شباب الاردن يواجه الجزيرة والبقعة يستضيف اتحاد الرمثا واليرموك في ضيافة العربي

تم نشره في الأحد 29 تشرين الأول / أكتوبر 2006. 08:00 صباحاً
  • شباب الاردن يواجه الجزيرة والبقعة يستضيف اتحاد الرمثا واليرموك في ضيافة العربي

ثلاث مباريات في المرحلة الثالثة من الدوري الممتاز اليوم

 

   خالد الخطاطبة وصلاح غنام وعاطف البزور

  عمان- تستأنف في الساعة الخامسة من مساء اليوم مباريات الاسبوع الثالث من مباريات الدوري الممتاز لكرة القدم، حيث يلتقي فريقا شباب الاردن والجزيرة في ستاد عمان، فيما يتواجه البقعة واتحاد الرمثا في ملعب الملك عبدالله الثاني، في حين يستضيف العربي نظيره اليرموك في ملعب الحسن.

بطاقة المباراة

شباب الاردن × الجزيرة

المكان: ستاد عمان

الزمان: الساعة 5 مساء

الرصيد النقطي: شباب الاردن 4 والجزيرة 3

الخوف من مفاجأة

  يخشى فريق نادي شباب الاردن مفاجأة الجزيرة عندما يلتقي الفريقان في مباراة يتوقع ان تحمل في طياتها الاثارة والندية نظرا لظروف الناديين المطالبة بتحقيق الفوز في لقاء اليوم، حيث يرى شباب الاردن ان اقتناص نقاط المباراة يعيد للفريق اتزانة واستقراره الذي فقده في الاسبوع الثاني بعد التعادل مع فريق العربي، فيما يرى الجزيرة ان حاجة الفوز اصبحت ملحة بعد الدعم الكبير الذي قدمته الادارة مؤخرا، الامر الذي يضع الكرة في ملعب نجوم الفريق بحثا عن الفوز.

  على الصعيد الفني تبدو كفة شباب الاردن هي الارجح لتحقيق الانتصار في حال قدم لاعبوه كل ما في جعبتهم بقيادة المدير الفني نزار محروس الذي سيسعى منذ البداية للتسجيل خوفا من عناد الجزيرة، وهذا منوط بقدرة عصام ابو طوق وشادي ابو هشهش اللذين سيقودان العمليات الهجومية في وسط الميدان بالتعاون من الطرفين رأفت محمد ومحمد جمال، وربما اعتمد شباب الاردن بشكل رئيسي على اطرافه لزعزعة استقرار خصمه الذي عادة ما يندفع للامام عبر ظهيريه، الامر الذي  يخلف مساحات قد يستثمرها رأفت وجمال في القوت المناسب.

  وتكمن قوة الشباب بثنائي الهجوم فادي لافي ومصطفى شحدة، والاخير مرشح بقوة للعب كلاعب اساسي مع احتمالية مشاركة بسام الخطيب اثناء المباراة، وهذا يمنح شباب الاردن ميزة الوصول الى مرمى محمد حلاوة خاصة عبر لافي الذي يعتبر المهاجم الابرز.

ويدرك شباب الاردن مطامع الجزيرة في الوصول الى مرمى حارسه معتز ياسين، الامر الذي يدفعه لتثبيت وسيم البزور وكمال المحمدي وعمار الشرايدة وصالح نمر في الخط الخلفي لضبط تحركات هجوم الجزيرة المكون من احمد هايل والمحترف الفلسطيني فهد العتال.

  فريق الجزيرة من جانبه لن يرضى ايضا بالخروج خالي اليدين من المباراة ولو حتى بنقطة واحدة، وبالتالي فان استراتيجية اللعب التي سينتهجها المدرب المصري حسين عبداللطيف سترتكز تعزيز القدرات الدفاعية من خلال تثبيت احمد ابو عطية وبشار بني ياسين وسامر الكيالي امام حارس المرمى من اجل فرض رقابة لصيقة على لافي وشحادة، مع ترك مهمة الاسناد عبر الطرفين لماجد محمود ومراد مقابلة.

