بايرن ميونيخ يسعى للثأر من ميلان ومهمة صعبة لايندهوفن أمام ليفربول

تم نشره في الثلاثاء 3 نيسان / أبريل 2007. 09:00 صباحاً
  • بايرن ميونيخ يسعى للثأر من ميلان ومهمة صعبة لايندهوفن أمام ليفربول

دوري ابطال اوروبا

 

نيقوسيا - يسعى بايرن ميونيخ الالماني الى الثأر من مضيفه ميلان الايطالي عندما يلتقيان اليوم الثلاثاء على ملعب "سان سيرو" في ذهاب الدور ربع النهائي لمسابقة دوري ابطال اوروبا لكرة القدم.

وكان ميلان نفسه قد اخرج بايرن من الدور ثمن النهائي للمسابقة العام الماضي بعد تعادله واياه 1-1 في ميونيخ وتفوقه عليه 4-1 في ميلانو.

ومما لا شك فيه ان الفريق البافاري لا يزال يشعر بطعم مرارة الخسارة المذكورة، وهو سيكون على اهبة الاستعداد لاذاقة الفريق اللومباردي جرعة من "دواء" المدرب الخبير اوتمار هيتسفيلد الذي كانت حنكته السبب الاول في تخطي فريقه لريال مدريد الاسباني في الدور السابق.

وقال حارس مرمى بايرن اوليفر كان الذي لن يشارك في المباراة بداعي الايقاف: "نشعر باوجاع خسارة العام الماضي حتى اليوم"، مضيفا: "نريد فعلا التعويض، واعتقد انه لدينا فرصة كبيرة هذه المرة، وخصوصا ان مباراة الرد ستكون على ارضنا".

وسيحل مكان كان الحارس الشاب مايكل رينسينغ الذي سبق ان اعلن القيمون على بطل المانيا انه سيكون الرقم 1 في الفريق عند اعتزال الاول، علما ان اخر مشاركة للاخير في دوري الابطال تعود الى المباراة التي تعادل فيها بايرن مع ميلان 1-1 العام الماضي.

ويعتبر هيتزفيلد مايكل بديل كان: "أفضل موهبة ألمانية في المرمى" ولكن المدرب الالماني اعترف بأنه سيفتقد جهود فان بوميل قائلا "إنه القائد. اللاعب الذي يوقظ الفريق. اللاعب الذي يصرخ في اللاعبين ويهزهم".

وينتظر أن يدفع هيتزفيلد بالانجليزي أوين هارغريفز بدلا من فان بوميل اليوم خاصة بعدما أراح اللاعب الانجليزي في مباراة شالكه الاخيرة، كما ينتظر أن يشارك البرازيلي لوسيو في مباراة اليوم برغم تعرضه لشد عضلي مؤخرا.

ورد هيتزفيلد على أنشيلوتي الذي قال إنه يتطلع قدما للسلام على مهاجمه السابق الاوكراني أندري شيفتشينكو في نهائي دوري الابطال أمام تشلسي قائلا: "أقول إننا من سنكون في أثينا أمام الفريق اللندني .. ولدينا مايكل بالاك لنسلم عليه".

وسيفتقد بايرن ميونيخ ايضا الى خدمات لاعب وسطه الهولندي مارك فان بومل الموقوف لطرده امام ريال مدريد، الا ان رجال هيتسفيلد يتمتعون بمعنويات عالية بعد فوزهم على شالكه متصدر ترتيب الدوري الالماني 2-0 السبت الماضي، ما اعادهم الى سكة المنافسة على اللقب المحلي قبل 7 مراحل على نهايته بفعل ابتعادهم بفارق 6 نقاط فقط عن صاحب المركز الاول.

ولا يتوقع ان يجري هيتسفيلد تعديلات جذرية على تشكيلته وخصوصا من الناحية الهجومية التي يشغلها الثنائي لوكاس بودولسكي والهولندي روي ماكاي، الذي سجل في مرمى شالكه هدفه الـ 100 مع بايرن في مختلف المسابقات منذ انتقاله اليه من ديبورتيفو كورونا عام 2003.

ويعتبر دوري الابطال محط اهتمام كبير بالنسبة لميلان للخروج بلقب كبير هذا الموسم، وهو الذي عانى عقوبات بحسم 8 نقاط من رصيده محليا ما جعله يبتعد عن دائرة المنافسة على لقب الـ "سكوديتو"، اذ يطمح حاليا الى مركز مؤهل الى البطولة القارية في العام المقبل.

