهاون الإداري في الاتحاد، جعل الأندية واللاعبين وحتى المدربين والحكام والجمهور غير مبالين بالقرارات الصادرة عن الاتحاد لأنها تفقد قوتها فورا لعدم قناعة هذه الفئات بتنفيذ القرارات.

والمطلوب خلال المرحلة المقبلة عدم خلط الأوراق وإقامة البطولتين بنفس الموعد، إلى جانب اعتبار المشاركة في البطولة اختياري أو إجباري، مع اتخاذ عقوبات ذات نصوص واضحة وتطبق على الجميع.

التعليق