سبيرز تطلب الطلاق من فيدرلين بعد عامين من زواجهما

تم نشره في الخميس 9 تشرين الثاني / نوفمبر 2006. 10:00 صباحاً

 لوس انجليس- طلبت نجمة موسيقى البوب بريتني سبيرز الطلاق أمس من الراقص كيفن فيدرلين بعد عامين من الزواج وشهرين من ولادة ثاني اطفالهما.

وذكرت المغنية الشقراء التي تبلغ من العمر 24 عاما في عريضة الدعوى انها تريد الطلاق بسبب خلافات جوهرية بينها وبين زوجها. وقال موقع تي.ام.زد دوت كوم المعني بأخبار المشاهير ان سبيرز تقدمت بالدعوى امام المحكمة العليا في لوس انجليس.

وأحال مسؤولو الدعاية لسبيرز اي اسئلة الي محاميها الذين لم يتسن الاتصال بهم على الفور للتعليق.

وطلبت سبيرز ان تكون لها وحدها حضانة طفليها من فيدرلين وهما شون برستون الذي يبلغ من العمر عاما واحدا وجيمس جايدن الذي ولد في 12 ايلول (سبتمبر) . وطلبت منح فيدرلين حق الزيارة.

وعرفت سبيرز طريق الشهرة في العام 1999 وبيع من ألبوماتها اكثر من 60 مليون نسخة واصبحت واحدة من اشهر نجمات العالم. ولدى فيدرلين وهو راقص وفنان راب صاعد طفلين من صديقته السابقة الممثلة شار جاكسون.

وكان زواج سبيرز من فيدرلين هو الثاني في حياتها.

ولم تخل أمومة سبيرز من المتاعب فقد زارها مسؤولون. من رعاية الاطفال مرتين في الربيع الماضي اولهما بعد ان تم تصويرها تقود سيارة وتضع ابنها الاكبر على فخذيها وفي المرة الثانية عندما سقط الطفل من على كرسي عال وصدم رأسه. ولم توجه اي اتهامات اليها.

التعليق