كفرسوم يكسب قضية انتخاباته مع المجلس الأعلى للشباب في العدل العليا

تم نشره في الجمعة 21 تموز / يوليو 2006. 10:00 صباحاً

اربد - الغد - قررت محكمة العدل العليا إلغاء قرار رئيس المجلس الأعلى للشباب القاضي بإلغاء نتائج انتخابات نادي كفرسوم الرياضي والتي جرت في الرابع من شهر أيار (مايو) الماضي والتي فاز برئاسة النادي فيها م. احمد فلاح عبيدات والأعضاء: م. خالد يوسف عبيدات، مشهور عبيدات، محمد يوسف، حسين احمد المفلح، احمد طالب، م. عبدالله محمد نوفان، محمد ابراهيم السعود، بشار وحيد، ومحمد محمود العيسى.

وكان المجلس الأعلى للشباب قد قرر حل الإدارة السابقة بناء على شكوى مقدمة من عدد من أعضاء الهيئة العامة طعنوا خلالها بشرعية الانتخابات بسبب تأخير موعد اقامتها من الساعة الرابعة عصرا وحتى السادسة مساء، الأمر الذي اعتبره المجلس طعنا قانونياً، فقام على إثرها بإلغاء نتائج الانتخابات وتكليف نفس الإدارة لتولي إدارة شؤون النادي، والتحضير لعقد انتخابات جديدة. كما قرر المجلس إجراء انتخابات جديدة قبل أسبوعين، لكن الانتخابات لم تقم بسبب استقالة الإدارة المؤقتة، ورفضها إجراء انتخابات في الموعد الجديد الذي حدده المجلس تجنباً لتفاقم الخلافات بين أهل البلدة.

على إثر ذلك عقد م. احمد فلاح عبيدات مؤتمرا صحافياً بين خلاله عدم شرعية قرار المجلس الأعلى للشباب، وأنه قام بحل الإدارة بتدخل من بعض الجهات داخل البلدة.

عبيدات أشاد في اتصال هاتفي مع "الغد" بنزاهة القضاء الأردني العادل، وإعادة الحق لأصحابه بقول كلمة الفصل في قضية شائكة شغلت الوسط الرياضي لأسابيع طويلة.

يذكر أن قضية انتخابات نادي كفرسوم هي الأولى التي يخسرها المجلس منذ مدة تزيد على عشر سنوات.

التعليق