هل يقضي النعناع الصيني على السرطان؟

تم نشره في الخميس 9 تشرين الثاني / نوفمبر 2006. 10:00 صباحاً
  • هل يقضي النعناع الصيني على السرطان؟

 لندن - اكتَشف أطباء بريطانيون، خلال سعيهم لإيجاد علاج لمرض ‏‏السرطان، نوعا من أوراق نبات النعناع الصيني الشهير تمتلك خواص تمكنها من تدمير ‏الخلايا السرطانية.‏

واستخدم الباحثون نوعا من نبات النعناع لتصنيع مادة كيميائية ‏تدمر الأوعية الدموية التي تقوم بتغذية الأورام السرطانية، مما يؤدي إلى موت خلايا ‏تلك الأورام.‏

ولم يختبر الباحثون المادة الجديدة سوى في المختبرات حتى الآن، لكنهم أعربوا عن أملهم ببدء إجراء الاختبارات على البشر فور تأمين التمويل اللازم، بحسب ما نقلته وكالة الأنباء الكويتية( كونا). ‏

رئيس الفريق البحثي، البروفيسور الين مكغوين من جامعة سالفورد، شمالي إنجلترا، وصف في تصريحات للصحافيين الاثنين الاكتشاف الجديد بـ "المثير للغاية"، مشيرا إلى ‏أنه قد يمهد الطريق أمام ظهور سبل علاجية اكثر نجاعة في مقاومة الأمراض السرطانية.‏

وقال إن "جميع أنواع السرطان تتطلب تغذية من الدم حتى يمكن للخلايا السرطانية ‏النجاة والنمو، لذلك فإن تمكنا من استهداف وتدمير الأوعية الدموية، فسنحصل على معالجة ‏يمكن تطبيقها على جميع أنواع السرطان لدى كل من البالغين والأطفال على حد سواء".‏

وفيما تعمل الطرق التقليدية في معالجة السرطان على محاولة تدمير الخلايا ‏السرطانية، فإن المادة الجديدة لا تهاجم سوى الأوعية الدموية المرتبطة بالورم أو الأنسجة السرطانية بحرمانها من الأوكسجين والمواد المغذية لها.‏

ويأمل الباحثون أن يكملوا الاختبارات المخبرية خلال 18 شهرا، ومن بعدها تبدأ مرحلة اختبار تأثير النتائج على البشر، والتي يتوقع أن تستغرق ثلاثة أعوام، قبل أن يتم السماح بتعميم أسلوب ‏المعالجة الجديد، إن ثبت نجاحه.

وتتكون المادة الكيميائية الجديدة من خلاصة مستخرجة من نبتة ‏النعناع الصيني المعروف

التعليق