تحديد البحوث والدراسات الشبابية لمركز إعداد القادة

تم نشره في الأحد 14 كانون الثاني / يناير 2007. 09:00 صباحاً
  • تحديد البحوث والدراسات الشبابية لمركز إعداد القادة

 عمان-الغد- اعتمدت لجنة البحوث والدراسات التابعة لمركز إعداد القيادات الشبابية محور "البيئة الجامعية والمشكلات المستحدثة لدى الشباب في الأردن" والذي يتضمن موضوعات عديدة (العنف، المخدرات، الإنترنت، التدخين، الهاتف المحمول.. وغيرها)؛ كمحور للبحث والدراسة من قبل الخبراء والمختصين التابعين للمركز خلال العام الحالي 2007.

 جاء ذلك خلال اجتماع اللجنة الخميس الماضي برئاسة رئيس المجلس الأعلى للشباب د. عاطف عضيبات، الذي أكد أهمية إجراء الأبحاث في المحور المقترح، من قبل نخبة الخبراء في العلوم الاجتماعية والتربوية، للتعرف على المشكلات المستحدثة بين فئة الشباب الجامعي، سواء في إطارها العام والجوانب الفرعية.

 اللجنة التي تناولت بالتفصيل البحث في الموضوعات والقضايا التي تتعلق بعملها، قررت إسناد رئاسة فريق البحث العلمي للدكتور ذياب البداينة، وسيتم اقتراح أسماء أعضاء اللجنة واعتمادها خلال الجلسة المقبلة.

 وكان أعضاء اللجنة حددوا محور البحث بعد أن طرحت جملة من المحاور، في مقدمتها اتجاهات الشباب نحو التنمية السياسية، تقييم مناهج التربية الوطنية في الجامعات، الطلبة غير الاردنيين في الجامعات، دور المدرسة في إعداد القيادات الشبابية، العنف في الجامعات، النشاطات اللامنهجية، وبعد دراسة متأنية للمحاور المقترحة، شدد أعضاء اللجنة على أن تكون الدراسات المنوي دعمها العام الحالي قادرة على تشخيص الواقع والخروج بحلول وبرامج قابلة للتطبيق، ليتم التوصل الى المحور الذي ستطبق فيه الأبحاث وهو "البيئة الجامعية والمشكلات المستحدثة لدى الشباب في الأردن".

 يذكر أن اللجنة تضم في عضويتها كلا من: د. حسين أبو الرز/ نائب الرئيس، د. ذياب البداينة، د. علي الديري، د. سلطان المعاني، د. سهى أديب، د. خليل حجاج، د. عدنان الطوباسي، د. حسين اللبون، وطروب البدور.

التعليق