ليفربول يجرد برشلونة من اللقب

تم نشره في الخميس 8 آذار / مارس 2007. 10:00 صباحاً
  • ليفربول يجرد برشلونة من اللقب

ليفربول - فقد برشلونة الاسباني لقبه بطلا لمسابقة دوري ابطال اوروبا لكرة القدم رغم فوزه على مضيفه ليفربول الانكليزي بطل النسخة قبل الاخيرة 1-0 أول من أمس الثلاثاء في اياب الدور ثمن النهائي الذي شهد تأهلا صعبا لتشلسي الانجليزي على حساب ضيفه بورتو البرتغالي 2-1، وخروج ليون الفرنسي وانتر ميلان الايطالي امام روما الايطالي 0-2 وفالنسيا الاسباني 0-0 على التوالي.

في المباراة الاولى على ستاد "انفيلد رود" وامام 41 الف متفرج، اوقف ليفربول المسيرة الناجحة للفريق الكاتالوني في المسابقة وحرمه من متابعة مشواره نحو الاحتفاظ باللقب ويحذو حذو ميلان الايطالي موسم 89-90.

ويدين ليفربول بتأهله الى فوزه الثمين في مباراة الذهاب على ستاد نوكامب حيث سجل هدفين (2-1) كان لهما دور كبير في تخطي عقبة الاسبان الذين كانوا بحاجة الى الفوز بهدفين نظيفين.

وهو الفوز الرابع لليفربول على برشلونة في 8 مباريات جمعت بينهما حتى الان حيث خسر الفريق الانجليزي 3 مرات وتعادلا مرة واحدة.

وكان ليفربول صاحب الافضلية منذ البداية وسنحت لمهاجميه اكثر من فرصة حقيقية للتسجيل بيد ان العارضة حرمتهم من افتتاح التسجيل في مناسبتين كما ان التسرع حال دون ذلك.

وكانت اول محاولة هجومية خطرة لليفربول تسديدة قوية للدولي النرويجي يون ارن ريزه من خارج المنطقة مرت بجوار القائم الايسر للحارس فيكتور فالديز (8)، ثم ردت العارضة تسديدة قوية للاعب نفسه(12).

وكان اول رد لبرشلونة في الدقيقة 21 عندما انبرى الاختصاصي البرتغالي ديكو لركلة حرة جانبية تابعها المكسيكي رافايل ماركيز برأسه بجوار القائم الايمن للحارس الاسباني خوسيه رينا (21).

وكاد ليفربول يفتتح التسجيل من خلال 3 فرص متتالية في الدقيقة 26 اثر تسديدة قوية للاسباني خابي الونسو ارتدت من الحارس فالديز لتتهيأ امام الهولندي ديرك كويت الذي سددها بيمناه فارتدت مجددا من فالديز الى ريزه الذي تابعها بارتماءة رأسية ابعدها القائد كارلوس بويول من باب المرمى.

وارتكب فالديز خطأ فادحا في تشتيت الكرة التي تهيئه امام المالي محمد سيسوكو في منتصف الملعب فسددها كما جاءت الى المرمى الخالي بيد ان العارضة حرمته من التسجيل (33).

وتابع ليفربول ضغطه الهجومي في الشوط الثاني ومرر القائد ستيفن جيرارد كرة عرضية داخل المنطقة فشل الويلزي كريغ بيلامي في متابعتها داخل المرمى من مسافة قريبة فتدخل بويول مرة اخرى وابعد الخطر(47).

وكان برشلونة قاب قوسين او ادنى من منح التقدم لبرشلونة عندما تلاعب رونالدينيو بدفاع ليفربول وتوغل داخل المنطقة وسدد الكرة بيمناه لكنها ارتدت من القائم الايسر (52).

وكاد كويت يهز الشباك الكاتالوني من تسديدة قوية من خارج المنطقة مرت بجوار القائم الايسر لفالديز (62)، واخرى لجيرارد تصدى لها فالديز على دفعتين.

ودفع مدرب برشلونة الهولندي فرانك ريكارد بالمهاجم الايسلندي ايدور غوديونسن لتعزيز الهجوم مضحيا بالمدافع الفرنسي ليليان تورام.

وكان حدس ريكارد في محله لان غوديونسن نجح في منح التقدم للفريق الكاتالوني عندما تلقى كرة من رونالدينيو فكسر مصيدة التسلل وراوغ الحارس رينا قبل ان يودع الكرة داخل المرمى(75).

وكاد جيرارد يدرك التعادل عندما تلاعب بالمدافع بويول داخل المنطقة وسدد كرة قوية تصدى لها فالديز على دفعتين(83)، وأهدر بيتر كراوتش بديل كويت فرصة ذهبية لادراك التعادل عندما تلقى كرة عرضية عند باب المرمى لكنه سددها فوق العارضة (90).

وقال ستيفن جيرارد قائد ليفربول لمحطة اي.تي.في التلفزيونية: "مازال الطريق طويلا امامنا لكن التأهل سيمنحنا الثقة".

واضاف "ما دمنا قد تأهلنا على حساب افضل فريق في اوروبا بعد مباراتين للذهاب والاياب فاننا على استعداد الان لمواجهة اي فريق".

وقال جيمي كاراغر لاعب ليفربول: "بالاضافة إلى الفوز بالبطولات كانت النتيجة في هذه المباراة هي الابرز في تاريخ مشاركات النادي بالبطولات الاوروبية". 

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »الرجاء عدم التحيز (حاتم نصار القيسي)

    الخميس 8 آذار / مارس 2007.
    الرجاء عدم التحيز يا صحيفة الغد، اذ أن هدف اللاعب غوديانسون لمصلحة برشلونة جاء من موضع تسلل مئة بالمئة، إذا الهدف غير صحيح، وشكرا، تحياتني لكل الوحداتيين والوحداتيات.
  • »Breaking News (Nasmi)

    الخميس 8 آذار / مارس 2007.
    Arsenal - PSV* 1 - 1
    Bayren* - Real Madrid 2 - 1
    Man Utd.* - Lille 1 - 0
    Milan* - Celtic 1 - 0