وستكون المهمة الاصعب من نصيب عامر عقل وفريد الشناينة وهاني المصري الذين سيتولون القتال في المعركة الرئيسية التي سيشهدها منتصق الميدان من خلال العمل على ايقاف طلعات وسط شباب الاردن قبل المباردة للهجوم في محاولة لطرق مرمى ياسين عبر التسديدات بعيدة المدى، او ايصال الكرات لثنائي الهجوم هايل والعتال.

وربما لجأ الجزيرة الى التنويع في اللعب عبر الاطراف في محاولة لفك دفاعات شباب الاردن، وابعاد البزور والمحمدي عن بوابة المرمى بحثا عن هدف قد يمنح اللاعبين معنويات عالية تساعدهم في احداث المفاجأة والخروج بنقاط المباراة الثلاث.

التشكيلة المتوقعة

شباب الاردن: معتز ياسين (احمد عبدالستار) وكمال المحمدي وصالح نمر ووسيم البزور وعمار الشرايدة وشادي ابو هشهش وعصام ابو طوق ورافت محمد ومحمد جمال وفادي لافي ومصطفى شحادة.

الجزيرة: محمد حلاوة وبشار بني ياسين واحمد ابو عطية وسامر الكيالي ومراد مقابلة وماجد محمود وهاني المصري وعامر عقل وفريد الشناينة وفهد العتال واحمد هايل.

بطاقة المباراة

اليرموك * العربي

المكان: ستاد الحسن

الزمان: الساعة الخامسة

الرصيد النقطي: العربي نقطة واحدة واليرموك صفر

مواجهة متكافئة

  تشير القراءات الاولية لملامح الاحداث المتوقعة الى ان التكافؤ والندية هما عنوان اللقاء مما يعني ان المواجهة ستأتي عامرة بالاثارة لاهمية الفوز لكل منهما، والواقع الفني يبدو متقاربا بين الفريقين الامر الذي يؤكد على ان كل منهما يملك حظوظا كبيرة لتحقيق الفوز دون اغفال حقيقة ان لاعبي العربي سيخوضون اللقاء داخل قواعدهم وبين جماهيرهم والفريق يعتمد على حيوية خط وسطه بقيادة الواعد انس بني ياسين والمخضرم احمد صبح، الى جوار صانع الالعاب ماهر الجدع وفاعليه خط الهجوم بتواجد الثنائي عماد ذيابات ومحمد البكار.

  وتكمن قوة الفريق في مثابة خطه الخلفي الذي يقوده المحترف العراقي محمد حسين الى جوار عماد ابو عليقه وانس ارشيدات، وهذا الثلاثي يجيد اغلاق المواقع الدفاعية جيدا قبل ان يبدأ بتحضير الهجمات من الخلف عبر تقدم الظهيرين فاروق العزام وطارق صلاح والاخير سجل هدف فريقه في مرمى شباب الاردن من هجمة سريعة ومباغتة.. بالمقابل فان يرموك عمان يمتاز هو الاخر بفاعلية خط وسطه بقيادة نجمه نائل الدحلة الى جانب محمد حسين وعماد ابو عواد وقدرة اسامة ابو طيمة ومالك البرغوثي على انهاء الهجمات بشكل طيب الى جانب تحركات رامي جابر ومحمد رؤوف من الاطراف والتي تعد من الادوار الهجومية المؤثرة، وثمة نقطة تتمثل في اهمية تثبيت ماهر اسماعيل خلف الثنائي احمد ابو حلاوه وابراهيم حلمي لاغلاق المنافذ المؤدية لمرمى الحارس اسامة يوسف امام الاداء السريع والمباشر الذي يجيد لاعبو العربي تنفيذه، ووفق تلك المعطيات فان القوى متوازية ويبقى امر استغلالها هو الذي سيرجح كفة فريق على آخر.

