"غرب آسيا" يفاوض"وصل" لحسم مصير تصفيات أندية السلة

تم نشره في الاثنين 25 أيلول / سبتمبر 2006. 09:00 صباحاً
  • "غرب آسيا" يفاوض"وصل" لحسم مصير تصفيات أندية السلة

مقترح باستضافة الأردن لأحد التجمعين

 

 حسام بركات

 عمان- أكد عضو اتحاد غرب آسيا لكرة السلة مفوض عام البطولات في اتحادنا مضر المجذوب أن هناك اجتماعا سيعقد في بيروت بين امين سر اتحاد غرب آسيا اللبناني هاكوب خاجريان مع شركة وصل التي نظمت تصفيات الاندية الابطال بمشاركة 10 اندية من المنطقة العام الماضي لأول مرة وفقا لنظام جديد(التجمع في الدور الاول ثم الذهاب والاياب في الادوار النهائية) لمعرفة توجه الشركة بخصوص الايفاء بالمستحقات المالية المتأخرة عن البطولة الماضية.

وقال المجذوب إنه في حال أوفت الشركة بالمستحقات المالية المتأخرة التي تتجاوز مبلغ 100 ألف دولار اميركي، فإنه سيصار الى التفاوض حول البطولة المقبلة(النسخة الثانية) من حيث موعد انطلاقها ونظامها، وفي حال قررت الشركة عدم الايفاء بالالتزامات المالية، فيصار وفقا للقانون الى فسخ العقد وتغريم الشركة الشرط الجزائي وقيمته 100 ألف دولار، وعندها سيقوم مجلس ادارة اتحاد غرب آسيا بتنظيم التصفيات المقبلة وفقا لتصور غير بعيد عن النسخة الماضية.

وحول ملامح الخطة البديلة قال عضو اتحاد غرب آسيا أن هناك مقترحا بتنظيم البطولة خلال الدور الاول على نظام التجمعات، بحيث يقام تجمع في عمان وآخر في بيروت، على اعتبار ان النسخة الماضية شهدت تجمعين في طهران ودمشق، كما سيفتح المجال امام مشاركة أوسع من الاندية الأقل حظا من العراق واليمن وفلسطين.

ومن المفروض ان تؤهل تصفيات الاندية لمنطقة غرب آسيا الى نهائيات آسيا للاندية الابطال والمقررة في شهر أيار- مايو2007 في مدينة جدة السعودية بضيافة نادي الاتحاد.

يذكر ان فاست لينك بطل الدوري والرياضي- ارامكس وصيفه مثلا السلة الاردنية في تصفيات غرب آسيا الموسم الماضي وحقق فاست لينك انجازا تاريخيا بتأهله الى نهائيات آسيا في الكويت وإحراز لقبها كأول فريق اردني ينال هذا الشرف، علما بأن فاست لينك والرياضي هما المرشحان ايضا لتمثيل الاردن في التصفيات المقبلة.

وعلى صعيد متصل أشار المجذوب على أنه وبناء على طلب منه تم مناقشة تفعيل دور الاتحاد الفلسطيني لكرة السلة في اتحاد غرب آسيا والسعي لعودة هذا الاتحاد عضوا فاعلا في الاتحاد الاسيوي بعد تسديد الاشتراكات المتأخرة، وتم تكليفه بإعداد ورقة عمل علمية وعملية متكاملة لتطوير الحكام في منطقة غرب آسيا.

التعليق