ويتسلح ميلان بافضليته على بايرن في أربع مواجهات متتالية في سان سيرو حيث أحرز بايرن اللقب للمرة الاخيرة عام 2001، لكن الحذر سيكون حاضرا في اذهان رجال المدرب كارلو انشيلوتي وخصوصا ان الفريق الالماني حقق اول فوز له في ايطاليا منذ 18 عاما على حساب الغريم التقليدي انتر ميلان متصدر ترتيب الدوري الايطالي (2-0) على الملعب عينه ضمن الدور الاول.

ويكمن مصدر خطر ميلان في صانع الالعاب البرازيلي المتالق كاكا ومعه اندريا بيرلو والمهاجم الدولي العائد الى مستواه البرتو جيلاردينو.

وقال أنشيلوتي: "إن بايرن فريق كبير ودائما ما يسبب المشاكل لاي طرف يواجهه .. في العام الماضي سارت الامور على خير ما يرام بالنسبة لنا (بالتعادل 1-1 في ميونيخ والفوز 4-1 في ميلانو)".

وأضاف المدرب الايطالي: "ولكنك عندما تواجه بايرن يجب أن تتوخى الحذر دائما لان الالمان أقوياء بدنيا ومنظمون تكتيكيا. لم يتغير أي من الفريقين كثيرا وكلاهما قوي كما كان (في الموسم الماضي). ستكون مباراة رائعة".

وسيتمكن أنشيلوتي أخيرا من الاعتماد على مدافعيه الاساسيين أليساندرو نيستا وقائد الفريق باولو مالديني اليوم بعدما تغلب اللاعبان مؤخرا على إصاباتهما.

مهمة صعبة لايندهوفن أمام ليفربول

وسيحل ليفربول الانجليزي ضيفا ثقيلا على ايندهوفن الهولندي على ملعب "فيليبس".

وتصب جميع التوقعات في مصلحة الفريق الضيف، وخصوصا بعد نجاحه في اقصاء برشلونة الاسباني حامل اللقب في الدور السابق، وتقديمه عرضا قويا أمام ارسنال في الدوري المحلي حيث انتزع المركز الثالث على لائحة الترتيب بفوزه على الفريق اللندني 4-1 بفضل هدافه العملاق بيتر كراوتش الذي سجل ثلاثة اهداف "هاتريك".

وستكون مفاجاة الامسية اليوم بحسب اخر التقارير احتفاظ مدرب "الحمر" الاسباني رافايل بينيتيز بكراوتش على مقاعد البدلاء، معتمدا في خط الهجوم على سرعة الويلزي كريغ بيلامي وحيوية الهولندي ديرك كويت.

واعترف بينيتيز انه يواجه مشكلة حقيقة في اختيار عناصره الهجومية، وخصوصا بعد عودة كراوتش الذي ابتعد لمدة 20 يوما اثر خضوعه لعملية جراحية في انفه: "لدينا مباراة مهمة جدا في دوري الابطال وانا الان امام مشكلة في اختيار التشكيلة بسبب ما فعله كراوتش امام ارسنال".

وحام القلق حول امكان جهوزية قائد ليفربول ستيفن جيرارد الذي ترك المباراة امام ارسنال في وقت مبكر، الا ان بينيتيز استبعد غياب لاعب الوسط الموهوب امام ايندهوفن معترفا بانه استبدله توفيرا لجهوده بعد اصابته بالارهاق جراء مشاركته مع منتخب بلاده امام اندورا (3-0) في التصفيات المؤهلة الى كاس الامم الاوروبية عام 2008.

في المقابل، لا يبدو ان ايندهوفن بطل هولندا في احسن حالاته، اذ لم يتذوق طعم الفوز الا بمناسبة واحدة في مبارياته الست الاخيرة، وعجز عن الفوز اكثر من ثلاث مرات في مبارياته التسع الاخيرة محليا.

وبات ايندهوفن مهددا بفقدانه اللقب لمصلحة غريمه اياكس امستردام الذي قلص الفارق واياه الى ثلاث نقاط فقط، الا انه قادر على تحقيق المفاجاة على حساب فريق انجليزي اخر بعدما بلغ هذا الدور على حساب ارسنال، معتمدا على المهاجم البيروفي جفرسون فارفان والدولي السابق باتريك كلويفرت ويان كرومكامب والاكوادوري اديسون منديز، لكن بطل عام 1988 سيفتقد الى خدمات مدافعه البرازيلي القوي اليكس بداعي الاصابة.