التشكيلة المتوقعة

اليرموك: اسامة يوسف، ماهر اسماعيل، احمد ابو حلاوة، ابراهيم حلمي، رامي جابر، عمار ابو عواد، محمد حسين، محمد عبد الرؤوف "احمد المعافرة"، نائل الدحلة "احمد عبد الجبار"، مالك البرغوثي, اسامة ابو طعيمة "نزار محمود".

العربي: خالد الهزايمة، محمد حسين، عمار ابو عليقة، انس ارشيدات، طارق صلاح، فاروق العزام، "احمد المخزومي"، انس بني ياسين، احمد صبح "يوسف الشبول" ماهر الجدع، محمد البكار، عماد الذيابات "احمد البطاينة".

بطاقة المباراة

البقعة * اتحاد الرمثا

الملعب: ستاد الملك عبدالله الثاني

الزمان: الساعة الخامسة مساء

الرصيد النقطي: البقعة 3 نقاط واتحاد الرمثا 0

ظروف مختلفة

  يدخل الفريقان الى ارض الملعب بظروف مختلفة وطموحات ايضا متباينة، فالبقعة الذي حقق الفوز في المباراة الوحيدة التي خاضها وكانت على حساب جار منافسه فريق الرمثا، يتطلع الى قطف نقاط المباراة الثلاث في سعيه لتحقيق مركز جيد على لائحة الترتيب وفرض نفسه منافسا بعد ان تخلى عن هذا الدور في الموسم الماضي، ويتمتع البقعة بجاهزية عالية وصفوف مكتملة واستوعب لاعبوه الادوار المطلوبة منهم بعد رحلة الاستعادا الطويلة، وينهج البقعة اسلوبا هجوميا منذ البداية عبر منح عثمان الحسنات دورا محوريا في منطقة الوسط لتشكيل القوة الهجومية للفريق الى جانب محمود الرياحنة وسامي ذيابات واختيار الطريق الاقصر الى مرمى حمزة حفناوي مع تقدم رامي حمدان ومحمد الخطيب من الاطراف، للقيام بعكس الكرات العرضية باتجاه الرياحنة وذيابات في حين يقوم عامر الوريكات وابو عريضة بدور الدفاع في منطقة الوسط وعدم ترك محمد غلام ومحمد محمود وعثمان الخطيب لوحدهم في المنطقة الخلفية.

  اتحاد الرمثا لازال يبحث عن نفسه بعد ان خسر مرتين امام الجزيرة وشباب الاردن، وهو اليوم يتطلع الى تسجيل اولى نقاطه، ويمتلك الفريق عناصر جيدة بعد ان عزز صفوفه بالمحترف السوري نادر جوخدار وطارق عبد الحق وكلاهما يلعب في منطقة الوسط الى جانب اشرف الخب ومعهما بلال الحفناوي وجمال الرشدان من الاطرف، في حين يلعب في المقدمة شادي الشرمان وخالد رحايلة وتبدو مهمة محمد السنجلاوي وعلاء درايسة وهشام مخادمة صعبة في مراقبة الثنائي الرياحنة ورفيقهم السابق سامي ذيابات لحماية مرمى حمزة حفناوي.

الحوار بين الفريقين سيكون بين دفاع الاتحاد وهجوم البقعة دون اغفال خطورة الهجمات المرتدة التي سيلجا اليها اتحاد الرمثا لاصابة مرمى البقعة.

التشكيلة المتوقعة

البقعة: فراس طالب، محمد غلام، محمد محمود، عثمان الخطيب، رامي حمدان، محمد الخطيب، عامر الوريكات، محمود ابو عريضة، عثمان الحسنات، سامي ذيابات، محمود الرياحنة.

اتحاد الرمثا: حمزة حفناوي، محمد السنجلاوي، علاء الدرايسة، هشام مخادمة، بلال الحفناوي، اشرف الخب، طارق عبد الحق، جمال الرشدان، فالح عزايزة، نادر جوخدار، شادي الشرمان، خالد رحايلة.

التعليق