انتر ميلان يرفع شعار التعويض أمام سمبدوريا

تم نشره في السبت 16 أيلول / سبتمبر 2006. 10:00 صباحاً

الكالتشو

 

   روما- يواجه انتر ميلان، حامل اللقب بقرار قضائي، ضغطا هائلا من قبل جماهيره ومالكه ماسيمو موراتي عندما يستقبل سمبدوريا اليوم السبت في افتتاح المرحلة الثانية من الدوري الايطالي، خصوصا بعد الخسارة التي مني بها الاربعاء الماضي امام سبورتينغ لشبونة البرتغالي (0-1) في دوري ابطال اوروبا.

ويعتبر انتر ميلان من اكثر الاندية انفاقا في العالم لهذا الموسم، اذ نشط بشكل كبير على ساحة الانتقالات، بحصوله على خدمات المهاجمين السويدي زلاتان ابراهيموفيتش والارجنتيني هرنان كريسبو والمدافع فابيو غروسو ولاعب الوسط الفرنسي باتريك فييرا الذي طرد الاربعاء امام سبورتينغ.

ووجه موراتي انتقادات للاعبيه الجدد، معتبرا ان هزيمة الاربعاء "لا يمكن تبريرها"، مضيفا "لم نلعب بشكل جيد والعديد من اللاعبين لم يكونوا في مستواهم. انا اتوقع اكثر من ذلك بفريق مثل هذا".

لكن لويس فيغو حذر من تأويل نتيجة المباراة بأكثر مما تستحق، وقال "نعترف باننا لعبنا بشكل سييء لكن في نفس الوقت لا يجب ان نحول الامر الى جنازة، وأضاف: من الافضل لنا أن نخسر في هذه المرحلة المبكرة التي يمكن فيها التعويض بدلا من الهزيمة في مرحلة متقدمة قد تعصف بمسيرتنا بأكملها."

وكان البرازيلي ادريانو اسوأ لاعبي الفريق الايطالي امام سبورتينغ لشبونة اذ لم يسدد على مرمى الفريق البرتغالي الا مرة واحدة، علما انه لن يجد طريقه الى الشباك منذ 29 اذار/مارس الماضي امام فياريال الاسباني في مسابقة دوري الابطال، فيما كان هدفه الاخير في الدوري قبل 18 يوما من مباراة فياريال امام سمبدوريا بالذات.

وتعرض وسط انتر ميلان لضربة باصابة الارجنتيني استيبان كامبياسو الذي سيبتعد عن الملاعب حوالي شهر بعد اصابته خلال المرحلة الافتتاحية في الدوري امام فيورنتينا (3-2)، علما انه سجل هدفين في تلك المباراة.

ويخوض قطب مدينة ميلانو الاخر ميلان المنتشي من فوزه على ايك اثينا اليوناني 3-0 في دوري الابطال، اختبارا صعبا امام مضيفه بارما على ملعب "تارديني".

وكان ميلان بدأ نفض غبار التورط بفضيحة التلاعب بالنتائج، بفوزه على لاتسيو في المرحلة الافتتاحية (2-1)، وافيا 3 نقاط من "دينه القضائي" ويبقى امامه 5 نقاط لكي ينهي العقوبة ويبدأ الموسم من نقطة الصفر.

يذكر ان ميلان استهل الدوري الحالي وهو معاقب بحسم 8 نقاط من رصيده بسبب التورط في فضيحة التلاعب بالنتائج، علما ان الاتحاد الايطالي عاقب ايضا وللسبب ذاته اندية لاتسيو وريجينا وفيورنتينا بحسم 11 و15 و19 نقطة من رصيدها، فيما أنزل يوفنتوس الى الدرجة الثانية وجرده من اللقب.

ففي مباراته ضد أيك اثينا أعطى المدرب كارلو أنشيلوتي راحة للاعب الوسط أندريا بيرلو والمدافع اليساندرو نيستا، وجلس الهولندي كلارينس سيدورف على مقعد البدلاء لكنه قد يتم الدفع به في مباراة بارما كما يأمل البرتو جيلاردينو أيضا في العودة الى تشكيلة الفريق بعد أن أشرك مدرب ميلانو المهاجم ريكاردو اوليفييرا بدلا منه في مباراة أيك التي ود اكتشف فيما ميلان موهبة جديدة في لاعبه الفرنسي الصاعد يوان جوركوف.

وشهدت مباراتا ميلان وبارما في الموسم الماضي الكثير من الاهداف ففي الاولى فاز ميلان 3-2 خارج أرضه وفي الثانية فاز 4-3 على أرضه.

ويخوض روما اختبارا صعبا امام مضيفه سيينا، يسعى من خلاله الى تحقيق الفوز لكي يواصل مشواره الناجح بعد تحقيقه فوزا ساحقا الاربعاء الماضي على شاختار دونيتسك الاوكراني (4-0) في دوري الابطال، وليبقى قريبا من انتر ميلان الذي يعتبر من ابرز مرشح للقب الى جانب فريق العاصمة، بعد العقوبات التي فرضت على ميلان ويوفنتوس.

وقال دانييلي دي روسي لاعب خط وسط روما والمنتخب الايطالي والذي سجل لفريقه في كلتا المباراتين "سننافس آيه سي ميلان على اللقب. حيث أعتقد أنه ما زال أقوى فريق بالمسابقة برغم عقوبة خصم النقاط الموقعة عليه إلى جانب إنتر وربما باليرمو .. أما نحن فقد نصبح مفاجأة 2007".

وتفتتح المرحلة اليوم السبت فيلعب ريجينا مع كالياري، فيما يلتقي الاحد اسكولي مع ميسينا، وكاتانيا مع اتالانتا، وامبولي مع كييفو، ولاتسيو مع باليرمو، وليفورنو مع فيورنتينا، واودنيزي مع تورينو.

التعليق