مؤسسة جائزة البابطين للإبداع الشعري تعلن أسماء الفائزين بدورتها العاشرة "شوقي لامارتين"

تم نشره في الثلاثاء 4 تموز / يوليو 2006. 10:00 صباحاً

 

  عمان - الغد-اعلنت مؤسسة جائزة عبد العزيز سعود البابطين للابداع الشعري عن اسماء الفائزين بمسابقتها الشعرية والنقدية للدورة العاشرة, دورة "شوقي لامارتين" والتي تختص في الفروع التالية: للابداع في مجال نقد الشعر وافضل ديوان وافضل قصيدة.

واجتمع مجلس امناء المؤسسة في الكويت وصادق على قرارات لجان التحكيم التي منحت جائزة نقد الشعر مناصفة بين الناقدين: الدكتور بسام قطوس والدكتور محمد ابراهيم حور.

بينما ذهبت جائزة افضل ديوان الى الشاعر رضا رجب عن ديوانه "عناب" في حين ان جائزة افضل قصيدة حصل عليها الشاعر جميل عبد الرحمن عن قصيدته "رسالة الى رسول الله".

  وجاء في حيثيات الفوز بجائزة نقد الشعر ما يلي: استندت اللجنة الى عدة معايير في هذا الشأن منها مراعاة الناقد د. بسام قطوس للدراسة النصية وعدم الاغراق في التنظير, مستفيدة هذه النصوص من المعطيات السيميائية ومحاولة النأي عن التطبيق المدرسي والاتجاه الى التعامل معها وفق ما يفي بحاجة الدارس في استكشاف ادبية النصوص.

بينما تميز كتاب الناقد د. محمد ابراهيم حور بحرصه على انعاش الذاكرة العربية من خلال تناول مظهر من مظاهر نقصان الحرية لدى الفرد والجماعة في بعض فترات التاريخ العربي.

  وعن حيثيات منح الجائزة لأفضل ديوان رأت اللجنة ان اسلوب الشاعر في هذا الديوان جميل ومتناسق وموضوعاته متنوعة عبر فيها عن مكنون ذاته في مختلف المجالات.

واوردت اللجنة في حيثيات الفوز بجائزة افضل قصيدة ان القصيدة جاءت مفعمة بالشعرية والتزاوج بين الالفاظ والخيال الشعري والصور البيانية والمجاز والاستعارة والموسيقى الداخلية, اضافة الى عذوبة الموسيقى الخارجية وانسيابها.

يذكر ان المؤسسة بتوجيهات رئيسها الشاعر عبد العزيز سعود البابطين دأبت على توخي المعايير العلمية البحتة في تحكيم جوائزها من خلال نخبة من المحكمين الاكاديميين وقد تقدم الى مسابقة الدورة العاشرة اكثر من (340) ثلاثمائة واربعين متسابقاً.

كما يذكر ان قيمة جائزة الابداع في مجال نقد الشعر تبلغ (40) اربعين الف دولار بينما تبلغ قيمة جائزة افضل ديوان (20) عشرين الف دولار, وتبلغ قيمة جائزة افضل قصيدة (10) عشرة آلاف دولار.

هذا وسيتم توزيع الجوائز على الفائزين ضمن احتفالية دورة "شوقي لامارتين" والتي ستقيمها المؤسسة خلال الأشهر المقبلة في باريس.

التعليق