الروح البافارية تقضي على الطموحات المدريدية

تم نشره في الجمعة 9 آذار / مارس 2007. 10:00 صباحاً
  • الروح البافارية تقضي على الطموحات المدريدية

في إياب الدور الثاني للمسابقة

 

  ميونيخ - أطاح بايرن ميونيخ الألماني بفريق ريال مدريد الاسباني من بطولة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم بعدما فاز عليه 2-1 مساء أول من أمس الاربعاء في إياب الدور الثاني (دور الستة عشر) من البطولة.

وعلى ستاد "اليانز ارينا" في ميونيخ وامام 66 الف متفرج، لم يكن حال ريال مدريد افضل من ارسنال وخرج خالي الوفاض من المسابقة الثانية هذا الموسم بعد الاولى في مسابقة كأس اسبانيا، ولم تبق امامه سوى مسابقة الدوري المحلي لانقاذ موسمه علما انه تنتظره مباراة قمة بعد غد الاحد ضد غريمه التقليدي برشلونة حامل اللقب في العامين الاخيرين.

في المقابل، ثأر بايرن ميونيخ من الفريق الملكي الذي كان اطاح به من الدور ذاته قبل ثلاثة مواسم، ويدين بايرن ميونيخ بتأهله الى الهدفين اللذين سجلهما ذهابا في مدريد (2-3) وبالتالي كان فوزه 2-1 اول من امس كافيا.

وخاض ريال مدريد المباراة في غياب قطب دفاعه الدولي الايطالي فابيو كانافارو ومهاجميه خوسيه انتونيو رييس والانجليزي ديفيد بيكام بسبب الاصابة.

وبكر بايرن ميونيخ بالتسجيل بعد مرور 10.12 ثوان عندما استغل حميديتش خطأ فادحا للمدافع البرازيلي روبرتو كارلوس فتوغل من الجهة اليمنى ممررا كرة عرضية الى ماكاي المتوغل داخل المنطقة فتابعها بيمناه في الزاوية اليمنى البعيدة للحارس ايكر كاسياس.

وهو أسرع هدف في تاريخ المسابقة، ومحا ماكاي الرقم السابق الذي كان بحوزة لاعب وسط ارسنال البرازيلي جيلبرتو سيلفا عندما منح التقدم لفريقه في مرمى ايندهوفن (4-0) بعد 20.7 ثانية في 25 ايلول/سبتمبر 2002.

وأنقذ كاسياس مرماه من هدف ثان بتصديه لتسديدة زاحفة لماكاي الذي كسر مصيدة التسلل (29)، وسدد باستيان شفاينستايغر كرة قوية مرت بجوار القائم الايمن لكاسياس (30).

واجرى مدرب ريال مدريد الايطالي فابيو كابيللو تبديلا اضطراريا باشراك خوسيه ماريا غوتييريز "غوتي" مكان البرازيلي ايمرسون الذي كان بعيدا عن مستواه (33)، وتدخل كاسياس مجددا وببراعة للتصدي لرأسية الدولي البلجيكي دانيال فان بويتن من مسافة قريبة اثر ركلة حرة جانبية (38).

وكاد غوتي يمنح التعادل لريال مدريد عندما تلقى كرة بالكعب من الهولندي فان نيستلروي داخل المنطقة فتابعها بيسراه بجوار القائم الايسر للحارس اوليفر كان (41)، ثم رأسية لنيستلروي من داخل المنطقة بيد انها ضعيفة بين يدي الحارس كان (42)، وكاد راؤول يفعلها في الدقيقة الثالثة من الوقت بدل الضائع عندما سدد كرة قوية من خارج المنطقة ارتدت من القائم الايسر.

ودفع كابيللو بمواطنه انتونيو كاسانو مطلع الشوط الثاني مكان الارجنتيني غونزالو هيغوين لتعزيز خط الهجوم، وكاد نيستلروي يدرك التعادل من ضربة رأسية اثر تمريرة عرضية من راؤول بيد ان كان ابعدها بصعوبة قبل ان يشتتها الدفاع (53).

وأضاف المدافع الدولي البرازيلي لوسيو الهدف الثاني لبارين بضربة رأسية في الدقيقة 66، ولعب كابيللو ورقته الاخيرة باشراك البرازيلي روبينيو مكان لاعب الوسط الارجنتيني غاغو فنجح الاول في اصطياد ركلة جزاء طرد على اثرها لاعب وسط ريال مدريد المالي محمدو ديارا ولاعب وسط بايرن ميونيخ الهولندي مارك فان بومل لتلقي كل منهما الانذار الثاني. وانبرى نيستلروي لركلة الجزاء بنجاح (83).