توتي يحذر فيرغسون

حذر المهاجم فرانشيسكو توتي قائد روما الايطالي اليكس فيرغسون مدرب مانشستر يونايتد من التقليل من شأنه عندما يلتقي الفريقان غدا.

واصيب توتي (30 عاما) الذي يعتبره ايطاليون كثيرون افضل لاعب في البلاد بالدهشة عندما استبعده فيرغسون من قائمة لاعبي روما الذين يتعين ان يفرض الفريق الانجليزي رقابة صارمة عليهم في المباراة التي ستقام على الملعب الاولمبي في روما غدا الاربعاء.

وقال توتي لمحطة سكاي التلفزيونية الايطالية: "ستعرف يا فيرغسون من هو توتي. سيعرف ذلك شخصيا. اتمنى ان اجعله يتذكر اسمي".

ولم يسبق لـ روما قبل هذا الموسم التأهل لمرحلة خروج المهزوم في دوري ابطال اوروبا لكنه فجر مفاجأة بفوزه 2-0 على اولمبيك ليون بطل فرنسا ليصعد لمواجهة مانشستر يونايتد في دور الثمانية.

وقال توتي متصدر قائمة هدافي الدوري الايطالي: "سندخل المباراة في ظروف مناسبة وفي افضل توقيت ممكن وسنحاول ادراك هدف اخر مهم".

واضاف "وصولنا الى هذه المرحلة بعد سنوات كثيرة للغاية انجاز كبير لكننا لا نريد ان نتوقف عند هذا الحد".

واختتم توتي حديثه بالقول انه لن يفكر ابدا في ترك روما من أجل اللعب في انجلترا.

وقال: "لم احب ابدا الكرة الانجليزية رغم ان بعض اللاعبين الكبار يلعبون هناك. لا أحب انجلترا ايضا لان الجو كئيب هناك".

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »الميلان (احمد البرنس)

    الثلاثاء 3 نيسان / أبريل 2007.
    لا تفكر ولا تحتار الميلان هو بطل اوروبا وراح نعيد امجاد 2004 وايام الخسارة الغير مستحقة امام ليفربول اللعين
  • »ان شاء الله اموت اذا مافاز بايرن (german)

    الثلاثاء 3 نيسان / أبريل 2007.
    قال ميلان قال بس عن جد حاب اسأل مشجعين ميلان
    Milan who ???!!!?!!
    عن جد والله عيب ميلان السادس وبدو يفوز على بايرن
    يمكن بس بالاحلام!!!!!
    والي عندو غير هالكلام يقولو خلينا نشوف اذا في حدا بسمعو
    هاهاهاهاها
  • »الوحدات واخطائه (خالد ناصر)

    الثلاثاء 3 نيسان / أبريل 2007.
    يلعب الوحدات افضل لعب لكن بنقصه كما هي العادة الى الهداف وقليل من الحظ
  • »ميلانو و بس ...(لعيون مالديني ) (ميلاني حتى النخاع...)

    الثلاثاء 3 نيسان / أبريل 2007.
    سيصافح مالديني كل من شيفشينكو و بالاك في أثينا..سنتخطى البافاري بذكاء كاكا و شجاعة غاتوسو و اناقة بيرلو و الماكينة التهديفية جيلاردينو...ميلاني حتى النخاع
  • »باي باي بافاري (إياس العضايلة)

    الثلاثاء 3 نيسان / أبريل 2007.
    اليوم البافاري بنطج أمام ميلان لأنة الكبير كبير
  • »وحداتي ميونيخاوي (حاتم نصار القيسي)

    الثلاثاء 3 نيسان / أبريل 2007.
    قلبي مع البافاري اليوم، بإذن الله البطولة لبايرن Ρوالدوري للوحدات.
  • »انا زملكاوى (عابر منير احمد)

    الثلاثاء 3 نيسان / أبريل 2007.
    انابعترف ان الحالة المعنوية للفيصلى افضل من الزمالك لحصول الفيصلى على عدد من البطولات فى الشهور الاخيرة بينما الزمالك لم يحصل على اى بطولة من موسمين لكن الفارق فى الامكانيات والتاريخ لصالح الزمالك ملك العرب وافريقيا