نيودلهي تمنع المعلمين الرجال من التدريس للبنات الصغيرات

تم نشره في الأحد 14 كانون الثاني / يناير 2007. 10:00 صباحاً

 

   نيودلهي- قالت ادارة محلية ان المعلمين الذكور سيمنعون من التدريس للبنات في المدارس الابتدائية في أنحاء نيودلهي بعد بضع شكاوى من عمليات تحرش جنسي.

وقالت اندريا ياداف مديرة التعليم في المجلس المحلي لنيودلهي لرويترز "انه اجراء وقائي. لا يمكنني القول اننا لا نثق بكل المعلمين الذكور. الا اننا تلقينا ثلاث أو اربع شكاوى في العامين الماضيين ... وهذه وسيلة لتقليل ذلك."

وفي غضون الشهور الثلاثة المقبلة سيستبدل المعلمون -حسبما يتيسر- بمعلمات في قرابة 1200 مدرسة مشتركة يديرها المجلس المحلي لنيودلهي ومدارس البنات الابتدائية التي يتعلم فيها الاطفال حتى سن 11 عاما.

وبينما يشاع عن العاصمة الهندية انها أخطر مدينة في البلاد للنساء والفتيات يقول منتقدون ان خطوة عزل هيئة التدريس اجراء متطرف وغير ضروري.

وقال رام كومار باليوال أمين رابطة المعلمين المحلية لصحيفة ستيتسمان "هذا لا يعدو كونه افتراء على المعلمين الذكور.

فبدلا من تعليم التلاميذ الصواب والخطأ تبعث الادارة رسالة خاطئة مفادها ان المعلمين الذكور مسؤولون عن كل التحرشات الجنسية."

وأبلغت هيئة رفاهية المعلمين صحيفة ستيتسمان انها ستحتج على هذه الخطوة لانها ستسفر عن فقد معلمين ذكور لعملهم وتدليل للتلميذات من دون داع.

واعترفت ياداف ان هذه الخطوة لن تقضي تماما على احتمال تعرض الاطفال لاعتداءات جنسية. وقالت "بالطبع يستطيع المعلم الذكر هذه الايام التحرش بصبي، لكن ماذا بوسعي أن أفعل ازاء ذلك".

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »اجراء وقائي (سامر)

    الأحد 14 كانون الثاني / يناير 2007.
    اتمنى ان تحذو كافة الدول العربية ما قامت به الهند ..
    وان يشمل الكبار قبل الصغيرات من البنات ..