بيليه يصلي من أجل شفاء أسطورة كرة القدم الارجنتينية مارادونا

تم نشره في الخميس 5 نيسان / أبريل 2007. 09:00 صباحاً
  • بيليه يصلي من أجل شفاء أسطورة كرة القدم الارجنتينية مارادونا

ريو دي جانيرو (البرازيل) - أبدى نجم كرة القدم البرازيلي السابق بيليه الملقب باسم "الجوهرة السوداء" أسفه للمشكلات الصحية التي يعاني منها أسطورة الكرة الارجنتينية دييجو مارادونا في الفترة الحالية.

وكان مارادونا قد نقل إلى مستشفى "جوميز" في بوينس آيرس يوم الاربعاء الماضي بعد إصابته بخلل في التوازن بمنزل والديه. وأوضحت آخر دراسات خضع لها أن حالته الصحية تتحسن باستمرار رغم معاناته من التهاب كبدي كحولي.

وفي تصريحات نشرتها وكالة أنباء "إستادو" البرازيلية اليوم الثلاثاء قال بيلية إنه فعل كل ما بوسعه من أجل تعافي مارادونا مشيرا إلى حضوره مباراة شرفية أقيمت على ملعب "لا بومبونيرا" الخاص بنادي بوكا جونيورز الارجنتيني وكذلك ظهوره في برنامج بالتليفزيون الارجنتيني.

وقال بيليه "فعلنا كل ما يمكننا أن نفعله. إن انتكاسته (مارادونا) بسبب الشراب شيء يدعو للاسف والان ليس لدينا شيئ يمكننا فعله غير الاستمرار في الصلاة والدعاء له بالشفاء.

وكان مارادونا ' 46 عاما ' أجرى فحوصا طبية عام 2000 أظهرت إدمانه للكوكايين ودخل مصحات لإعادة التأهيل في كوبا.

كذلك خضع مارادونا في آذار- مارس 2005 لجراحة لتدبيس المعدة في كولومبيا وفقد نحو خمسين كيلوجراما من وزنه بعدها ولكنه عانى حديثا من زيادة الوزن مجددا.

حالة مارادونا الصحية تتحسن

من ناحية اخرى أوضحت آخر دراسات خضع لها أسطورة كرة القدم الارجنتينية دييجو مارادونا أن حالته الصحية تتحسن باستمرار رغم معاناته من التهاب كبدي كحولي.

وذكر تقرير طبي يوم اول من امس الثلاثاء "المريض دييجو مارادونا موجود في المستشفى لليوم السادس ولا يزال يتعافى بشكل جيد من الالتهاب الكبدي الكحولي.

وكان ألفريدو كاي الطبيب المعالج لمارادونا قال يوم  الاثنين أن النجم السابق سيبقى في المستشفى لمدة 15 يوما آخرا على الاقل.

وأوضح الاطباء أن الالتهاب الكبدي يمكن أن يتحول بسهولة إلى تليف كبدي وهي حالة يعاني فيها الكبد من أضرار بالغة.

واعترف كاي بأنه كان متخوفا في البداية من أن يكون مارادونا يعاني من التهاب في البنكرياس ولكن تلك المخاوف لم تتأكد.

وكان مارادونا قد نقل إلى مستشفى في بوينس آيرس يوم الاربعاء الماضي بعد إصابته بخلل في التوازن بمنزل والديه

وقال بيان لمستشفى "جوميز" إن إدخال مارادونا المستشفى بسبب ما تعرض له من "خلل في التوازن" ليس له علاقة بإدمان المخدرات

وكانت المستشفى والطبيب المعالج لمارادونا قد قالوا إن السبب في تعرض مارادونا للخلل في التوازن هو تعاطيه المفرط للكحول وشراهته في تناول الطعام وتدخين السيجار الكوبي.

التعليق