اختبارات متفاوتة لفرق المقدمة

تم نشره في الجمعة 1 كانون الأول / ديسمبر 2006. 09:00 صباحاً

البوندسليغا

 

   برلين- تخوض فرق المقدمة المتمثلة بشالكه وفيردر بريمن وشتوتغارت وبايرن ميونيخ اختبارات متفاوتة القوة في المرحلة الخامسة عشرة من الدوري الألماني لكرة القدم التي تفتتح اليوم الجمعة بلقاء شتوتغارت الثالث مع ماينتس الاخير.

ويتطلع شالكه المتصدر الى تعزيز مسلسل انتصاراته بعيدا عن ملعبه عندما يحل ضيفا على نورمبرغ التاسع بعد غد الاحد، وهو يتربع على قمة الترتيب برصيد 29 نقطة بفارق نقطتين عن بريمن الوصيف وشتوتغارت الثالث بفارق الاهداف.

ويمر شالكه بفترة جيدة مؤخرا بعد بداية موسم مخيبة اعقبها خروجه في شكل مبكر من مسابقة كأس الاتحاد الاوروبي، ويتألق في صفوفه الهداف التركي خليل التينتوب والدنماركي بيتر لوفنكراندز والجورجي ليفان كوبياشفيلي، واعتبر الدولي جيرالد اسامواه ان حظوظ فريقه مرتفعة للظفر باللقب هذا الموسم، وهو مؤهل لمنافسة بايرن ميونيخ الفائز بستة القاب في الاعوام الثمانية الاخيرة، قائلا: "لا شك في ان لائحة الترتيب تؤكد ان مستوى فريقنا مرتفع بقدر ما هو عليه الامر في البايرن".

وأكد المدرب ميركو سلومكا الذي كان مهددا بالاقالة في وقت سابق، اصرار فريقه على مواصلة نتائجه الايجابية لتحقيق الهدف الاسمى في نهاية الموسم بقوله: "كل ما اريده هو رؤية شالكه يحتفل على منصة التتويج الخاصة بالبطل، ويأتي هذا الامر في مقدمة اولوياتي اذ لا اهتم اذا كنت انا المدرب او غيري".

وتبرز مباراة فيردر بريمن مع هرتا برلين خامس الترتيب يوم غد السبت على ملعب "فيسر"، وهي تعتبر محطة مهمة للاول للبقاء على مقربة من المتصدر قبل مواجهته الحاسمة مع مضيفه برشلونة الاسباني الثلاثاء المقبل في مسابقة دوري ابطال اوروبا، اذ يحتاج الفريق الالماني الى نقطة واحدة لبلوغ دور الـ16 على حساب حامل اللقب.

ويبدو جليا ان تركيز لاعبي بريمن على مواجهة "نو كامب" اكبر منه على اللقاء مع فريق العاصمة، اذ ذهبت غالبية تصاريحهم باتجاه السياق المذكور فقال لاعب الوسط تورستن فرينغز: "لا اريد ان اكون متشائما لكن علينا ان نعترف اننا لسنا مرشحين تماما لتخطي عقبة برشلونة. هناك امور اسهل من العودة بنقطة من عرين النادي الكاتالوني".

وعلى ملعب "اليانز ارينا" في ميونيخ، يستقبل بايرن ميونيخ الرابع بروسيا مونشنغلادباخ الخلمس عشر في مباراة لطالما اعتبرت قمة البطولة الالمانية في سبعينات القرن الماضي.

ولا يبدو بايرن ميونيخ بعيدا عن اضافة ثلاث نقاط اخرى الى رصيده في محاولة لاستغلال اي هفوة لمنافسيه والعودة الى قمة الترتيب، وهو سيركز على تحقيق مبتغاه وخصوصا ان مدربه فيليكس ماغات لا يحتاج الى اراحة لاعبيه الاساسيين بعد حسمهم امر تأهلهم الى دور الـ16 في دوري ابطال اوروبا.

وينتظر ان يشرك ماغات لاعب الوسط سيباستيان دايسلر الذي سجل عودة رائعة الاسبوع الماضي عقب ابتعاده لفترة طويلة جراء الاصابة، اذ نجح في تحويل نتيجة المباراة امام هامبورغ لمصلحة فريقه (2-1) فور نزوله الى ارض الملعب باهدائه تمريرتين حاسمتين الى المهاجمين الهولندي روي ماكاي والبيروفي كلاوديو بيتزارو اللذين نجحا في تسجيل هدفي الفوز للبايرن الذي كان متأخرا بهدف في الشوط الاول.

وأشعل حارس مرمى الفريق البافاري اوليفر كان حربا كلامية قبل انطلاق المرحلة مؤكدا ان فريقه سيحرز لقب "بطل الشتاء" بعد استعادته الصدارة قبل نهاية مرحلة الذهاب وتوقف الدوري لمدة ستة اسابيع، وقال كان: "نحن في طريقنا لتخطي الظروف الصعبة التي عرقلت طموحاتنا عند بداية الموسم وخصوصا لجهة الارهاق الذي اصاب اللاعبين الدوليين المشاركين في مونديال 2006 الصيف الماضي، لا اذهب بعيدا في حال اعتباري اننا سنحرز لقب بطل الشتاء، فهذا امر واقعي اذا نظرنا انه لدينا مباراتين على ملعبنا وواحدة خارجه".

في المقابل، يأمل مدرب مونشنغلادباخ يوب هاينكس الذي قاد البايرن الى اللقب مدربا عامي 1989 و1990، العودة بأقل قدر ممكن من الخسائر من بافاريا، اذ قال: "علينا ان نحاول العودة بشيء ما من ميونيخ".

وفي باقي المباريات، يلعب بروسيا دورتموند مع فولفسبورغ وارمينيا بيليفيلد مع باير ليفركوزن وبوخوم مع هامبورغ واينرجي كوتبوس مع هانوفر واليمانيا آخن مع اينتراخت فرانكفورت.

التعليق