مهرجان دمشق المسرحي يختتم أعماله بتكريم عدد من الفنانين العرب

تم نشره في الأحد 12 تشرين الثاني / نوفمبر 2006. 09:00 صباحاً

 

  دمشق - اختتمت فعاليات مهرجان دمشق للفنون المسرحية الثالث عشر مساء أول من أمس في دار الاسد للثقافة والفنون بتكريم عدد من الفنانين العرب.

ومن بين الفنانين الذين كرموا في هذه المناسبة من الاردن جميل عواد واسم الفنان الراحل هاني صنوبر ومن الكويت عبد العزيز السرمع وعبد الحسين عبد الرضا ومن مصر سناء شافع ومن سوريا الفنانة رغدة.

وكرم المهرجان أيضا عددا من الفنانين السوريين الذين نالوا جوائز في بعض المهرجانات العربية والدولية ومن بينهم فايز قزق وغسان مسعود وهشام كفارنة.

وشهد حفل اختتام المهرجان كلمة لرئيس الوزراء السوري محمد ناجي عطري ألقاها نيابة عنه رياض نعسان آغا وزير الثقافة أكد فيها أهمية المسرح في معالجة قضايا الامة العربية إلى جانب تعريف العالم "بقضايانا لان العالم يجهلنا ولان وسائل الاعلام الصهيونية تقلب الباطل إلى حق والحق إلى باطل".

كما شهد الحفل كلمة لجهاد الزغبي مدير عام مديرية المسارح والموسيقى بسوريا الذي يتولى منصب مدير المهرجان شدد فيها على أهمية الدورة التي اختتمت لتوها لاسيما وأنه جرى خلالها"إطلاق اتحاد النقابات الفنية العربية في دمشق".

التعليق