اختبار قد يحدد احتمالات التعرض لأزمة قلبية أو جلطات

تم نشره في الخميس 11 كانون الثاني / يناير 2007. 09:00 صباحاً

 

  شيكاجو- قالت دراسة أمس ان هناك اختبارا غير مكلف قد يحدد أي مرضى القلب معرضون لمخاطر الاصابة بجلطة أو أزمة قلبية وهو ما يمكن الاطباء من أن يكونوا أكثر استعدادا لمساعدتهم.

وقالت كريستين بيبينز دومينجو بجامعة سان فرانسيسكو بكاليفورنيا والتي اشرفت على هذه الدراسة "نحن نشخص بشكل جيد في هذه البلاد الاشخاص المعرضين بدرجة كبيرة لمشاكل مستقبلية والبدء معهم بعلاج وقائي. وهذا الاختبار قد يكون له كل هذا الاثر".

  وشملت الدراسة التي نشرت بمجلة الجمعية الطبية الاميركية هذا الاسبوع ألف شخص تقريبا حيث جرى متابعتهم على مدار أكثر من ثلاث سنوات. ويقيس هذا الاختبار الذي يجرى على الدم مزيجا من الاحماض الامينية التي يطلق عليها اسم "ان تي - روبي ان بي" والتي ترتبط بعمل القلب.

ووجد الباحثون ان مرضى القلب الذين لديهم أعلى مستويات من هذا المادة تزيد لديهم نحو ثمانية اضعاف مخاطر التعرض لجلطة وأزمة قلبية او تعطل للقلب مقارنة مع هؤلاء الذين لديهم مستويات أقل.

وهناك 71 مليون شخص بالولايات المتحدة وحدها لديهم شكل او اكثر من اشكال امراض القلب وسيتكلف الاختبار ما بين 20 و40 دولارا وفقا للمعلومات التي وفرتها مؤسسة روبرت وود جونسون التي رعت هذه الدراسة الى جانب معهد القلب والرئة والدم الوطني الاميركي.

التعليق