كتاب جديد يتناول الأتراك وتراثهم الثقافي

تم نشره في الأربعاء 15 تشرين الثاني / نوفمبر 2006. 10:00 صباحاً

 

  عمان-الغد- صدر أخيراعن مركز أرسيكا بالقاهرة كتاب جديد تحت عنوان "الأتراك في مصر وتراثهم الثقافي" للمؤلف أكمل الدين إحسان أوغلو. 

ويرصد الكتاب الصورة التي تطورت بها الثقافة التركية العثمانية في مصر إبان عصر محمد علي باشا، وكيف تشكل النموذج المصري العثماني، على خلفية الوجه الثقافي لتلك الحقبة.

الكتاب الضخم الذي جاء في 779 صفحة من القطع الكبير هو دراسة خرجت بعد جهد استمر عشر سنوات متناولة الأتراك في مصر وأثرهم الثقافي عبر دراسة تحليلية وثبت ببليوجرافي لإرثهم المطبوع منذ عهد محمد علي باشا.

  وصدر الكتاب المكون من ثلاثة فصول إضافة إلى قائمة بالمصادر والمراجع والكشافات عن أسماء الأشخاص وأسماء المطابع وأماكن طباعة الكتب التركية وموضوعات الكتب التركية وكشاف عام باللغة التركية ونقله إلى العربية صالح السعداوي. وخصص الفصل الأول منها عن الأتراك في مصر وثقافتهم منذ القرن التاسع عشر، إذ رأى أوغلو في مقدمة الكتاب "أن التأثيرات الاجتماعية والثقافية التي وقعت فيما بين الأتراك الذين وفدوا على مصر واستوطنوها على مدى السنين وبين المصريين قد ترسخت في مصر حتى أصبحت وكأنها جزء لا يتجزأ من المجتمع المصري". وأوضح أوغلو أن "اللغة التركية في مصر شكلت لنفسها بيئة حية، غير أن هذه البيئة قد جفت منابعها مع مرور الوقت حتى بلغ خط مسيرها نهايته المنتظرة".

التعليق