الأمير الحسن يكرم منتخب شباب التايكواندو وبودع الكبار

تم نشره في الأربعاء 2 آب / أغسطس 2006. 10:00 صباحاً

عمان – الغد – أشاد سمو الأمير الحسن رئيس المجلس الأعلى لألعاب الدفاع عن النفس، بالنتائج الطيبة التي حققها منتخبنا الوطني للشباب للتايكواندو في بطولة العالم السادسة التي أقيمت في فيتنام، والتي نال فيها ميداليتان برونزيتان بواسطة احمد الزامل في وزن ت 45 كغم ومحمد قعدان في وزن ت 63 كغم، وطالب الاتحاد بالمضي قدما بالاهتمام بمنتخبات الفئات العمرية المختلفة، التي هي الأساس في مواصلة الانتصارات على المستويات العالمية، جاء ذلك خلال الحفل التكريمي الذي اقيم امس في مقر اتحاد اللعبة.

ومن جانبه شكر العميد محمد الشرمان رئيس اتحاد التايكواندو سمو الأمير الحسن على هذه اللفتة الكريمة، التي تسهم في الدعم المعنوي الكبير لمنتخبات اللعبة التي ستبقى رمزا للرياضة الأردنية في كافة المحافل والبطولات العربية والعالمية، أما بسمة دخقان رئيسة الوفد فقد أكدت أن البطولة كانت قوية جدا وان منتخبنا الناشئ كان على قدر المسؤولية وكان الأبرز عربيا وقريبا من المستويات الآسيوية التي نالت القاب البطولة بالكامل.

ومن جانبه بين سامح العساف مدرب منتخبنا الوطني للناشئين أن كافة اللاعبين قد قدموا مباريات كبيرة وفرضوا وجودهم.

وحضر اللقاء أعضاء اتحاد التايكواندو والمنتخب الوطني الأول للجنسين الذي غادر إلى الصين للمشاركة في بطولتها، ومن هناك إلى تايلند لإقامة معسكر تدريبي قبل التوجه إلى بطولة العالم، ويضم الوفد المدربين تشن بير سونغ وعمار فهد وخضرخليفة واللاعبين ايهاب الصادق وفارس العساف ومحمد العبادي وتامر فيتوقة وجميل الخفش وطارق حبايب ومحمد ابو لبدة واللاعبات عواطف العساف وفرح الجرف وفرح الأسعد وشادن الذويب وراشا صدقة ونادين دواني والاء كتكت.

التعليق