ايقاف حارس مرمى سانتوس 7 مباريات

تم نشره في الاثنين 9 تشرين الأول / أكتوبر 2006. 09:00 صباحاً

 ريو دي جانيرو - تقرر ايقاف فابيو كوستا حارس مرمى فريق سانتوس البرازيلي لكرة القدم في سبع مباريات بعد ان وجه اشارات غير لائقة لمشجعي الفريق خلال مباراه واشتباكه مع بعضهم عقب اللقاء.

وقال سانتوس بموقعه على الانترنت ان تحقيقا تأديبيا ادان الجمعة الماضي فابيو كوستا بتوجيه تهديدات واشارات غير لائقة للمشجعين.

واضاف النادي ان الحارس كان يواجه اقصى عقوبة وهي الايقاف عن اللعب لمدة 840 يوما.

ووقعت الاحداث خلال مباراة سانتوس بملعبه امام فلومينيزي يوم 20 أيلول/سبتمبر التي انتهت بالتعادل بهدف لكل فريق، وقابل المشجعون كوستا بصيحات الاستهجان بعد ان ارتكب خطأ تسبب في هدف فلومينيزي ورد اللاعب بتوجيه اشارات مهينة للمشجعين لدى مغادرته الملعب.

واثناء خروجه من الستاد بعد ذلك بساعة واحدة اشتبك الحارس مع نحو 15 مشجعا كانوا بانتظاره عند مدخل غرفة خلع الملابس. واصيب كوستا بكدمة في وجنته قبل ان يفض رجال الامن الاشتباك.

وقال كوستا بعد جلسة التحقيق الجمعة الماضي ان اللاعبين بحاجة لمزيد من الحماية من مشجعيهم.

وقال لوكالة استادو للانباء "انها لحظة حرجة. غضب المشجعين تجاوز الحد ويحتاج العاملون في مجال كرة القدم الى الحماية بطريقة ما."

التعليق