رحالان مغربيان يزوران اللجنة الاولمبية

تم نشره في الثلاثاء 20 آذار / مارس 2007. 09:00 صباحاً

  عمان-الغد- أعرب الرحالان المغربيان يوسف عبد النعيم وراشق عبد الكريم عن سعادتهما بزيارة الأردن ودهشتهما لعظمة مدينة البتراء، بعد ان قاما بزيارتها قبل حضورهما الي عمان أمس، حيث زارا اللجنة الاولمبية الاردنية واستقبلهما امين عام اللجنة المهندس عبد الغني طبلت.

وفي بداية اللقاء قدم م.طبلت موجزا عن اللجنة الاولمبية الاردنية التي يحرص رئيسها سمو الأمير فيصل بن الحسين على تطويرها ومتابعة تقدمها على الصعد المختلفة لتصبح اللجنة من اللجان المتطورة والرائدة على المستويين العربي والآسيوي، كما قدم لهما فكرة عن الحركة الرياضية الاردنية وتطورها.

  واستعرض الرحالان المغربيان فكرة الرحلة التي سيزورا فيها عشرين دولة عربية وآسيوية على خطى الرحالة العربي المغربي ابن بطوطة، وهما يحملان شعار"المحبة والسلام والتسامح"، حيث انطلقا في بداية الرحلة من الدار البيضاء الى تونس ثم ليبيا ومصر قبل وصولهما إلى الأردن عن طريق العقبة، حيث قاما بزيارة مدينة البتراء الوردية التي أعجبا بها كثيرا وقررا أن يساهما خلال الرحلة بحملة التصويت لصالح البتراء لتكون إحدى عجائب الدنيا السبع الجديدة.

  وزار الرحالان مدينة مادبا وبعض الأماكن الاثرية في عمان، حيث من المقرر أن يزورا ايضا مدينة عجلون وجرش والمفرق والبحر الميت قبل أن يتوجها إلى سوريا ولبنان ثم العودة إلى الأردن للذهاب إلى السعودية لتكملة برنامج الرحلة.

وفي ختام اللقاء أعرب يوسف وراشق عن إعجابهما بالأردن وطيبة أهله، وقدما للمهندس طبلت شهادة تقديرية الذي قدم لهما بدوره درع اللجنة الاولمبية الاردنية.

التعليق