منى وفيق توزع قصصها بين" نعناع شمع وموت"

تم نشره في الأحد 20 آب / أغسطس 2006. 09:00 صباحاً

 

عمان- الغد- صدر للقاصة المغربية منى وفيق مجموعتها القصصية "نعناع شمع وموت" عن دار شرقيات المصرية, وتعد باكورة اعمالها بعد نشر مجموعة من النصوص في صحف ومطبوعات ومواقع الكترونية عربية, وتضم المجموعة عشرين نصا قصصيا هي صاحب الظل الطويل, فرحا بالموت, الرجل الرمانة, في الصدفة بحر, قبلة في جسد, هي, عرس الذئاب , خالق بوحه واحد, ماسة وعدسة, القبلة ذات القبلات, الخوارزمي باحثا عن صفره, "كبرها تصغار", حشرتان ونجمة, زكام حلم كف.. كفة, صفقتان ثالثهما رصيف, ماما نويل, بكارة تتخلى عن حقوق ملكيتها ها..ها?!.

نقرأ في ظهر الغلاف كلمة للناقد العراقي عدنان حسن احمد قال فيها: منى وفيق مأخوذة بالكتابة الباطنية, ومنقطة اليها, واتمنى عليها الا تغادر هذا الفضاء الساحر, لان هذا المستوى العميق من الكتابة نابع من طيات الروح اللامرئية المختبئة وراء قميص الجسد, وليس من مكونات الجسد الفيزيقية التي تربك الروح, وتشوشها على الدوام. ومن يقرأ قصص منى وفيق سيشم رائحة الروح الزكية النفاذة التي تلامس شغاف قلبه, وتهز وجدانه, وتحرض مخيلته على التحليق في فضاء الحلم, والانعتاق من ربقة الواقع المثقل بالرتابة والملل.

وجاءت المجموعة في 113 صفحة من القطع المتوسط, وتصميم الغلاف من ابداع المصرية هبة حلمي.

التعليق