ختام دورة لتدريب الأقران على دليل التثقيف الصحي

تم نشره في السبت 1 تموز / يوليو 2006. 09:00 صباحاً
  • ختام دورة لتدريب الأقران على دليل التثقيف الصحي

عمان- الغد- اختتمت في بيت شباب عمان فعاليات دورة تدريب الأقران حول دليل الشباب التثقيفي في الأنماط الصحية والصحة الإنجابية وعدوى فيروس الإيدز، والتي نظمتها المجلس الأعلى للشباب بالتعاون مع مركز الأميرة بسمة ومنظمة اليونيسف.

حفل الختام الذي أقيم برعاية رئيس المجلس د. عاطف عضيبات حضره ممثل اليونيسف في الأردن ناصر المعيني، الذي أكد في كلمة ألقاها على أهمية الدورة التي تستهدف فئة اليافعين، واستخدام أساليب جديدة ومبتكرة في تعليم الأقران، والتي تعد من أنجح الوسائل لرفع الوعي بين المراهقين.

متمنياً على المشاركين نقل معارفهم والمهارات التي اكتسبوها في الدورة لزملائهم، على أمل الوصول إلى 450 يافعا ويافعة من خلال المعسكرات التي سيقومون أيضا بالتخطيط لها حول موضوع الصحة.

كلمة المشاركين ألقتها روان مطر أشارت فيها أن الدورة فتحت أمامهم آفاقا كبيرة نحو تطوير أدائهم مع الشباب أقرانهم، مثمنة المهارات والمعارف التي اكتسبوها على مدار أيام الدورة.

بدورها أكدت منسقة الدورة سمر طبلت أن الطريقة التي تلقى فيها المشاركون المعلومات كانت بعيدة عن الروتين، وتمت وفق الأساليب الحديثة التي تقوم على التشاركية.

إلى ذلك تضمن حفل الختام قصائد وطنية ألقاها عدد من المشاركين في الدورة، كما قام عضيبات بتوزيع الشهادات على المشاركين بالدورة التي ناقشت مواضيع صحية متنوعة مثل التغيرات الجسدية والنفسية في مرحلة البلوغ، والصحة الإنجابية، والأمراض المنقولة جنسيا كالإيدز، وبعض المهارات الحياتية كاتخاذ القرار، والسلوك الحازم.

 (تصوير: معتصم المالكي)

التعليق