"صرصور" شباب الحسين يلدغ مرمى المنشية وكفرسوم يتجاوز سحاب

تم نشره في الأربعاء 23 آب / أغسطس 2006. 09:00 صباحاً
  • "صرصور" شباب الحسين يلدغ مرمى المنشية وكفرسوم يتجاوز سحاب

في دوري اندية الدرجة الاولى لكرة القدم 
 

عاطف البزور وزكي التميمي

الرمثا-المفرق- لدغ مهاجم شباب الحسين ماهر الصرصور مرمى المنشية باربعة اهداف مقابل هدف واحد في المباراة المؤجلة من الاسبوع الثاني من دوري الدرجة الاولى لكرة القدم، والتي اقيمت يوم امس على ملعب المفرق وبهذا الفوز يرفع شباب الحسين رصيده الى (12) نقطة وله مباراة مؤجلة مع ذات راس في حين تجمد رصيد المنشية عند العدد (3).

وسار شباب الحسين على نفس الدرب بعد ان تغلب على سحاب بهدفين مقابل لا شيء في اللقاء المؤجل من الاسبوع الثالث ليرفع كفرسوم رصيده الى (8) نقاط وبقي رصيد سحاب (7 ) نقاط.

شباب الحسين (4)

المنشية (1)

 انحصرت بداية المباراة العاب الفريقين في منتصف الملعب، الذي كانت الافضلية فيه للاعبي المنشية بحركة حسام شديفات ومروان شديفات وطارق عوض، ولم يسمحوا للاعبي وسط شباب الحسين بالتحكم بالكرة، فاضطر الفريقان لاستخدام الكرات الطويلة لاختزال خط الوسط وشن الهجمات من الاطراف، ولاحت لفريق المنشية فرصة خطيرة مع بداية الشوط عندما مرر طارق عوض كرة بينية وصلت خليل الدلس، الذي بدوره اطلقها قذيفة علت العارضة بقليل، رد عليه ماهر صرصور لكن بخطورة اقل عندما لعب الكرة ارضية زاحفة حادت عن القائم الايمن لمرمى علي الحويطي، ومرة اخرى يتلكأ طارق عوض بتسديد الكرة المرتدة من ابراهيم صدقي، الذي حاول ابعاد الكرة عن مرماه ثم ابعد محمود صالح بجرأة الكرة قبل ان تصل ماهر صرصور المتحفز امام مرمى المنشية.

ومع الدقيقة 44 ومن هجمة من اقصى اليمين وصلت الى نبيل ابوعلي المتقدم، والذي لعبها بدوره عرضية داخل منطقة جزاء المنشية لتجد ماهر صرصور يدكها داخل شباك علي الحويطي هدفا لشباب الحسين.

مع بداية الشوط الثاني ومنذ الدقيقة الثانية منه عاجل فريق شباب الحسين لاعبي المنشية بهدف ثاني عن طريق ماهر صرصور الذي استغل تمريرة علاء مطالقة، الذي عكسها من الميسرة ليدكها برأسه في شباك علي الحويطي.. هذا الهدف اثار حفيظة لاعبي المنشية فاصبحت رائحة الخطورة تفوح من هجماتهم ودخل مهند الساكت لتعزيز القدرة الهجومية، فازدادت الخطورة وظهر ارتباك على اداء لاعبي الشباب في التعامل مع هجمات المنشية فسدد طارق عوض تمريرة حسام ابراهيم علي الطاير، لكن كرته حادت عن القائم الايمن لمرمى اكرم السطري ومع تقدم لاعبي المنشية استغل غانم حمارشة الموقف، ومن هجمة مرتدة وبعد ان دخل منطقة الجزاء عكس كرة امام الحويطي لم يجد ماهر صرصور اية صعوبة من ايداعها الشباك مسجلاً الهدف الثالث له شخصيا وللفريق، ثم جرب غانم حمارشة قبل ان يستبدل فلعب كرة لوب جميلة ابعدها في اللحظة الاخيرة الحويطي برؤوس اصابعه الى ركنية، ومع الدقيقة 70 تمكن حسام ابراهيم من كسر مصيدة التسلل ودخل منطقة جزاء الشباب ووضع الكرة بكل هدوء داخل شباك اكرم السطري هدف المنشية الوحيد، وكاد ماهر صرصور ان يرد عليه لولا انه لعب تمريرة علاء مطالقة فوق مرمى المنشية.

ومع ان الدقائق الاخيرة شهدت تفوقاً للاعبي المنشية الا ان الهداف ماهر صرصور سجل مع الدقيقة 86 الهدف الرابع بعد ان استغل علاء مطالقة تقدم لاعبي المنشية وانطلق من الميسرة ومرر الى صرصور، الذي لم يجد اية مضايقة في ايداع الكرة داخل شباك المنشية.

كفرسوم (2)

سحاب (صفر)

استهل الفريقان وقتاً طويلاً في دراسة اوراق بعضهما وغابت الخطورة عن المرميين، وان كان فريق كفرسوم الأكثر استحواذاً على الكرة خاصة في وسط الميدان، بفضل تحركات سليمان وعاصم وعبد الله عبيدات، الا ان استسلام موسى ادو وعصام الرياحنة ثنائي الهجوم اضعف فرص تهديد المرمى، بالمقابل اكتفى فريق سحاب بتأمين الحماية اللازمة لمرماه والاعتماد على الهجمات السريعة عبر محمد قنديل ومحمد نور وماجد فهد، لكنها لم تكن ذات خطورة على مرمى كفرسوم باستثناء كرة محمد عارف، التي تجاوزت الحارس وابعدها المدافع قبل ان تجتاز خط المرمى، ومع مرور الوقت بدأت ملامح الخطورة الكفرسومية بالظهور على مرمى الحارس جهاد الخلايلة، الذي تصدى لتسديدة موسى ادو الذي عاد وواجه المرمى لكنه سدد فوق العارضة، وعاد الحارس جهاد الخلايلة وتصدى بحضور تام لرأسيتين من عاصم تركي وعصام الرياحنة.

وبدأ فريق كفرسوم ممسكاً بزمام الامور في الشوط الثاني وبعد كرة عمر عبيدات التي وصلت عاصم تركي الذي سدد بالقائم كان سليمان عبيدات يستغل الكرة البينية التي مررها عمر ليواجه الحارس ويضع كرة داخل الشباك الهدف الاول لكفرسوم في الدقيقة (72)، هذا الهدف استفز فريق سحاب الذي انطلق مهاجمي في محاولة للتعديل فأهدر بلال جعارة فرصة ثمينة والمرمى مشرع الابواب وواصل سحاب اندفاعه لكن كفرسوم تماسك واحسن دفاعه اغلاق كل الطرق الى مرماه، وبقي الفريق يعتمد على الهجمات المرتدة ومن احداها نجح عمر عبيدات بتعزيز التفوق وتأكيد الفوز في الدقيقة (85).

التعليق