قمة مؤجلة بين أهلي جدة والاتحاد في الدوري السعودي

تم نشره في الخميس 22 آذار / مارس 2007. 08:00 صباحاً

الكرة العربية

 

مدن - تقام اليوم الخميس ثلاثة لقاءات مؤجلة في الدوري السعودي لكرة القدم، فيلعب الاتحاد مع الأهلي، والفيصلي مع القادسية، والنصر مع الاتفاق.

وتتجه ألانظار نحو ستاد الامير عبدالله الفيصل في جدة الذي سيحتضن لقاء "الدربي" المرتقب بين قطبي المدينة الاتحاد والاهلي والمؤجل من المرحلة الرابعة. ويحظى اللقاء باهتمام كبير على المستويين الجماهيري والاعلامي، كما انه يعتبر مهما لكلا الفريقين اللذين ما زالا يمتلكان حظوظا وافرة لبلوغ المربع الذهبي والمنافسة بقوة على لقب المسابقة.

وسيلعب كل من الفريقين من اجل احراز النقاط الثلاث، فالاتحاد يسعى لرد اعتباره والثأر من غريمه التقليدي الذي هزمه في نهائي مسابقة كأس الامير فيصل بن فهد، أولى البطولات المحلية، وفي الوقت ذاته الاقتراب من الصدارة مع اضعاف حظوظ منافسه في بلوغ المربع، في حين سيحاول الاهلي تكرار فوزه على الاتحاد وايقاف سلسلة الانتصارات المدوية لمنافسه التي حققها في المباريات الاخيرة.

يدخل الاتحاد المباراة وهو في المركز الرابع برصيد 32 نقطة، علما بأنه يملك مباراتين مؤجلتين. والفريق حاليا في أفضل حالاته الفنية والمعنوية بعد إكتمال صفوفه الى جانب الاستقرار الفني والاداري ما إنعكس على نتائجه في الاونة.

يضم الاتحاد عددا من الاسماء الكبيرة ما يجعله جاهزا لخوص المباراة وربما الخروج بنقاطها الثلاث ولكن بشرط تقديم لاعبيه لمستواهم المعروف وبالاخص قائده محمد نور الى جانب سعود كريري وحمد المنتشري وأسامة المولد وأحمد الدوخي والبرازيليين فاغنر واوليفيرا والغيني الحسن كيتا.

في المقابل، يدخل الاهلي المباراة وهو في المركز الخامس برصيد 25، وله ثلاث مباريات مؤجلة، وسيحاول مواصلة عروضه القوية ونتائجه الايجابية التي كان أخرها فوزه على الهلال في ذهاب الدور نصف النهائي في مسابقة كأس ولي العهد.

واذا كان الاتحاد يمر بمرحلة زاهية، فان الاهلي لا يختلف عنه ايضا اذ نجح في الفوز بكأس الامير فيصل، وينافس حاليا على ثلاث جبهات محليا وعربيا.

ويعول الاهلي على عدد كبير من اللاعبين البارزين أمثال قائده حسين عبد الغني وياسر المسيليم وصاحب العبدالله وتيسير الجاسم وياسر المسيليم والهداف مالك معاذ الى جانب التونسيين خالد بدرة وهيكل قمامديه والبرازيلي كايو سوزا.

كما يلتقي اليوم النصر والاتفاق على ملعب الامير فيصل بن فهد في الرياض في مباراة مؤجلة من المرحلة الثالثة عشرة.

ويمثل اللقاء منعطفا هاما للنصر الذي لا يفصله عن فرق المؤخرة سوى اربع نقاط، وكان خسر أمام الشباب 0-3 في مباراته الاخيرة، بينما يعيش الاتفاق اوضاعا مستقرة في منطقة الدفء بعد ان تضاءلت آماله في المنافسة على المربع الذهبي.

ويلعب القادسية والفيصلي على ملعب الامير سلمان بن عبد العزيز في المجمعة في مباراة مؤجلة من المرحلة الرابعة عشرة، ويتوقع أن تشهد المباراة قوة وندية من الفريقين لاسيما ان النتيجة تعتبر مهمة في إطار سعيهما للهروب من الهبوط لدوري الدرجة الاولى وعدم الدخول في حسابات معقدة.

