فلما رسائل من أيوو جيما وبورات يتصدران السباق لأوسكار هذا العام

تم نشره في الأربعاء 13 كانون الأول / ديسمبر 2006. 10:00 صباحاً

 

لوس أنجليس- تَتنافس مجموعة متنوعة من الافلام على جوائز الاوسكار لهذا العام فقد تصدر العديد من الافلام قوائم أفضل أفلام العام ومن غير المتوقع أن تختلف اختيارات الاوسكار عن هذه الترشيحات.

واختارت جمعية النقاد السينمائيين في لوس أنجليس فيلم "رسائل من أيوو جيما" وهو من إخراج النجم كلينت إيستوود أفضل فيلم لعام 2006 كما اختارت الممثل البريطاني ساشا بارون كوهين بطل فيلم "بورات: معرفة ثقافية أميركية لمصلحة أمة كازاخستان المجيدة" أفضل ممثل لهذا العام.

واختار معهد الفيلم الاميركي هذين الفيلمين ضمن قائمة أفضل أفلام العام إلى جانب أفلام "بابل" و "الشيطان ينتعل برادا" و "دريم جيرلز" (فتيات حالمات) وفيلم "يونايتد 93" الذي يتناول أحداث الحادي عشر من أيلول'سبتمبر وفيلم الرسوم المتحركة "هابي فييت".

وعلى الرغم من ذلك استبعدت رابطة النقاد السينمائيين في نيويورك فيلم إيستوود وفيلم بورات من اختياراتها لافضل أفلام العام فاختارت أمس فيلم "يونايتد 93" كأفضل فيلم.

ويقام حفل توزيع جوائز الاوسكار لهذا العام يوم 25 شباط(فبراير) من العام المقبل لكن السباق لنيل الجوائز بدأ رسميا يوم الخميس الماضي عندما اختارت جمعية ناوشنال بورد ريفيو السينمائية التي تحظى باحترام فيلم إيستوود الناطق باللغة اليابانية كأفضل فيلم لهذا العام.

التعليق