وفاة الفنان التشكيلي المصري صلاح طاهر

تم نشره في الخميس 8 شباط / فبراير 2007. 09:00 صباحاً

 

  القاهرة- توفي التشكيلي المصري صلاح طاهر أمس بمستشفى بالقاهرة متأثرا بالتهاب رئوي وفشل كلوي وقصور في وظائف الكبد لينهي رحلة حافلة بالمعارض الفنية والجوائز والتكريم على مدى أكثر من 70 عاما.

ولد صلاح الدين طاهر محمد بالقاهرة يوم 12  ايار (مايو) 1911 ودرس فن التصوير على أيدي فنانين مصريين وأجانب وتخرج في مدرسة الفنون الجميلة العام 1934 وفي العام التالي أقام معرضه الاول بمدينة المنيا /نحو 250 كيلومترا جنوبي القاهرة/ حيث كان يعمل مدرسا هناك.

واستمر في التدريس نحو عشر سنوات متنقلا بين مدارس المنيا والقاهرة والاسكندرية على ساحل البحر المتوسط حيث أقام بها معرضه الثاني العام 1939.

شغل طاهر عددا من المناصب بمصر منذ وقت مبكر اذ عين العام 1952 مشرفا على مرسم الاقصر /نحو 670 كيلومترا جنوبي القاهرة/ ومديرا لمتحف الفن الحديث بالقاهرة 1954 ومديرا للمتاحف الفنية 1958 ومديرا لدار الاوبرا 1962 كما ندب للتدريس في كلية الفنون الجميلة ومعهد السينما وكلية الاداب بجامعة القاهرة.

كما كان رئيسا لجمعية محبي الفنون الجميلة بالقاهرة منذ العام 1984.

وأقام طاهر عشرات المعارض في مصر وخارجها كما كان أول تشكيلي مصري يقيم معرضا في بيته العام 1968.

حصل طاهر على جائزة الدولة التشجيعية في مصر 1959 ونال العام 1961 جائزة بينالي الاسكندرية كما حصل عام 1974 على جائزة الدولة التقديرية ووسام الاستحقاق.

ونال أيضا جائزة مبارك وهي أكبر جائزة مصرية حين منحت لاول مرة العام 1999.

التعليق