ملجأ نيوجيرزي للطيور الجريحة يؤهلها للعودة للبرية مرة أخرى

تم نشره في الأحد 24 كانون الأول / ديسمبر 2006. 09:00 صباحاً

 

ميلينجتون "نيوجيرزي" - سقطت جورجيت من فوق جسر جورج واشنطن وكسر عدد من عظامها بينما تفتقر لانينا غريزة البقاء في الحياة البرية.. لذا فقد انتهت بهما الحال في قفص في ملجأ لرعاية الطيور الجريحة.

وجورجيت صقر يسمى بالباز ولانينا بومة وهما طائران جارحان لاذا بملجأ قريب من محمية جريت سوامب للحياة البرية على بعض نحو 50 كيلومترا غربي مدينة نيويورك.

ويقول لين سوسي(74 عاما) الذي اسس ملجأ رابتور تراست المقام على مساحة ستة افدنة ونصف الفدان "لكل طير رواية".

وبدأ سوسي العناية بالطيور الجريحة قبل أكثر من اربعين عاما حين ترك احدهم صقرا احمر الذيل مصابا عند مدخل منزله.

ومركز سوسي احدى المنشآت العديدة لاعادة تأهيل الطيور في انحاء الولايات المتحدة وهو لا يهدف لتحقيق ربح. وبدأ سريان القانون الاتحادي لحماية الطيور الجارحة في العام 1972.

وقال سوسي ان مركزه عالج هذا العام وحده أكثر من 3500 طير من مائة فصيل واعتنى الى جانب الطيور الجارحة ببط واوز وطيور مغردة وانواع اخرى من الطيور البرية.

وذكر كليف داي رئيس مكتب المؤسسة الاميركية للاسماك والحياة البرية في نيوجيرزي مشيرا لملجأ سوسي"انه على الارجح الاول والافضل تجهيزا في الولاية."

واضاف داي ان من يتصلون بالمؤسسه عند العثور على طائر جريح يحولون الى المركز الذي يستقبل الطيور الجريحة على مدار 24 ساعة وهو يضم غرفة صغيرة للعمليات الجراحية مزودة بجهاز اشعة سينية وغاز للتخدير وطاولة صغيرة لاجراء العمليات. وتستخدم الاقفاص المزودة باجهزة تدفئة كوحدات رعاية مركزة.

ويقول سوسي ان الطيور التي تأتي لمركزه تصاب من جراء الارتطام باسلاك او نوافذ او سيارات او نتيجة الاصابة بطلقات رصاص او تسميمها.

وتابع سوسي أن نحو 60 بالمائة من الطيور التي يعالجها المركز تعود الى الطبيعة. وتقول لورين بوتشر مديرة التعليم في المركز "اعادة الطيور للبرية عمل يعطيك شعورا بالغا بالرضا. انه ادمان."

أما الطيور التي تعاني من اصابة بالغة او تفتقر للغريزة التي تساعدها على البقاء في البرية مثل جورجيت ولانينا فانها تبقى في المركز.

ويوجد ما بين 70 الى 80 طائرا من نسور وصقور وطيور جارحة وغيرها في اقفاص مفتوحة في المركز. ويقول سوسي ان المركز يستقبل ما بين 25 و40 الف زائر سنويا لمساهدة الطيور.

غير ان المركز لا يتسع لكل الطيور الجريحة التي تحتاج اقامة دائمة ويضطر احياتا لقتل بعضها رحمة بها. وتقول بوتشر "انه امر بالغ الصعوبة حين تكون محبا للطيور مثلنا".

التعليق