وسجل المدافع سيرجيو راموس هدفا في الدقيقة 88 الغاه الحكم بداعي انه لمس الكرة بيده قبل ان يسددها في الزاوية اليمنى البعيدة للحارس اوليفر كان من خارج المنطقة.

مصير كابيللو مجهول

  واعتربت الصحف الاسبانية الصادرة امس الخميس بان مصير مدرب ريال مدريد فابيو كابيللو بات على كف عفريت بعد خروج الفريق من مسابقة دوري ابطال اوروبا، حتى ان بعضها توقع الا يكون في منصبه خلال لقاء القمة ضد برشلونة بعد غد الاحد، وتساءلت صحيفة "ال موندو" تحت عنوان عريض: "هل سيكون كابيللو موجودا في ملعب نوكامب؟".

وبدا المدير الرياضي في ريال مدريد الصربي بردراغ ميياتوفيتش مترددا بشان مصير كابيللو فعندما سئل بعد المباراة ضد بايرن ميونيخ اذا كان كابيللو سيقود ريال ضد برشلونة قال: "نعم سيكون كابيللو جالسا على مقاعد اللاعبين الاحتياطيين" قبل ان يؤكد للصحف الاسبانية بانه "لا استطيع ان اقول شيئا" في ما يتعلق بمصير المدرب.

واكد ميياتوفيتش بانه غير مطمئن لبعض الامور خلال المباراة ضد بايرن ميونيخ وانه يسأل نفسه العديد من الاسئلة ليزيد من الشائعات التي تتحدث عن امكان اقالة المدرب الايطالي.

واعتبرت صحيفة "ال بايس" بان ريال مدريد الذي يحتل المركز الرابع في الدوري المحلي بفارق 6 نقاط عن اشبيلية المتصدر مهدد بـ"سنة جديدة في الجحيم" وبسنة رابعة من دون اي لقب خصوصا اذا خسر امام برشلونة الاحد".

ورأت الصحف المحلية بان ريال مدريد "قدم هدية الدور ربع النهائي" الى فريق بايرن ميونيخ "سيئ جدا" بسبب هدف للهولندي روي ماكاي بعد 10 ثوان فقط على انطلاق المباراة، وانتقدت صحيفة "اس" المقربة من ريال مدريد المدرب وقالت: "الايطالي هو رجل لا ينفع بشيء وقد افقد ريال مدريد الكثير في وقت حرج" مشيرة الى ان خياراته التكتيكية خصوصا باشراكه الثلاثي غير الفعال المالي محمادو ديارا والبرازيلي ايمرسون والارجنتيني غاغو منذ البداية ضد بايرن ميونيخ".

اما كابيللو فقال اثر المباراة: "مصيري يتعلق بقرار من رئيس النادي"، فكان جواب الاخير رامون كالديرون: "من واجب المدرب ان يقول لنا ما اذا كان قادرا على الخروج من هذه الازمة التي يتخبط بها الفريق".

لكن كالديرون اشار الى ان امكانية التعاقد مع مدرب في اذار/مارس قبل ثلاثة اشهر من نهاية الموسم ليس الحل الانسب معطيا بعض الامل لكابيللو ربما بانتظار ما ستسفر عنه مباراة القمة ضد برشلونة. 

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »قال الفريق الملكي (castro)

    الجمعة 9 آذار / مارس 2007.
    دائما نرى هذا الموقف ففي كل سنة نراه وهو يخسر ويلق بالوم على المدرب فقد استقدم افضل المدربين ولكن ان الفريق اشعر بانه موسسة ربحية لا يهمها المصلحة العامة ولكن كل لاعب يبحث عن الشهرة الفردية فقط
  • »هؤلاء العمالقة (حاتم نصار القيسي)

    الجمعة 9 آذار / مارس 2007.
    تعودنا في الفترة الماضية أن نسمع فقط مباراة لبرشلونة ومباراة لريال مدريد، وكأنه لا يوجد في كرة القدم سوى هذين الناديين، وأنا شخصيا لا أحبهما، لا يعلمون بوجود البافاري العظيم، الممتع في آدائه، وقد شاهدناه وهو يكتسح الملكي، وأنا مجزم بأنه سيكون حال الكتلوني كحال مواطنه الملكي إذا ما وقع هو الآخر مع المتألق بايرن إلى الأمام يا بايرن ميونخ.