يحتل القادسية المركز الحادي عشر برصيد 14 نقطة، بفارق الاهداف امام الفيصلي الثاني عشر.

الدوري الاماراتي

يستضيف الوصل متصدر بطولة الامارات لكرة القدم الجزيرة الثالث الاثنين المقبل في اقوى مباريات المرحلة الرابعة عشرة التي تفتتح اليوم الخميس بلقاء يجمع الشارقة الخامس مع الامارات قبل الاخير.

وتستكمل المرحلة السبت المقبل فيلتقي الفجيرة مع النصر، والاهلي مع دبي، وتختتم الاثنين حيث يلعب ايضا العين مع الشباب، والوحدة مع الشعب.

على ملعبه في دبي، يأمل الوصل في مواصلة عروضه القوية اذ لم يتلق اي هزيمة هذا الموسم حتى الان، كما بلغ نهائي مسابقة الكأس.

ولكن مهمة الوصل لن تكون سهلة في مواجهة الجزيرة الذي دخل في دائرة المنافسة، كما ان فوزه على مضيفه سيقلص الفارق معه الى نقطة واحدة، ويتصدر الوصل برصيد 27 نقطة مقابل 23 للجزيرة.

وتزخر صفوف الفريقين باللاعبين القادرين على قلب المعادلة وفي مقدمتهم البرازيليان أوليفيرا وأندرسون وخالد درويش وصلاح عباس والحارس المتألق ماجد ناصر في الوصل، والعاجيان توني وابراهيما دياكيه مع الجزيرة، الذي سيفتقد جهود نجمه التوغولي محمد عبد القادر المنضم الى صفوف منتخب بلاده.

وفي لقاء لا يقل أهمية عن الاول، يستضيف الوحدة الثاني برصيد 26 نقطة الشعب الرابع (22)، ويسعى كل من الفريقين الى حصد النقاط الثلاث لضمان الاستمرار في الصراع على اللقب.

وقد يغيب عن الوحدة نجمه الانغولي ماورو موريتو للاصابة، لكن اللاعبين الاخرين جاهزون لا سيما اسماعيل مطر والمالي مامادو باكايوكا، فيما يتواصل غياب هداف فريق الشعب الايراني علي سامراه الموقوف.

ويستضيف الشارقة الخامس الامارات قبل الاخير والمهدد بالهبوط الى الدرجة الثانية، وتبدو النقاط اقرب الى اصحاب الارض لغياب هداف الفريق الزائر الايراني علي رضا عنايتي الموقوف، فيما ستشكل المباراة مواجهة بين الايراني رسول خطيبي المنتقل من الشارقة الى الامارات مع مدرب الشارقة البرازيلي رينيه ويبر الذي كان سببا في تركه للفريق.

الفجيرة الاخير يستضيف النصر السادس في لقاء يأمل من خلاله المضيف ان يعزز رصيده في محاولة لأنقاذ نفسه من النفق المظلم لكن صفوفه ستخلو من الهداف التوغولي دودزي كواجي الموقوف مما يعطي الافضلية للنصر بقيادة المهاجم الصربي نيناد يستروفيتش الذي يقدم افضل العروض منذ انتقاله اليه من العين.

من جهته، يستضيف العين الشباب في لقاء ثأري نظرا لخسارته امام خصمه في ذهابا 1-3، وارتفعت معنويات العين بعد بلوغه المباراة النهائية للكأس، وهو يعول على العراقي هوار محمد والكاميروني اوليفييه، في حين سيغيب عن صفوف الشباب هدافه الغاني برنس تاغو المنضم الى صفوف منتخب بلاده.

ويحل دبي العاشر والمهدد بالهبوط الى الدرجة الثانية ضيفا على الاهلي التاسع وبطل الموسم الماضي، ويأمل المضيف ان يحصد النقاط الثلاث خاصة ان خسارته قد تدخله في حسابات مع الفرق المهددة، في حين سيلعب دبي بقيادة هدافه غريغوري من اجل الفوز للأقتراب من طوق النجاة.

