باريس هيلتون جارة مزعجة

تم نشره في السبت 25 تشرين الثاني / نوفمبر 2006. 09:00 صباحاً

نيويورك - القاهرة- ذَكرت تقارير إخبارية أمس أن الشرطة البريطانية تلقت بلاغا يفيد بأن باريس هيلتون فتاة المجتمع المعروفة ووريثة سلسلة فنادق"هيلتون" العالمية جارة مزعجة. وأثارت باريس غضب جيرانها بسبب كثرة المصورين المتطفلين الذين يسعون لالتقاط صور لها هي و"أميرة البوب" العالمية بريتني سبيرز وأصدقاؤهما من المشاهير بسبب الاحتفالات الصاخبة التي تقام حتى ساعات الفجر الاولى.

وأفادت صحيفة "صن" البريطانية الشعبية بأن باريس '25 عاما' وبريتني '24 عاما' ظلتا تحتفلان دون توقف منذ قرار انفصال بريتني عن زوجها الراقص السابق والمغني حاليا كيفين فيديرلاين '28 عاما'. ونقلت الصحيفة عن أحد المصادر قوله إن "المصورين المتطفلين أحاطوا بقصر باريس حيث استمر المشاهير في التدفق عليه. لم يمر وقت طويل حتى وصلت الشرطة" وكانت بريتني قد تزوجت كيفين في أيلول'سبتمبر عام 2004 وأنجبت منه طفلان هما شون بريستون '14 شهرا' وجيدن جيمس 'شهرين'، ثم رفعت دعوى قضائية للانفصال عنه في السابع من تشرين الثاني'نوفمبر الجاري. وطلب كيفين من بريتني التنازل عن طفليها ودفع مبلغ 16 مليون جنيه استرليني (5ر30 مليون دولار) مقابل لانفصال.

التعليق