الدوري الكويتي

تابع القادسية نزيف النقاط اثر سقوطه في فخ التعادل على ارضه امام الساحل 1-1 أول من أمس الثلاثاء على ستاد محمد الحمد في مباراة مؤجلة من المرحلة الثامنة من الدوري الكويتي لكرة القدم.

وسجل صالح الشيخ هدف التقدم للقادسية في الدقيقة السابعة، وادرك مرزوق زكي التعادل للساحل في الدقيقة 32.

وأكمل الساحل المباراة بتسعة لاعبين بعد طرد البوركينابي الفوسيني وصقر نهار.

وهو أول تعادل للقادسية في الدوري في الموسم الحالي، كما هي اول نقطة له في مبارياته الاربع الاخيرة بعد ان تعرض لثلاث هزائم متتالية، ورفع رصيده الى 13 نقطة معززا موقعه في المركز الرابع، فيما تخلى الساحل عن المركز الاخير رافعا رصيده الى 6 نقاط، وهنا ترتيب فرق الصدارة:

1- السالمية 25 نقطة من 10 مباريات

2- الكويت 25 من 10

3- كاظمة 23 من 10

4- القادسية 13 من 10

5- الفحيحيل 8 من 10

الدوري البحريني

فشل الرفاع في انتزاع الصدارة ولو موقتا بخسارته امام مضيفه البسيتين 1-2 أول من أمس الثلاثاء في افتتاح المرحلة السادسة عشرة من الدوري البحريني لكرة القدم.

ومني النجمة الثالث بخسارته الثانية على التوالي عندما سقط أمام الشباب 0-1، فيما استعاد الاهلي نغمة الفوز على حساب المالكية 2-0.

في المباراة الاولى على ستاد البحرين الوطني، تجرع الرفاع هزيمة مرة من البسيتين ليخسر فرصة تصدر القمة مؤقتا بفارق نقطتين أمام المحرق الذي تنتظره مباراة هامة أمام الحالة السبت المقبل بعد عودته من مواجهة مضيفه الوحدات في منافسات الجولة الثانية من تصفيات كأس الاتحاد الآسيوي.

وتجمد رصيد الرفاع عند 34 نقطة وبقي ثانيا بفارق نقطة واحدة خلف المحرق، فيما نجح البسيتين في التقدم الى المركز السابع برصيد 20 نقطة بفارق الاهداف عن الحالة السادس، وكان البسيتين البادىء بالتسجيل عن طريق محمد عجاج (6)، وادرك الرفاع التعادل بواسطة الأردني حسونة الشيخ (7)، قبل أن يحرز البرازيلي غوستافو سانتوس هدف الفوز (14)، وتفنن لاعبو الرفاع في الشوط الثاني في اهدار الفرص العديدة التي سنحت لهم خاصة البديل عبد الرحمن المالكي والبرازيلي دوس سانتوس، وشهدت المباراة طرد مدافع الرفاع اسماعيل صالح لحصوله على الانذار الثاني (63).

وفي المباراة الثانية، نجح الشباب في الحاق الهزيمة الثانية على التوالي بالنجمة بفوزه عليه بهدف وحيد سجله السيراليوني موستادا (26).

وصعد الشباب الى المركز الرابع مؤقتا برصيد 22 نقطة، وتجمد رصيد النجمة عند 25 نقطة في المركز الثالث.

وفي المباراة الثالثة على استاد علي بن محمد بعراد، استعاد الأهلي نغمة الفوز على حساب المالكية بهدفين نظيفين، ورفع رصيده إلى 19 نقطة في المركز التاسع، فيما تجمد رصيد المالكية عند 20 نقطة وبقي ثامنا.

وسجل النيجيري فيكتور الهدفين في الدقيقتين 45 و51، وشهدت المباراة طرد لاعب الأهلي خالد غازي لتعمده الخشونة ضد لاعب المالكية جعفر درويش (90)، وهنا ترتيب فرق الصدارة:

1- المحرق 35 نقطة من 15 مباراة

2- الرفاع 34 من 16

3- النجمة 23 من 16

4- الشباب 22 من 16

5- البحرين 21 من 15

التعليق